أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - ثائر البياتي - الأنتخابات العراقية القادمة معركة وطنية فاصلة














المزيد.....

الأنتخابات العراقية القادمة معركة وطنية فاصلة


ثائر البياتي

الحوار المتمدن-العدد: 2934 - 2010 / 3 / 4 - 10:31
المحور: ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق
    


ليس غريبا ان يصيب الأحباط كثيرا من العراقيـين، ويؤثر ذلك سلبا في المشاركة في الأنتخابات القادمة. ان وقوفهم في طوابير الأنتخابات الماضية متحدين الموت وأدلاءهم بأصواتهم للقوائم الأنتخابية لم يجد نفعا، ولم يثمر ثمرا، فكثير من نواب البرلمان العراقي تسابقوا لمنافعهم الشخصية وصوتوا لزيادة رواتبهم الشهرية، وتغيبوا عن أداء واجبهم دون هم، وحجوا بيت الله مرارا. فتفشى الفساد الأداري والمالي بينهم وبرزت عدم الكفاءة والنزاهة عندهم، لهذه الأسباب وغيرها دخل اليأس في قلوب الناس وساد الأعتقاد بان المشاركة في الأنتخابات القادمة غير مجدية، لا تنفع في تغيير ما هو قائم، ولا تغير ما هو محسوم في نتائج الأنتخابات. ولكن نسى هؤلاء ان الأمتناع عن التصويت وعدم المشاركة في الأنتخابات سيكرران عودة الوجوه المرفوضة اصلا ًً. أما الذي سيغير من نتائج الأنتخابات، فهو المشاركة الواسعة للشعب وأختيار الناخب لقائمة وطنية نزيهة. وسأوضح ما ذكرته من خلال مثال من تجربة أنتخابات مجالس المحافظات في عام 2008 كما جاءت في أرقام المفوضية العليا للأنتخابات:

المجمــوع الكلي للمصـوتـــــــــــيـن في عموم الــعراق = 7,143,565 ناخبا ً
مجموع الأصوات التي حازت عليها القوائم الفائــــــــــزة = 4,897,334 صوتا ً
مجموع الأصوات التي حازت عليها القوائم الخاســـــــرة = 2,246,322 صوتا ً
الممتنعون عن التصويت من الذين يحق لهم التصويت زاد عن 6,000,000 ناخبا
بحسب قانون الأنتخابات الجائر وزعت أصوات القوائم الخاسرة على القوائم الفائزة.
فمثلا في محافظة كربلاء حصلت كل من قائمتي أئتلاف دولة القانون وامل الرافدين نتيجة التصويت لكل منهما على مقعدين فقط !! ولكن أضيفت لكل منهما 7 مقاعد فأصبحت حصة كل منهما 9 مقاعد، وفي محافظة واسط حصل أئتلاف دولة القانون على أربعة مقاعد فأضيفت له 9 مقاعد لتصبح حصته 13 مقعدا ً.

من الأرقام السابقة نلاحظ ضرورة مشاركة المواطنين الواسعة في الأنتخابات القادمة وأهمية أختيارهم لقائمة نزيهة مشهود لها بتاريخ وطني عريق، لكي لا يهدر صوت الناخب في حالة إدلائه لقائمة صغيرة - وان كانت تقدمية - وعليه ان يختار قائمة نظيفة اليد معروفة كقائمة أتحاد الشعب رقم 363 مثلا. ولا نكون من الممتنعين عن التصويت لأننا سنساهم في فوز من لا نريد فوزه. وللعراق كل الخير والحب .






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قانون الأنتخابات العراقية وضرورة المشاركة في الأنتخابات القا ...
- الديمقراطية والعلمانية


المزيد.....




- مقتل رجل من عرب إسرائيل في اللد.. واستدعاء 8 سرايا من قوات ا ...
- 8 قتلى و20 جريحا بإطلاق النار في مدينة قازان الروسية
- الحرس الثوري الإيراني يعلن إطلاق عيارات تحذيرية ضد سفن أمريك ...
- أبو الغيط: الهجمات الإسرائيلية على غزة تعكس استعراضا بائسا ل ...
-  تيخانوفسكايا تخطط لإجراء محادثات مع السلطات اليونانية
- -صوت الكون--!.. بيانات من Voyager-1 تكشف -همهمة-- الغاز بين ...
- لحظة القبض على أحد مهاجمي المدرسة في قازان
- قاموس -لو روبير- يعتمد حرف -سي- صغيراً في مطلع كلمة -كوفيد- ...
- مضيق هرمز: سفينة أمريكية تطلق طلقات تحذيرية على زوارق إيراني ...
- قتلى بينهم 8 أطفال في إطلاق نار في مدرسة روسية


المزيد.....



المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - ثائر البياتي - الأنتخابات العراقية القادمة معركة وطنية فاصلة