أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - امس حللت ببغداد














المزيد.....

امس حللت ببغداد


علي الانباري

الحوار المتمدن-العدد: 3021 - 2010 / 6 / 1 - 00:33
المحور: الادب والفن
    


امس حللت ببغداد
وابصرت شوارعها محض سواد
والناس وجوه كالحة
لا فرح فيها
حيث الموت لها بالمرصاد
رباه اهذي بغداد
ذات العينين الساحرتين
وذات الشفتين الاحلى من عسل البرحي
الافق رماد
يمتد طويلا والريح عويل
كنت اناديها
من ذا سامك خسفا
ورماك مقطعة الاوصال
فتجيب
رماني الانذال
القوني في الجب لبقتسموني
ويبيعوني للغرباء
وها انا للغرباء مباعة
كي ادخل بيت الطاعة
-------
امس حللت ببغداد
فرايت غبار التاريخ يغطيها
والبوم يعشعش فيها
الطرقات تقود الى المجهول
والطلقات مهياة للوثب
فمن يملك بعد اليوم مراياه
ليبصر ما يجري
--------
امس تذكرت
بيتا من الشعر يقول
بغداد مبنية بتمر
فلش وكل خستاوي
لكني ياناس
رايت بغداد
تشاد وتشاد بحجر السجيل
لقد جعل الامريكان من بغداد
بيت مجانين
يقيمهم د ف ويقعدهم دف
---------
امس ببغداد
ابصرت ابا النواس بلا كاس
والحلاج يطارده الحراس
والناس اه على الناس
في الدهشة ناموا
يوقطهم في الليل عويل
فاذا الصيحة اوهام
واذا قبض الريح زمان كان
واذا قبض الريح زمان ياتي
فالشوط طويل
والديك بلا فجر
والفجر حكاية معتوه يرويها
من اول ما فيها
حتى اخر ما فيها






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العصا
- على جسر المسيب
- في صراع الديكة
- خلف الاجمة
- نكون او لا نكون
- زفة الحمير
- عن سرادشت ثانية
- يا طير الله وداعا- الى سردشت
- الناي رتل في البلاد قصيدتي
- ما رواه السيد البهلول
- طلال سالم الحديثي- المعلم الاول- 2
- طلال سالم الحديثي- المعلم الاول- 1
- لقد تمت بحمد الله
- اية الكرسي
- مرثية لسليم السامرائي
- اسرافيل
- خارج القوس ابحث عن فريستي
- قفا نبك
- معاطف رثة
- كل العهود ربيعها اسود


المزيد.....




- ديفيد بيكهام مُرشدا للهواة في برنامج واقعي جديد تبثه ديزني ب ...
- صدر حديثًا رواية جديدة بعنوان -عفريت بنت علاء الدين-
- صدر حديثا كتاب -فتنة الذاكرة والأسئلة فى تجربة السعيد المصري ...
- ?ذكرى ميلاد ابن رشد الفقيه والطبيب والفيلسوف الاندلسي
- موسكو تشهد أول عرض لفيلم -تشيرنوبل- الروسي
- نوال الزغبي: أعيش الوجع والذل والكرامة المفقودة
- كاتبة -هاري بوتر- تحدد موعد نشر رواية جديدة للأطفال
- مسرح ديار يشارك في افتتاحية بيت لحم عاصمة الثقافة 2020
- أول تحرك من البرلمان المصري ضد الفنان محمد رمضان
- تحرك من برلماني مصري ضد الفنان محمد رمضان


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - علي الانباري - امس حللت ببغداد