أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - فلاديمير لينين - قضية التعليم الشعبي














المزيد.....

قضية التعليم الشعبي


فلاديمير لينين

الحوار المتمدن-العدد: 3048 - 2010 / 6 / 29 - 23:55
المحور: الارشيف الماركسي
    


"إن قضية التعليم الشعبي هي أحد الاقسام المكونة في هذا النضال الذي نخوضه الآن . وبوسعنا أن نعارض النفاق والكذب بالحقيقة الكاملة والسافرة. فقد بينت الحرب بجلاء ما تعنيه إرادة الأكثرية التي تسترت بها البرجوازية وبينت الحرب أن حفنة من البلوتقراطيين تجر الشعوب إلى المجزرة خدمة لمصالحها. والآن تقوض نهائيا الإيمان بأن الديمقراطية البرجوازية تخدم الأكثرية.
إن دستورنا وسوفييتاتنا التي كانت ظاهرة جديدة بالنسبة لأوربا ولكن التي فهمناها منذ تجربة ثورة 1905 هي خير مثال تحريضي و دعائي يفضح مدى كذب ونفاق ديمقراطيتهم. ولقد أعلنا أمام الملأ سيادة الشغيلة والمستثمرين- بفتح الميم- وهدا مصدر قوتنا ومصدر قهرنا.
والشيئ نفسه في ميدان التعليم الشعبي : بقدر ما كانت الدولة البرجوازية أكثر ثقافة بقدر ما كانت تكذب بمزيد من التفنن زاعمة أنه يمكن للمدرسة أن تقوم في معزل عن السياسة وتخدم المجتمع بمجمله.
أما في الواقع فقد أحيلت المدرسة كليا إلى أداة للسيطرة الطبقية البرجوازية وأفعمت كليا بالروح الطبقية المنغلقة وكان هدفها إعطاء الرأسماليين أقنانا طيعين خدومين وعمالا فطنين. وقد بينت الحرب ان نعجزات التكنيك الحديث تشكل وسيلة لأجل إبادة ملايين العمال ولإغناء الرأسماليين الذين يربحون من الحرب إغناء لا حد له.
وقد تقوضت الحرب داخليا لأننا فضحنا كذبهم بمواجهته بالحقيقة. ونحن نقول : إن عملنا في الميدان المدرسي هو ذلك النضال نفسه من أجل إسقاط البرجوازية ونحن نعلن على المكشوف أن القول بمدرسة في معزل عن الحياة في معزل عن السياسة إنما هو كذب ونفاق. فماذا كان يعني التخريب الذي شنه أكثر ممثلي الثقافة البرجوازية القديمة اطلاعا وتحصيلا؟ لقد بين التخريب بصورة أوضح مما يبينه أي محرض و مما تبينه خطاباتنا و الآلاف من كراريسنا أن هؤلاء الناس يعتبرون المعرفة احتكارا لهم و يحولونها إلى أداة لسيادتهم على من يسمون " بالرعاع" وقد استغلوا تحصيلهم لكي يحبطوا قضية البناء الاشتراكي ووقفوا على المكشوف ضد الجماهير الكادحة.
لقد لقى العمال والفلاحون الروس تربيتهم في معمعان النضال الثوري. وقد رأوا أن نظامنا وحده دون غيره يعطيهم السيادة الفعلية. واقتنعوا بأن سلطة الدولة تهب كليا وتماما إلى مساعدة العمال وفقراء الريف لكي يتمكنوا من سحق مقاومة الكولاك والملاكين العقاريين والرأسماليين بصورة نهائية.
إن الكادحين يتشوقون إلى المعرفة لأنها ضرورية لهم من أجل النصر. وقد أدركت تسعة أعشار الحجماهير الكادحة أن المعرفة سلاح في نضالها من أجل التحرر وأن إخفاقاتها تنجم عن عدم كفاية التحصيل وأنه يتوقف الآن عليها بالدات جعل التعليم في منال الجميع فعلا. إن قضيتنا مضمونة بكون الجماهير عكفت بنفسها على بناء روسيا الجديدة الاشتراكية. وهي تتعلم من تجربتها بالذات من إفاقاتها وأخطائها وهي ترى مبلغ ضرورة التعليم لاجل السير بالنضال الذي تخوضه إلى نهاية مظفرة.
ورغم الانحلال الظاهري للكثير من المؤسسات ورغم تهليل الأنتليجنسيا المخربة نرى أن أن تجربة النضال قد علمت الجماهير أن تأخذ بيدها أمر تقرير مصيرها .إن كل من يتعاطف مع الشعب بالافعال لا بالأقوال إن خير قسم من الهيئة التعليمية سيهب إلى مساعدتنا - وفي هذا ضمانة أكيدة لنا على أن قضية الاشتراكية ستنتصر"
لينين .
مقتطف -المجلد37-ص76-78 /ترجمة إلياس شاهين-دار التقدم-موسكو 1974

