أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ر عبد الكريم خليفه حسن - ازمة القيم














المزيد.....

ازمة القيم


ر عبد الكريم خليفه حسن

الحوار المتمدن-العدد: 3264 - 2011 / 2 / 1 - 23:40
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


إن المرحلة التي يمر بها مجتمعنا العربي بشكل عام والمجتمع العراقي بشكل خاص وما يصاحبها من ظروف ومستجدات ومتغيرات بشكل متسارع أصبح اللحاق بها يكاد تشبه المستحيل وان هذه التطورات التي تعرض لها افراد المجتمع العراقي نتيجة الاحتلال والتي كان من نتائجها اختلال منظومة القيم لديهم وطغيان القيم المادية بدل القيم الروحية وإخلال الموازنة بين القيم الفردية والجماعية وإبراز القيم الفردية وهي قيم غربية تهدد مستقبل الانسان العربي والمجتمع بسبب اهمالها للجانب الروحي والاخلاقي واضطراب المعايير الاجتماعية والاخلاقية وكثرة حالات الخروج على تعاليم المنظومه الخلقيه للمجتمع.
ان التحولات التي حدثت في مجتمعنا ادت الى تغيرات عميقة في البنى الاجتماعية وفي نوعية العلاقات التي تؤلف انسجة المجتمع المتباينة مما أحدث تغيرا في القيم والسلوك والمواقف ، والاخطر من هذا كله اذا ما نظرنا الى الاتجاهات الغالبة المحلية والعالمية ، يمكننا القول بان السلوك الانساني ، وفي ايامنا هذه ، يبدو وكأنه يبتعد عن القيم الاصيلة او يتنكر لها او ينكرها بكل وعي وبكل سهولة تفكيرا او ممارسة وشعورا واعلاما وتلفزة
ومعلوماتية . ويمثل هذا الابتعاد في الاتجاه نحو قطبين متناقضين هما :
اولا : اما التمرد على هذه القيم ، والافلات من الحدود والقواعد والمعايير كلها في مستوياتها الدنيا على الاقل ، وكذلك الفوضى في علاقات الانسان مع الله وفي العلاقات العائلية والاجتماعية .
والثاني : التعصب لهذه القيم والتمسك بها روتينيا وتقليديا وخطأ من دون تنوير او معرفة كافية او سعي وراء تحقيقه او نقد موضوعي . فكلا القطبان يكسب الجولات ، كل من جهته على حساب الاخلاق والحرية والشخصية المثقفة الواعية والتنمية الاجتماعية المتكاملة .
ان العقيدة الصحيحة ضعفت وتوارت تحت ركام الفساد الاخلاقي والمادي في التصور والسلوك ، فالقيم الانسانيه فرغت من مضامينها الاخلاقية وانحرفت في حس الاجيال المعاصرة ولم يعد شيء منها يشبه اصله الذي كان عليه يوم خلق الانسان ، فضلا عن ذلك فان حياة الناس قد خلت من الروح واصبحت الحياة كلها تقاليد موروثة اكثر ما هي عبادة واعية لله او منهج مترابط يحكم الحياة .
اننا ما نقراءه ونشاهده ونسمعه في حياة مجتمعنا اليومية من مظاهر لمساوئ وعيوب ناتجة عن ضعف التمسك بالقيم الانسانية وبفضائل الاخلاق وفي التبذل والتملك وراء شهوات حب الدنيا مما يصدر في اغلب الاحوال من ضعف في تقبلها على اساس ان القيم اما ان يكون مفهوم ضيق او انه تمسك بالماضي القديم.
لقد ابتلت امتنا بلاءاُ عظيما من قبل النظام الجديد القائم على القوة الغاشمة والمناقض للقيم الإنسانية بما رسخ من التجزئة والتخلف وبما استلب من الثروات واستهانته بالمقدرات وبما عطل من نهضات ولتحقيق هذا الهدف عملوا على استثمار وسائل متنوعة من فضائيات وصحافة وانترنيت وسائل اتصال اخرى وسخروها الى اقصى غاياتها لنشر الفساد والانحلال الخلقي كأهانة المرأة واستغلالها في غرضهم لتحقيق مآربهم وتميع الروح المعنويه والانجرار وراء المغريات المادية وهم يبغون من وراء ذلك اعداد جيل من الشباب في مجتمعنا لا يعرف الصلة بمنظومة المجتمع الاصيله ولا يريد ان يعرفها .
.


