أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - غياث نعيسة - بيان الحركات الاجتماعية ضد منظمة التجارة العالمية - كانكون في المكسيك















المزيد.....

بيان الحركات الاجتماعية ضد منظمة التجارة العالمية - كانكون في المكسيك


غياث نعيسة

الحوار المتمدن-العدد: 631 - 2003 / 10 / 24 - 03:14
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


بيان الحركات الاجتماعية  ضد منظمة التجارة العالمية - كانكون في المكسيك                                        ترجمة: غياث نعيسة
*****
علينا الخلاص من منظمة التجارة العالمية ومن الحروب!                                        
نحن الحركات الاجتماعية أتينا إلى كانكون بغرض مواجهة منظمة التجارة العالمية.                   
لأن منظمة التجارة العالمية تشكل مع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والشركات متعددة الجنسيات، سلاح دمار شامل موجه ضد حياة الشعوب والتنوع البيولوجي- لاسيما تلك التي تعني الجماعات الفلاحية والشعوب الأصلية- كما تشكل هذه المنظمة تعزيزاً لنمط متفاقم يقصي النساء ويحولهن إلى ضحايا للفقر والعنف.                             
ولأن منظمة التجارة العالمية تخدم أرباب  العمل على حساب الضرورات الإنسانية، وهي تخضع العدالة الاجتماعية لخدمة قانون السوق، كما تخصخص (تسرق !) الثروات الطبيعية للشعوب الأصلية ولكافة الشعوب من ارض وماء وبذار، وتخصخص الخدمات العامة كالصحة والتعليم.    
ولأن منظمة التجارة العالمية تفاوض من اجل فرض اتفاقات سرية ولفرض معاييرها باعتبارها أسمى من أي دستور وطني أو مؤسسات البلاد،وهي تعمل دون أدنى رقابة ديمقراطية.                      
ولأن منظمة التجارة العالمية تفرض التبادل الحر وقانون الأقوى. هذا القانون الذي يؤدي إلى حالة من الحرب المستمرة وتعزيز النزعة العسكرية.   
وأخيرا، فان منظمة التجارة العالمية تتعثر وتعيش أزمة عميقة بفضل الرفض المتزايد الاتساع التي تثيرها سياساتها في البلدان النامية، وفي أوساط الشعوب الأصلية والفلاحين وفي داخل المجتمعات عموماَ. فالسياسات التي تقيمها هذه المنظمة إنما تفاقم من الإقصاء و اللامساواة القائمة على  أساس اثني أو نوعي أو طبقي.                          
لقد حضرنا إلى كانكون من اجل إفشال المؤتمر الوزاري الخامس لمنظمة التجارة العالمية. ومن اجل أن نلتقي أيضا بتنوعنا وتعددنا. لنعلن عن مطالبنا وأهدافنا،ولنعمل على بناء – من الأسفل- تحالف واسع للأصوات المتنوعة في العالم. لقد أتينا من اجل أن نناضل.                              
قمنا في العاشر من أيلول/سبتمبر، وبمشاركة 10 آلاف فلاح وممثلين عن الشعوب الأصلية والشباب والعديد من المنظمات الاجتماعية الأخرى والنقابات قدموا من مكسيكو ومناطق أخرى من العالم، باحتلال شوارع كانكون مطالبين بالسيادة الغذائية وبأن تكون الزراعة والغذاء خارج نطاق مفاوضات منظمة التجارة العالمية وبإلغاء هذه المنظمة.      
لكن تعرضت مسيرتنا إلى الصد والمنع بالمتاريس الحديدية التي فرضتها حكومة فوكس، وتوفي خلالها زميلنا( لي كيونغ هاي). لذلك فإننا في الوقت الذي نعرب فيه عن تضامننا مع الوفد الكوري ومع كل الأشخاص الذين تربطهم صلة ب (لي) بأننا ندين المنظمة العالمية للتجارة باعتبارها المسؤول الوحيد عن هذا الحدث المأساوي. ونحن واثقون بان وفاة( لي) تشكل صرخة للمهمشين وضربة قاضية تلقتها منظمة التجارة العالمية، لأن هذا الحدث يفضح الفشل الاجتماعي والسياسي والأخلاقي لسياساتها. مات (لي) في كانكون، وفي كل يوم يموت 17 آلف شخص في العالم ضحايا للسياسات الليبرالية الجديدة التي تطبقها منظمة التجارة العالمية والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي.                            
إن نضالنا لن يتوقف عند اليوم، ولن ينته في كانكون، انه نضال مستمر. فواجبنا هو النضال ضد السياسات الليبرالية الجديدة  وضد الحكومات التي تطبقها وضد المؤسسات المالية والدولية والشركات متعددة الجنسية خلال مؤتمراتها وفي داخل بلداننا. وهذا يتطلب بناء تحالفات وأنماط اجتماعية بديلة،وإطلاق تحركات تعزز من نضالاتنا من اجل عالم تكون فيه الحياة والعدالة الاجتماعية مضمونتان للجميع: عالم تكون فيه حقوق الشعوب الأصلية والشباب والفلاحين والنساء والعمال فوق كل اعتبار. وأخيرا، من اجل عالم يقوم على احترام الطبيعة والتعددية البيولوجية.                     
لسنا سلعاَ   ولسنا للبيع                     
عالم أفضل ممكن                           
لتسقط منظمة التجارة العالمية والحروب    
لنعولم النضال والتضامن والأمل            
  شبكة الحركات الاجتماعية
 كانكون في أيلول/ سبتمبر 2003

البديل






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- روزا لوكسمبورغ : شيوعية القرن الحادي والعشرين
- المسألة الزراعية في سورية
- عولمة الحروب وا لنهب - احتلال العراق وبعض نتائجه
- الحرب الإمبريالية على العراق والمنطقة العربية
- مناهضة العولمة و روح العصر


المزيد.....




- حريق يسوّي بلدة أمريكية بالأرض ويقضي على أغلب معالمها
- رئيس إيران الجديد: قوتنا تخلق الأمن في المنطقة وقدراتنا تدعم ...
- مراسلنا: استهدافان لرتلين تابعين للتحالف الدولي جنوبي العراق ...
- مركّب في الشوكولاتة الداكنة يحسّن تدفق الدم ويساهم في زيادة ...
- اغتيال الاكاديمي بجامعة صنعاء محمد على نعيم
- مقتل وإصابة 8 جنود سودانيين ورجل مسن بانفجار ألغام حوثية في ...
- مقتل وإصابة 8 أشخاص بينهم قائد عسكري في القوات الحكومية جراء ...
- المجموعة النيابية، تسائل الحكومة حول إهمال مرضى كوفيد 19 بال ...
- المجموعة النيابية، تتقدم بملتمس للحكومة، حول طلب فتح مهلة جد ...
- فرار الآلاف من -درعا- إلى مناطق سيطرة النظام عبر ممر إجباري ...


المزيد.....

- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المثقف السياسي بين تصفية السلطة و حاجة الواقع / عادل عبدالله
- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - غياث نعيسة - بيان الحركات الاجتماعية ضد منظمة التجارة العالمية - كانكون في المكسيك