النشر الكتروني
محمد أطلسي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خطاب اثناء دفن بول ولاو را لافارغ
- من رسالة الى مكسيم غوركي
- اهمية المادية الكفاحية .. الماركسية اقوى فاقوى
- رسائل لينين
- تاثير ثورة 1905 على شعوب اسيا مقتطف
- هل يتحول الحزب الشعبي الى حزب شيوعي؟
- برقية الى الجيش الثوري - احترموا عميق الاحترام حقوق السكان ا ...
- جواب لمراسل وكالة universal service الاميركية
- جواب على سؤال صحفي اميركي
- الى الجمعية الثورية الهندية
- موقفنا من الحرب مقتطف
- العناية بفقراء المسلمين
- دور البروليتاريا الثوري. -بمناسبة يوم العمال -
- الاشتراكية والثورة الثقافية مقتطف
- راسمالية الدولة مقتطف ج1
- ادعياء الماركسية ومتحذلقيها..- ردا على المشككين بالثورة البل ...
- المهمة الاولى للثورة البروليتارية ... مقتطف ..
- ماذا تعني دكتاتورية البروليتاريا .مقتطف .
- كيف نمحي الطبقات ؟..ج3 والاخير
- كيف نمحي الطبقات ؟..ج2


المزيد.....




- ذكرى نبيل الهلالي.. مع كل المضطهدين وضد كل اضطهاد
- لماذا لا تغير البيتكوين شيئًا في الرأسمالية
- تعرض الناشط في الحراك الشعبي بتعز عبد الحليم المجعشي لاعتداء ...
- ندوة صحفية لهيئة دفاع الصحفي سليمان الريسوني
- الفصائل الفلسطينية تطلق بالونات حارقة منذ أيام على البلدات ا ...
- ?فصة حزب العمال يجدّد ارتباطه بالشعب في معركته دفاعا عن قوته ...
- سقط نتانياهو وبقي ارثه
- “العيش والحرية”.. حلم تأسيس الحزب اليساري الوليد يصطدم بعبثي ...
- العدد 35 من النشرة: صوت العمال والكادحين
- مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وفلسطينيين بعد إطلاق يهود قوم ...


المزيد.....

- روزا لوكسمبورغ : في سبيل قضيتنا.. في سبيل حريتنا / رشيد غويلب
- الثورة والثورة المضادة - تشيرنيشيفسكى ، لينين ، تروتسكى / سعيد العليمى
- كرّاس لتتفتح الأزهار، بقلم لوُ تنغ يي، مع ثمانية ملاحق (وثيق ... / الصوت الشيوعي
- المفاهيم النظرية والسياسية وانعكاس امزجة الثورة المضادة فى ص ... / فلاديمير لينين
- رأس المال: الفصل الثالث عشر (64) 9) التشريع المصنعي (المواد ... / كارل ماركس
- بالعربية لأول مرة مراسلات ماركس – فيرا زاسوليج / ثامر الصفار
- انتفاضة أكتوبر و”الشرعية” السوفيتية / ليون تروتسكي
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- رأس المال: الفصل الثالث عشر (56) الصراع بين العامل والآلة / كارل ماركس
- لتحريض السياسي و”وجهة النظر الطبقية” / فلاديمير لينين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - فلاديمير لينين - قضية التعليم الشعبي