أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حسن الخباز - حقيقة مسيرة 20 فبراير














المزيد.....

حقيقة مسيرة 20 فبراير


حسن الخباز

الحوار المتمدن-العدد: 3271 - 2011 / 2 / 8 - 23:35
المحور: كتابات ساخرة
    




وجهت مجموعة من الشبان المغاربة الذين يقولون أنهم نشطاء حقوقيون ونقابيون أطلقوا على مجموعتهم :"حركة حرية و دموقراطية الان" يوم 20 فبراير الجاري دعوة إلى " التظاهر سلميا " في 20 فبراير الجاري من أجل " إصلاح سياسي واسع " في المغرب. ومن بين مطالبها إجراء إصلاحات دستور ية فضلا عن استقالة الحكومة الحالية وحل البرلمان .
هذه المجموعة لم تحدد هوية هؤلاء النشطاء وباينة عليهم ناشطين مع روسهم ، فقد نشرت عدة مواقع إلكترونية صوره وهو يحتسي الخمور ، وما يهمنا هو : هل كان" ساحيا " حين كان يتلو نص البيان ؟ أم أنه كان مرفوعا عليه القلم ، باش نعرفو واش نمشيو للمسيرة ، أم نتريت لا نبقاو ضحكة للي يسوى واللي ما يسواش؟
فلربما تراجع عن فكرته بعد طار منه البنج ، ونمشيو حنا مدفكين ، لقد ظهر في الشريط وهو يسرع في القراءة ، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على الخوف ، أو ما يسمى بلغة المسرحيين "الطراك" ، لكن الطراك لا يصيب الممثل إلا حين يكون أمام كم هائل من الجمهور ، وحالة صاحبنا تبين بما لا يدع مجالا للشك أنه كان وحيدا ، وربما حتى 3400 شخص المناصرين ، غير موجودة إلا في مخيلته . وحتى إن كانوا فقد التقوا افتراضيا فقط عبر الفايس بوك ، وليست لهم أي تجربة في التنظيم ، والذي يحتاج لمنظمة قوية ، ولا تتم الدعوة إلا بعد تكوين المنظمين ، وعقد اجتماعات متتالية .
إن هذه الحركة اختارت في البداية تاريخ 27 فبراير ، لكن حين افتضحت نواياها ، لكون هذا التاريخ هو تاريخ تأسيس البوليزاريو ، غيروا التاريخ إلى العشرين من نفس الشهر ، اللعب هذا بقاو فالموعد ، إن كنتم منظمين فعلا ، أما إن كنتم غير ذلك فإنه دعوتكم ، إن كتب لها النجاح من حيث الحضور ، فلن تجد من ينظمها ، لذلك سيكون أول ضحية لها هو هذا الشعب ، كيف ذلك؟.
لدينا مثل بسيط في هذا الصدد ، لا أحد سيجادل في كون أي مبارة رياضية مغربية تصاحبها باستمرار الكثير من الخسائر المادية والبشرية ، لأن الجمهور لا يجد من يؤطره ، فتجده سواءا كان فريقه فائزا أم خاسرا ، يكسر كل ما وجد أمامه ، لذلك كما قلت فأول ضحية لهذه المسيرة هم عامة الناس .
المسيرة المنظمة فعلا عي التي ينظمها الإسلاميون ، بشهادة الجميع ، وخير دليل المسيرة المليونية التي نظمها حزب العدالة والتنمية ضد الخطة الوطنية لإدماج المرأة في التنمية ، وكذلك المسيرات التي تنظمها جماعة العدل والإحسان ، فهي تنظم مخيما يضم مئات الآلاف من الأسر ، ويحظى بتغطية إعلامية دولية ، فضلا عن المسيرات التي تدعو لها جماعة ياسين.
نحن فعلا بحاجة إلى مسيرة وإلى ثورة ضد حكومة عباس الفاسي ، التي حطمت الرقم القياسي في الفشل ، وتستحق دخول موسوعة غينيس من أوسع أبوابها ، بسبب ما راكمته من سوء تدبير ، فالسياسة هي فن الممكن ، لكن مع عباس وجماعته لا شيء ممكن .
لهذه الحركة أقول كمغربي : الأفضل أن تعلنوا أولا من أنتم ؟ حتى نعرف إلى أين نحن سائرون، ومع من ، ماشي غير اللي جا يديرها بينا ،والواد اللي جا يدينا ، على هاد لحساب ، حتى فأنا كذلك أدعو العرب من محيطهم إلى خليجهم ، وليس المغاربة فقط لمسيرة لإزالة جميع رؤساء العرب صحة ، وبأي وسيلة سواءا بالتخريب أو الترغيب ، وذلك يوم 30 ماشي 29 فبراير ، أما المكان فستجدونه عندما تجدون 30 فبراير .

حسن الخباز
مدير موقع :
Festival.7olm.org






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الظاهرة البوعزيزية تشغل المخابرات عن السلفية الجهادية
- قيلوا عليكم محمد السادس.
- لا لا ، تقبتي الورقة أمولاي هشام!!!
- طاح بنعلي كثرو الجناوة


المزيد.....




- خبراء أمريكيون يؤكدون وجاهة الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحرا ...
- تسوية قضية الصحراء محور مباحثات بين نائب وزير الخارجية الروس ...
- المغرب يؤكد ضرورة جعل المكافحة العالمية للمخدرات أولوية ضمن ...
- المخرج السوري الليث حجو يعلق على مسلسل -قيد مجهول-
- روح ديفيد لينش المُعذّبة معروضة في أولتن
- إعداد الدفاع يؤخر ملف الكوميدي الجزائري بوهليل
- الشاعر مراد القادري للجزيرة نت: التحديات الكثيرة التي تواجه ...
- هُوَ في عُرفِ الصابرينَ مَسِيحُ - - - - 11-4-2021 ...
- جلالة الملك يترأس حفل إطلاق مشروع تعميم الحماية الاجتماعية و ...
- العناني يبحث مع سفير الإمارات بالقاهرة دفع حركة السياحة الثق ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - حسن الخباز - حقيقة مسيرة 20 فبراير