ومن هنا يرى الباحث الحاجة الملحة لمعالجة مشكلة
( ازمة القيم ) والتي تفرضها متطلبات بناء الفرد والمجتمع بشكل متوازن ومتماسك على ضوء التغيرات والاحداث ، وان
( ازمة القيم ) تتطلب مواجهتها بالوسائل كافة وتحصين النشئ الجديد بالقيم الخلقية المستمدة من المنظومه الاجتماعيه الاصيله وترسيخها في نفوسهم . وتبصير التربويين بالقيم الاخلاقية التي يحتاجها مجتمعنا المعاصر وتعزيزها وتنميتها وان مستقبل مجتمعنا يتوقف على التربية الاخلاقية التي يعدون بها ابنائهم اخلاقيا فهي ضابطة ومحدودة وموجهة لسلوك ابناءه نحو مستقبل افضل وهي تحفظ للمجتمع استقراره وكيانه بمساعدته على مواجهة التغيرات التي تحدث فيه من خلال تحديد الاختيارات الصحيحة التي تسهل حياة الفرد المجتمع . آخذين بنظر الاعتبار التغيرات التي يشهدها عالمنا اليوم .
ان المرحلة التي يمر بها الشعب العراقي هي مرحلة عبور متخمة بالهموم والمشاكل والصعاب ، فهي مرحلة انتقالية بالغة الاهمية والخطورة والاخطر ما فيها الجانب الاجتماعي والذي يشمل منظومة القيم بكاملها وهذه المرحلة الغامضة التي تزداد الامور الحياتية للانسان العراقي فيها تعقدا وتشابكا في كل جوانب حياته والتي يصعب فيها الاحاطة التامة بالمتغيرات والتحديات والتي تلعب دورا هاما في عملية التغيرات التي تشمل بناء نظام قيم جديدة يوائم بين الاصالة والمعاصرة يتناسب وطبيعة المرحلة التي يمر بها مجتمعنا وبعيدا عن التناقضات القيمة التي اصبحت ظاهرة للتعامل النظري وبالتالي لابد من اتخاذ السياسات التربوية بعيدا عن المحسوبية المنسوبة لجهة ما . منطلقين بان تلك القرارات التي تضمنها تلك السياسات التربوية ستلعب دورا فعالا في تأسيس وبناء منظومة قيمية متطورة لها تأثير في عملية بناء الجيل الجديد والذي ينبغي ان ينشأ على ارضية صلبة ومنطلقات وطنية وانسانية هادفة من اجل عبور الازمة التي يمر بها مجتمعنا .



#ر_عبد_الكريم_خليفه_حسن (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295


المزيد.....




- في زيارة غير معلنة لأوديسا .. وزيرة الدفاع الألمانية تتعهد ب ...
- رئيس هيئة أركان الدفاع البريطانية يحذر من عزل روسيا للمملكة ...
- القوات العراقية تعيد فتح الطرق التي أغلقت بسبب التظاهرات باس ...
- باريس تعرب عن إدانتها الشديدة ل-أعمال العنف- ضد سفارتها في ب ...
- في زيارة هي الأولى منذ بدء الغزو الروسي... وزيرة الدفاع الأل ...
- زيلينسكي للروس: -ستُقتلون واحدا تلو آخر- ما دام بوتين في الح ...
- جيش أوكرانيا يدخل ليمان الإستراتيجية وقديروف يدعو لاستخدام ا ...
- الناتو يؤكد أنه ليس طرفا بالنزاع الأوكراني وبرلين تقول إن ضم ...
- البرلمان العـربي في القاهرة يعيـد انتخاب عادل العسومي رئيسا ...
- قتلى وجرحى في هجوم على مراكز أمنية بزاهدان


المزيد.....

- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور
- إشكالية الصورة والخيال / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - ر عبد الكريم خليفه حسن - ازمة القيم