أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد زلال - سياسيون...... فاسدون - 1 -














المزيد.....

سياسيون...... فاسدون - 1 -


محمد زلال

الحوار المتمدن-العدد: 2750 - 2009 / 8 / 26 - 09:11
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لازالت الفضيحة التى تقودها الصحيفة الدنماركية (أكسترا بليذت) فى الكشف عن الاحتيال المالي لبعض السياسيين العراقيين المقيمين فى الدنمارك, تثير لغطا واسعا فى أواساط الشعب الدنماركي بشكل عام والجالية العراقية بشكل خاص. وأساس هذه الحملة هو الكشف عن الغش المالي والضريبي لهؤلاء السياسيين الذين لازالوا يتلقون رواتبا تقاعدية من الحكومة الدنماركية , لكنهم وحسب مصادر الصحيفة لهم مناصبهم السياسية في العراق وبالتالي موارد وامتيازات مالية لم يعلنوا عنها أو يصرحوا بها للجهات الضريبية المسؤولة .
فحسب القانون الضريبي الدنماركي : على كلِّ مواطن يسكن في الدنمارك " أي مسجل رسميًا فيه " ويعمل فى البلد أو خارجه أن يدفع الضريبة المقررة على دخله أو موارده المالية الأخرى . ومن الأسماء التي تمّ الكشف عنها لحد الأن هي :
1. بالين عبداللّه محمد 52 سنة . عضو برلمان أقليم كردستان عن الاتحاد الوطني الكردستاني والذي منح راتبًا تقاعديًا منذ خمس سنوات .
2. طلعت سيف الدين 56 سنة . عضو برلمان أقليم كردستان عن الاتحاد الوطني الكردستاني والذى منح راتبًا تقاعديًا منذ خمس سنوات أيضًا.
3. سامية عزيز محمد 63 سنة . عضو البرلمان العراقي عن الاتحاد الوطني الكردستاني والتي منحت راتبًا تقاعديًا منذ خمس سنوات .
4. فؤاد رفيق جلبي 60 سنة . جنرال . مستشار خاص لرئيس الجمهورية جلال الطالباني ورئيس القوات الخاصة لحمايته . عضو حزب الاتحاد الوطني الكردستاني والذى منح راتبًا تقاعديًا منذ عدّة سنوات . وحسب مصادر الصحيفة فقد كان الجنرال جلبي عضوًا سابقًا في حزب البعث العربي العراقي . وفى الانتخابات الأخيرة التي جرت في أقليم كردستان . تمّ انتخاب زوجة جلبي ( بريفاب سرهنك ) عضوًا فيه!! .
5. مظفر طاهر حاجي 53 سنة . دبلوماسي في السفارة العراقية في صوفيا . وعضو فى حزب الاتحاد الوطني الكردستاني . والذي منح راتبًا تقاعديًا منذ خمس سنوات .
وقد حاول التلفزيون الدنماركي (القناة الثانية ) بإجراء لقاء مع الجنرال جلبي في منطقة سكناه لكنه رفض اللقاء ولم يتفوه بحرف واحد . أمّا بالين عبداللّه محمد وبعد لقائه مع المسؤولين فى البلدين التي يسكن فيها , فقد ذكر بأنّه يتبرع براتبه الذي يستلمه كعضو فى البرلمان إلى حزبه ( الاتحاد الوطني الكرستاني) . وهنا على حزبه أن يؤكد أو يكذِّب الخبر حرصًا على سمعته السياسية وسمعة زعيمه.
وما أثار إستغراب الكثير من أفراد الجالية العراقية فى الدنمارك وخصوصًا المقيمين منهم منذ مايزيد على الربع قرن , إنَّهم لم يسمعوا بهؤلاء الساسة ولا عن نشاطهم السياسي في نوادي ومراكز الجالية العراقية الاجتماعية والثقافية .
على ضوء هذه الفضائح التي نشرتها الصحيفة على صفحاتها الأولى والتي أثارت استياء الساسة الدنماركيين , فقد قرر وزير المالية ( كريستيان ينسن ) بإحياء لجنة من بعض الوزارات لتقوم بجمع المعلومات عن العراقيين الذين حصلوا على التقاعد وإذا ماكانت هناك حالات أخرى من الاحتيال والغش المالي . وستقوم هذه اللجنة أيضًا بالإتصال بالحكومة العراقية لتزويدها بالمعلومات عن العراقيين الحاملين للجنسية الدنماركية والذين يعملون داخل العراق .
ماقامت به الصحيفة من كشف للغش المالي والضريبي الذى قام به هؤلاء الساسة , ماهو إلاّ رقعة صغيرة من رقعة الغش والفساد المالي الكبيرين المتفشي فى العراق من شماله إلى جنوبه وبدون أدنى خجل أو وازع أخلاقي أو حس وطني . فالجميع قرأ وسمع عن المليارات من الدولارات التي هرِّبت خارج العراق ولم نسمع بعد عن مسائلة أو محاسبة أو متابعة قانونية لا من داخل البرلمان العراقي( وبرلمان أقليم كردستان وحكومته) ولا من الحكومة المركزية !!.
ناهيك عن النفط الذي يهرّب من البصرة إلى إيران وبحماية السلطات الأمنية . وعن القصور الفارهة التي سيكنها بعض الساسة الكبار فى مناطق خاصة بهم فى أربيل والسليمانية .
كلّ هذا ولازالت الحكومة الحالية باحزابها الطائفية والعشائرية تتبجح وبدون أدنى خجل عن ديمقراطيتها الملفعة بالعباءة السوداء والمتحزمة بالجمداني حتى السرّة .
ولاشك فأنّ القائمة التي بحوزة الصحيفة هي أطول مما يظن البعض. فسوف نقرأ بلا شك فى الأيام القادمة عن أسماء أخرى لسياسيين فاسدين يتبوؤن مراكز سياسية حساسة في العراق . هذا ناهيكم إذا ماتمّ الكشف عن ملفات الأخرين في بريطانيا والسويد وبعض العواصم الأوربية الأخرى لسمعنا الغرائب فى هذا الزمان العجيب من تاريخ العراق السياسي الجديد!!.









اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل نجح مؤتمر حقوق الإنسان وأفق التغيير في العالم العربي في ت ...
- تشويه التاريخ والنصر على الفاشية 8 ايار 1945


المزيد.....




- مقتل ثلاثة أطفال في الغارات على تيغراي الإثيوبية
- الكرملين: من الواقعي عقد لقاء جديد بين بوتين وبايدن بصيغة أو ...
- قضية الشريط الجنسي | بدء المحاكمة بغياب كريم بنزيمة
- قضية الشريط الجنسي | بدء المحاكمة بغياب كريم بنزيمة
- كوريا الجنوبية تطلق صاروخا فضائيا محلي الصنع غدا
- معركة في المغرب بعد وفاة نجل المطرب المصري الكبير عبد المطلب ...
- الإمارات..محمد بن راشد يجتمع مع محمد بن زايد ضمن -لقاءات الم ...
- تقارير: غارة جديدة تستهدف عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي
- -حماس- تدعو المؤسسات الحقوقية لإنقاذ حياة القواسمي
- مصري يحاول الانتحار بطريقة مأساوية في الكويت


المزيد.....

- أخف الضررين / يوسف حاجي
- العدالة الانتقالية والتنمية المستدامة وسيلة لتحقيق الأمن الم ... / سيف ضياء
- الحب وجود والوجود معرفة / ريبر هبون
- هيكل الأبارتهايد أعمدة سرابية وسقوف نووية / سعيد مضيه
- جريدة طريق الثورة، العدد 41، جويلية-اوت 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 42، سبتمبر-أكتوبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 43، نوفمبر-ديسمبر 2017 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 44، ديسمبر17-جانفي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 45، فيفري-مارس 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد زلال - سياسيون...... فاسدون - 1 -