أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - هادي حسين الموسوي - خرنابات الحلم الاول














المزيد.....

خرنابات الحلم الاول


هادي حسين الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 3169 - 2010 / 10 / 29 - 19:28
المحور: سيرة ذاتية
    


كانت قريتي التي ولدت فيها غافية على نهر يمدها بالحياة الخضراء .... كان ابي امام مسجدها الوحيد في سوقها الوحيد .... وبيتنا يحتضنه حب اهل القرية لـ (السيد) ولاهل بيته .... نساء القرية متواجدات في البيت يساعدن في الاشغال البيتيه ...
ابتدأت ذكرياتي بالوضوح عام 1950م .... وكان رواد المسجد يحيطوني بحبهم ... حبا بالسيد .. وكان ممن اتذكرهم الحاج ابراهيم ابو خالد والحاج رشيد ابو احمد رحمهما الله.. كانت خرنابات يتوسطها السوق . وفيه عدة دكاكين .. منها القصاب .. وابو التتن .. والعطار ... والخضار .. والحلاق .. والمقاهي العتيدة التي يلتقي فيها رجال القرية من بعد عودتهم من بساتينهم ... ليتناولوا الشاي والنركيلة ... ويتدارسوا احوال القرية ... السوق يتوسط القرية ... اخي الدكتور عبد الصاحب الموسوي رحمه الله كان شاعرا وحالما .. واصدقاؤه كثيرون منهم محمد بن الحاج طاهر واخوته .. وخالد بن الحاج ابراهيم .. اصدر مجموعته الشعرية الاولى هناك عام 1951 بعنوان احلام الفجر وعمره لا يتجاوز 20سنة .. وكان محبوبا من اهل القرية ... اما والدي فكان يعاني من شظف العيش لحيائه وعزة نفسه وكانت معاناتنا كبيرة لانه لا يطالب اهل القرية اداء حقه عليهم ... رايت اول مرة في حياتي : تشييع جنازة .. وكنت لا اعرف اي شيء عن الموت ... وتفتحت عيناي على الطبيعة الجميلة التي استمد منها اخي شاعريته ورهافة احساسه.. لم تكن القرية قد وصلها الكهرباء ... هناك فوانيس البلدية مثبته على الجدران .. ياتي عامل من البلديه فيضيئها ... ركبت السيارة لاول مرة من خرنابات الى بعقوبة ... تعرفت على اقاربي بمناسبة زواج اخي .. تعرفت على القادمين من النجف خالي الكبير واخويه وعوائلهم ... بمعنى عرفت انهم يخصوني ... وبزواج اخي احتفلت القرية .. رغم ان زوجته لم تكن منهم بل من النجف ... وفي المسجد كانت هناك بئر ومضخة سحب للمياه .. واذكر مرة لسعني الزنبور الاحمر ... لاني زاحمته على الماء ... عندما تريد مبارحة القرية ستصادفك (باب الحصار) .. كانت هناك مدرسة ابتدائية ومركز للشرطة الخيالة ... اجمل الاوقات عندما نزور احدى البساتين .. عام 1952-1953م تركنا خرنابات سكنا لكنها تربعت بالقلب لاني ابنها المولود فيها وهي اول احلامي ..
ذكريات لم يبق منها الا الاستذكار ... دعواتي لها بالامن والدعة .. فهي من علمني حب وطني



#هادي_حسين_الموسوي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295


المزيد.....




- البحرية الأمريكية تعلن قيمة تكاليف إحباط هجمات الحوثيين على ...
- الفلبين تُغلق الباب أمام المزيد من القواعد العسكرية الأمريك ...
- لأنهم لم يساعدوه كما ساعدوا إسرائيل.. زيلينسكي غاضب من حلفائ ...
- بالصور: كيف أدت الفيضانات في عُمان إلى مقتل 18 شخصا والتسبب ...
- بلينكن: التصعيد مع إيران ليس في مصلحة الولايات المتحدة أو إس ...
- استطلاع للرأي: 74% من الإسرائيليين يعارضون الهجوم على إيران ...
- -بعهد الأخ محمد بن سلمان المحترم-..الصدر يشيد بسياسات السعود ...
- هل يفجر التهديد الإسرائيلي بالرد على الهجوم الإيراني حربا شا ...
- انطلاق القمة العالمية لطاقة المستقبل
- الشرق الأوسط بعد الهجوم الإيراني: قواعد اشتباك جديدة


المزيد.....

- سيرة القيد والقلم / نبهان خريشة
- سيرة الضوء... صفحات من حياة الشيخ خطاب صالح الضامن / خطاب عمران الضامن
- على أطلال جيلنا - وأيام كانت معهم / سعيد العليمى
- الجاسوسية بنكهة مغربية / جدو جبريل
- رواية سيدي قنصل بابل / نبيل نوري لگزار موحان
- الناس في صعيد مصر: ذكريات الطفولة / أيمن زهري
- يوميات الحرب والحب والخوف / حسين علي الحمداني
- ادمان السياسة - سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية / جورج كتن
- بصراحة.. لا غير.. / وديع العبيدي
- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - هادي حسين الموسوي - خرنابات الحلم الاول