أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صادق الريكان - ( رجاءً عدم التحدث بالسياسة )














المزيد.....

( رجاءً عدم التحدث بالسياسة )


صادق الريكان

الحوار المتمدن-العدد: 3960 - 2013 / 1 / 2 - 23:36
المحور: كتابات ساخرة
    


( رجاءً عدم التحدث بالسياسة )
في زياراتي لأحدى المحافظات العراقية قبل بضعة أيام... إستأجرت سيارة تاكسي من مركز المدينة لأحد الأقضية بعد مدٍ وجزرٍ اتفقنا على المبلغ المطلوب فصعدت ...فإيتدأني بـ( الله أبو الخير أبو الشباب ... ) فأجبته :(الله أبو الخير حبيبي..) هذا قبل إن أضع مؤخرتي على ((الكشن)) فبدأ بالحديث عن همومه اليوميه بألم ولوعة قائلاً :
(والله الوضع تعبان والعيشة مرة أني أطلع بالشارع مو للشغل اشرد من البيت ومشاكلة ....حتى هاي السيارة مو مالتي مال صاحبي كلي اشتغل بيهه أحسن ماكاعد .. الخ...)
بلغني الصمت إلى درجة كبيرة جداً ولم أتفوه معه بكلمة واحدة أحسست انه امتعض مني كثيراً لعدم مبادلتي الحديث معه فبادرني بالكلام تارةً أخرى :
(....أبو الشباب أنت من يامنطقة.....قلت له من : (بغداد) أبدى إستغرابه قائلاً :
(هااااااا يعني أنت مو من محافظتنه ... الله يساعدكم على الأوضاع هناك يكولون كلش تعبانة تفجيرات وخطف وقتل وفوكاها ازدحامات شلوووووووون عايشين!!! صدك جذب هي هاي حكومتيش !!!
بشرفي لو أني مسؤول هناك لأعيشكم بنعيم .!!! ابن عمي تره هي مايرادلهه روحة للقاضي أجيب ذولة الإرهابيين وأعدمهم كبال الشعب تره ناسنة ماتجي اله بالعين الحمرة شلون ذاك النذل صدام بس عمي جان ضابطهه !!!منو يكدربه إلف رحمة على روحك أي والله!!!!!!!! ..... فتسألت مع نفسي أيَّ تناقضٌ هذا في كلامه (( ...أدري مرة نذل ومرة ألف رحمة على روحه.؟؟؟ المهم...))
وثاني شي شغلة الكهرباء ليش ماكو كهرباء ها.. كلي ليش ماكو كهرباء ....... نضرت له دون إن (اكلة ليش) اجابين إني أكلك ليش لأن ملتهين بالبوك ميدرون هذا الشعب كاتلة الفكر أي والله من كبر لف هيج حكومة,,,
طلعو مظاهرة شوفولكم جارة انتم هم ماادري شلونكم..
لعلمك إني أول شخص بالمحافظة طلع مظاهرة حتى قبل لايستشهد هذا التونسي ((بو عزوز.!)
وكفت كبال المحافظة وشايل لافتة بيدي كتلهم مااروح إذا ماتشوفولي حل ((كان بودي إن اسأله ماذا مكتوب باللافتة.؟)
بعد معاناة كما يقول (وصياح وعياط) دخلت بناية المجلس بس اعتقد همة دخلوا إنذار ويمكن اتصلو أبغداد علمود يبلغوهم بحالتي
((ادري شبيك سرطان الثدي.. حالتي وحالتي ... هاي شنوا الحجي بكلبي))
لكن لم يتركني الفضول قليلا فسألته أي شسوولك بعدبن.... ها دخلت لرئس مجلس المحافظة وحجيت ويا وكلي .. اقرب فرصة للتعين ازركك بيهه لاتخاف روح ابو جاسم.؟؟؟؟ (ما اعرف يمكن المحافظ نسيبة شنو هالميانة..!)
أخيرا وصلت للمكان المقصود بعد معاناة وانأ استخرج ((الكروة)) من جيب البنطلون نظرت إمامي في داخل السيارة قطعة مكتوب فيها ((رجاءً عدم التحدث بالسياسة))






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ربَّ ( تحشيشةٌ ) نافعة


المزيد.....




- تراث وتاريخ صيد اللؤلؤ كما ترويه مدينة الزبارة الأثرية شمال ...
- بعد الرواية التي قدمها بشأن اعتصام رابعة.. -الاختيار 2- يثير ...
- المغرب ينضم إلى -مجموعة محدودة من البلدان- يتمتع مواطنوها بخ ...
- مصر.. المجلس الأعلى للإعلام يفتح تحقيقا عاجلا مع المسؤولين ع ...
- افتتاح قبة ضريح الإمام الشافعي في القاهرة (بالصور والفيديو) ...
- بصورة -فريدة-.. أحلام تهنئ ولي العهد السعودي بمولوده الجديد ...
- قصة الزير سالم الكبير  تأليف أبو ليلى المهلهل الكبير
- سوريا: تحديد موعد انتخابات رئاسية تصفها المعارضة بـ-المسرحية ...
- -أرقام صادمة-... الشركة المتحدة ترد لأول مرة على تقارير عن أ ...
- أول تحرك من عائلة سعاد حسني بعد أنباء تحضير عمل سينمائي عن - ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - صادق الريكان - ( رجاءً عدم التحدث بالسياسة )