أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - احمد ناهي البديري - مباراة العالم............لكاس الرئاسة العربي














المزيد.....

مباراة العالم............لكاس الرئاسة العربي


احمد ناهي البديري

الحوار المتمدن-العدد: 3523 - 2011 / 10 / 22 - 13:37
المحور: كتابات ساخرة
    


جرت على ملعب البيت الأبيض في العاصمة الصهيونية تل أبيب مباراة بكرة ا ل أف 16 بين منتخب الرؤساء العرب المخضرمين الذين لم يتزحزحوا عن كراسيهم والكيان الصهيوني الغاصب للأراضي العربية قاها بنجاح ساحق الحكم جورج بوش و بسبب تعرض الحكم القذر بوش الابن الساقط لوعكة انتخابية اضطر إلى تبديل الحكم خلال الشوط الأول عندما قدم كارت احمر إلى صدام حسين وطردة من المباراة في بداية الشوط الأول ونزل بديل له الحكم الدولي الجنوب إفريقي العربي الأمريكي الصهيوني (اوباما) تم خلال هذا الشوط تبديل اللاعب زين الدين بن علي أسف( زين العابدين بن علي ) بعد تركه الملعب اثر إصابة بوجهه من اللاعب الشاب بوعزيزي (الرحمة له) واستمر الشوط الأول بنفس النتيجة طاقم التحكيم مكون من عبد الله عاهر السعودية حكم ثاني (مراقب خط) وبوتين رئيس روسيا حكم ثاني (مراقب خط) أصيب اللاعب الدولي المعروف علي عبد الله صالح اثر عرقلة على خط أل 18 ياردة من الشعب اليمني الشقيق وتم نقلة إلى مطبخ السعودية لظلم الشعوب العربية لتلقي الخطط الدفاعية والهجومية لقمع المتظاهرين بمباركة أمريكية وخطط صهيونية في التلاعب بمشاعر الناس الأبرياء بعدها استغل اللاعب الجديد بن خليفة ضعف الدفاع من القنوات الخبيثة العربية والجزيرة والكيل بمكيالين ومساندة خط الدفاع السعودي الوهابي الإرهابي كرة خطيرة أدت إلى اعتقال الآلاف من البحرينيين والحكم بإعدام فئة منهم وحبس نشطاء آخرين لأنهم طالبوا حكم المباراة بضربة حرية (اقصد ضربة حرة)لهم ونتيجة الاعتراضات المتكررة من منتخب الشعب العربي للحكم اضطر حكم المبارة من إشهار البطاقة الحمراء الثانية بوجه اللاعب المخضرم الذي يحمل الرقم (42) معمر ألقذافي بعد تعمده إذلال شعبة وتقاسم الثروات مع المستعمرين لبلاد العرب أما اللاعب بشار الأسد الذي نزل كبديل لوالده يبدوا أنه واثق من امكانياتة الهجومية وخبرته في الانتقال بحرية داخل الملعب السوري وسنوافيكم بالنتائج حين توفرها بسبب انقطاع البث من المصدر ............. استودعكم الله






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- استراتيجية الشباب وتطلعاتهم
- ميناء توني بلير الكبير
- استغماية نحن نمضي وهم يبقون
- وايرات …….الأحلام الوردية
- نهاية امريكا واسرائيل..... ام مجرد تغيير
- عاجل ...ساحات الحرية ..تنتصر او تموت
- حملة _كونوا احرار _لرفض الاحتلال السعودي للشعب البحريني وقمع ...
- المرتزقة السعوديين يقمعون الشعب البحريني بحجة درع الجزيرة ال ...
- السلطة الرابعة ....فرسان الكلمة
- شكرا لك حكومتي العزيزة
- الشعب لايريد يادكتور هاشم
- هرم سياسي متدهور.....والعراقي هو الخاسر
- الدور القيادي للمراة العربية في الانتفاضات والمضاهرات
- الانتفاضة المصرية ...تغيير وجوه أم تغيير حكومة
- المرأة بين المالكي والكوتا تبحث عن حقوقها الدستورية
- لبنان إلى العراق ..عبر فلسطين..خارطة للطريق
- الكبار يسرقون ......والصغار بالرجلين
- أسف على الازعاج....انها الكهرباء
- متى وهل سيتم التغيير ؟
- صبرا ايها العرب اوباما قادم


المزيد.....




- مؤسسة بنكية تتشبث بعدم صرف -شيك- مكتوب باللغة الأمازيغية
- اللغة المصرية القديمة.. كلمات لا يزال يتحدث بها المصريون
- كاريكاتير -القدس- لليوم الإثنين
- فيلم نومادلاند يحصد أكبر جوائز بافتا البريطانية
- الركراكي: إنتاجات تلفزيونية وسينمائية تعتمد على الصداقة والز ...
- -إلا قلة الأدب وأنا سأربيه-.. عمرو أديب يرفع قضية ضد محمد رم ...
- -وردٌ ورمادْ- أو حرائقُ الأدب المغربي .. رسائل متبادلة بين ب ...
- سليم ضو يفوز بجائزة أفضل ممثل في مهرجان -مالمو- للسينما العر ...
- إصابة الفنانة نيكول سابا وزوجها بفيروس كورونا
- تعرف على الطعام المفضل لقراء بي بي سي


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - احمد ناهي البديري - مباراة العالم............لكاس الرئاسة العربي