أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر على الرابط البديل ادناه
https://www.ahewar.net/debat/show.art.asp?aid=122601

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صفوت فوزى - انسحاق -قصة قصيرة














المزيد.....

انسحاق -قصة قصيرة


صفوت فوزى

الحوار المتمدن-العدد: 2169 - 2008 / 1 / 23 - 09:29
المحور: الادب والفن
    


بين اليقظة والنوم ... ياتيني صوته حاداً مسرسعاً ... يعبث بأدوات المطبخ ... أشم رائحته النفاذة ... رائحة لا تنجاب أبداً معلقة في سحابات رازحة راكدة ... يتمدد ظله الكريه بإتساع المكان كأنما تتولد فيه حياة جديدة ... خبيثة ، وواثقة ... ينتصب أمامي ... قميئاً ... كالحاً ... مراوغاً .... كتلة أعصاب عارية مشدودة مسننة .. تحسست طريقي في الظلام حابساً أنفاسي محاذراً الإصطدام بشيء ينبئه عن مكاني ... رفعت حذائي ... وفي لحظة خاطفة أضئت المصباح ... سكون تام ... لمحته يمرق من أسياخ النافذة هارباً .
من فوق مقعده العالي الدوار ، ووجهه المجدور ذو الأنف المفلطح المعقوف رمقني بنظرة غاضبة ، فيما انتصب علي مكتبه صقر مفرود الجناحين مشرع المخالب ينقض علي فأر صغير ينزوي مرتاعاً أسفل فرع امتصت منه الحياة ... أقف في الحجرة الواسعة وحيداً ... يأتيني صوت الساعة المعلقة فوق الحائط ... أشعر بغربة في بيئة معادية وهو ينفث دخان سيجارته في وجهي :-
- أنت فلان
- أيوة
- مش عيب في سنك ده وتزوغ
- كتبت تصريح
- أنت محول للتحقيق

" علي أطراف أصابعي أنسل من الباب الموارب ... متربصاً يقف هو خلف الباب قابضاً العصا الخيزران ينهال بها عليَّ ...
- روح مطرح ماكنت يا صايع ...
تخرج الكلمات مبتورة ... مشوهة ... مرتعشة ... وغيمة حبلي بالدموع لا تريد أن تنبجس ...

- وكمان بتكتب شعر يا روح أمك ... طب بص لمذاكرتك الأول ... قصاصات صغيرة من ورق أبيض مكتوب بحبر أسود يلقيها في وجهي ... تتناثر شظايا الزجاج المكسور ... يتفتت القلب ... تنكسر الروح ... وتأبي الغيمة الحبلي إلا أن تسقط "
حاصرتني الأسئلة والإتهامات ... كظمت غيظي ... ومضيت .
عاد يعبث بأدوات المطبخ ... متحدياً خرج إلي الصالة ... فرصتي لأقتله ... لحظة واحدة وينتهي كل شيء ... في الضوء الخابي ... لم يكن وحده ... كانوا هناك ... يتمددون باتساع المكان ... يضعون ساقاً فوق ساق ... تبرز ألسنتهم وردية لزجة تلعق الهواء ... ينعكس الضوء علي الشوارب فتبدو كحد الموس ... يتسلقون الحيطان ... يتدلي بعضهم من سلك الكهرباء ... فتحت عيني باتساعهما ... في المرآة الصدئة المعلقة علي الحائط المواجه رأيتني هناك ... شوارب سوداء مستقيمة ... أذنان بارزتان باتساع المرآة ... قشور كالحة تغطي الساقين يبرز منها شعر خشن يطعن المرآة بارزاً للخارج ... في لحظة خاطفة صرخت ... خرج الصوت حاداً مسرسعاً ... وغمرتني رائحة نفاذة كريهة



#صفوت_فوزى (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع المفكر العراقي ضياء الشكرجي حول العلمانية والدين والاحزاب الاسلامية في العراق والشرق الاوسط
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الغائب الحاضر - قصة قصيرة
- كبرياء -قصة قصيرة
- جدى
- انحناء -قصة قصيرة
- فاصل للحلم - قصة قصيرة
- سلبية الأقباط بين مسئولية الدولة ودور الكنيسة


المزيد.....




- فيلم السنغالية أليس ديوب عن قتل الأطفال يحصد الجوائز
- الفلسفة وسينما دهوك 2022
- رسالة مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي: نادين لبكي ورانب ...
- فنان عراقي يزيّن ساحة قريته باللوحات الجدارية
- كاريكاتير العدد 5323
- فيديو: فلسطينيون يشككون في الرواية الإسرائيلية حول مقتل شاب ...
- دار الساقي في لندن تعلن إغلاق أبوابها نهاية العام
- انطلاق مؤتمر أبوظبي الثالث للمخطوطات
- كواليس -بلوكاج- اللجنة الموضوعاتية المكلفة بالمساواة والمناص ...
- إليك 9 لوحات فنية شرحت تاريخ كرة القدم بصورة لا تتخيلها


المزيد.....

- المنهج الاجتماعي في قراءة الفن: فاغنر نموذجاً / يزن زريق
- اتجاهات البحث فى قضية الهوية المصرية / صلاح السروى
- المرأة والرواية: نتوءات الوعي النسائي بين الاستهلاك والانتاج / عبد النور إدريس
- - السيد حافظ في عيون نقاد وأدباء فلسطين- دراسات عن السيد ح ... / مجموعة مؤلفين عن أعمال السيد حافظ
- البناء الفني للحكاية الشعبية على بابا والأربعين حرامي (بين ... / يوسف عبد الرحمن إسماعيل السيد
- شخصية مصر العظيمة ومصر العبيطة / السيد حافظ
- رواية سيامند وخجي مترجمة للغة الكردية / عبد الباقي يوسف
- كتاب (كحل الفراشة) - ايقاعات نثريَّة - الصادر في عام 2019 عن ... / نمر سعدي
- رواية تأشيرة السعادة : الجزء الثاني / صبيحة شبر
- مسرحية حكاية الفلاح عبدالمطيع ممنوع أن تضحك ممنوع أن تبكي / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - صفوت فوزى - انسحاق -قصة قصيرة