أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عُقبة فالح طه - الخطاب الدولاتى بين قداسة الأمة ووطننة التاريخ والمجتمع العصبوى:














المزيد.....

الخطاب الدولاتى بين قداسة الأمة ووطننة التاريخ والمجتمع العصبوى:


عُقبة فالح طه

الحوار المتمدن-العدد: 3956 - 2012 / 12 / 29 - 11:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الخطاب الدولاتى بين قداسة الأمة ووطننة التاريخ والمجتمع العصبوى:

إنّ القوة الشرعية للدولة هي ما يؤسس لها مشروعيتها، ولكن رغم قصر زمن الدولة الحديثة، فإنه يجب ألا يؤخذ هذا التعليل الزمني إلى تأسيس خطاب دولة تبريري يلتمس الأعذار الواهية لتخلف الدولة عن أداء وظائفها أو لتمسكها بمضمون سياسي معاد للحداثة والتقدم، فيما الأمة مفهوم شامل قادر على أن يتحمل في مضامينه كل المكونات الأساسية للدولة بالمفهوم المعاصر، ولقد أختفى خطاب الدولة الحديثة في العديد من الدول العربية بعد الاستقلال وأحل محله نموذج التوسط والعلاقة بين الشيخ والمريد في مركز الحياة الدينية والسياسية، كما أن تراجعا كبيرا في سيادة الدولة القومية وسلطتها حديثا جعلت بعض الكتاب يقولون بفكرة تلاشي الدولة وخطابها بفعل العولمة، وتحت شعار قداسة الأمة خيضت المعارك الكبرى، مرة من أجل الديمقراطية ومرة أدت إلى الحمية القومية التي غذت الانحرافات التي تتميز برهاب الأجانب، ولما كان الوطن العربي مجزءا إلى ولايات وأقطار، فقد كانت مهمة الفكرة القومية مهمة مضاعفة وثلاثية الأبعاد: نشر الوعي بوحدة الوطن، وبضرورة توحيد الأمة، وإقامة دولة الوحدة التي تتطابق معها، فيما يرى راشد الغنوشي أن مفهوم الأمة لا يجب أن يقوم على أساس العقيدة في دولة الإسلام، بل يدخل معه أبناء العقائد الأخرى في أمة سياسية واحدة ، أما ماركس فيرى أنه في آخر مراحل الفكر الشيوعي يجب اختفاء الدولة وعدم الحاجة إليها في ضوء الوعي الإنساني الذي يكون قد بلغ ذروته من التنظيم والمسؤولية وفيما يعني الاستقلال أن الأمة الجديدة تتمتع بدولة تخصها، ويستطيع قادتها بفضل هذه الدولة أن يفرضوا إرادتهم على كل السكان الذين يحيون على الأرض التي يسيطر عليها هؤلاء القادة. ومن أجل تشكيل هوية قومية أو وطنية لا بد من صياغة رؤية تاريخية تميز الشعب عن الشعوب الأخرى، وهنا يبرز دور النخب السياسية والدولة الحديثة فالفرنسيون يدعون أنهم أحفاد (الغولوا) وما ادعاه هتلر من أنه حفيد (الرايخ) وما يعتز به الفلسطينيين من كونهم كنعانيين، وما يفعله الصهاينة باختراع هوية قومية وهذه الرؤية تتخذ طابعا اسطوريا مزعوما، أما المجتمع العصبوى فهو المجتمع الذي يعاني من عسر حاد في الاندماج بين جماعاته، على النحو الذي يتضاءل فيه الاعتصاب لعلاقات غير عامة إلى حدود الزوال والانمحاء، أي إلى حيث تقوم علاقات الانتماء والولاء للكيان والدولة مقام أي علاقة أو ولاء فرعيين، كما أن وجود المجتمع العصبوي قد يكون ناتجا عن عجز الدولة في توليد ديناميات توحيد وتجانس في النسيج الاجتماعي، لكن المجتمع متعدد التكوين لا يصبح عصبويا لمجرد ازدحامه بجماعات اجتماعية فرعية (دون وطنية) تعرف نفسها كوحدات مختلفة عن غيرها بالدين أو المذهب أو الإثنية أو روابط القرابة، بل حينما تتحول هذه الجماعات إلى كيانات ذات طبيعة مؤسسية.






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- البني الاجتماعية والاقتصادية وعلاقتها بالبني الطائفية والجهو ...
- العولمة: إشكالية المفهوم ومداخل التحليل
- تحولات اتجاه المعرفة العربية
- التراث: هل هو نتاج فكر الحداثة؟
- العلمانية: ما بين الدين والمبادئ التي تقوم عليها السيطرة
- جينيالوجيا المثقف العربي وعلاقته بالسلطة
- وحدة وحدة وطنية ..إسلام ومسيحيّة: -شعار مشبوه-


المزيد.....




- بلينكين: إعلان إيران عن تخصيب اليورانيوم -استفزازي-
- السعودية.. الهيئة العامة للغذاء والدواء توضح حقيقة وجود كحول ...
- بايدن يعلن أن -الوقت حان لإنهاء أطول حرب لأميركا- في أفغانست ...
- المفوضية الأوروبية تحدد خططها المالية لمواجهة تداعيات كورونا ...
- المفوضية الأوروبية تحدد خططها المالية لمواجهة تداعيات كورونا ...
- المبعوث الأمريكي يدعو اليمنيين الى استغلال اللحظة والعمل للو ...
- كاشفة عن الخسائر... -داخلية- كردستان: هجوم أربيل استهدف قاعد ...
- الوساطة الجنوب سودانية: استئناف التفاوض بين حكومة السودان وا ...
- بارزاني: المسؤولون عن قصف مطار أربيل ومعسكر بعشيقة سيحاسبون ...
- صفارات الإنذار تدوي إحياء لذكرى قتلى معارك إسرائيل


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عُقبة فالح طه - الخطاب الدولاتى بين قداسة الأمة ووطننة التاريخ والمجتمع العصبوى: