شارك-ي برأيك: الاقتتال الفلسطيني ودور القوي اليسارية والديمقراطية

اقرا سجل الزوار/التعليقات

مساحة حرة : ساهم بالرأي والتعليق حول أي قضية أوموضوع

الاعلانات في  الحوار المتمدن استفتاء   أرشيف الاستفتاءات  



  

خدمة جديدة -  تجريبية
شارك في الحوار على الموضوع من خلال نظام مدموج بالفيسبوك - التعليق سينشر في الحوار المتمدن والفيسبوك في ان واحد


اختار اللغة         نتيجة البحث - 0 - الموضوع / عرض من - 1 - الى - 0 -
العدد: 18733 Friday, October 10, 2008  
egypt City/Country harmanazy الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
كرست جهودى بعد إنضمامى لشبكة الفيس بوك للدفاع عن فلسطين وفضح حقيقة إدعاء أحقية اليهود فى أراضى العرب الفلسطينين منذ وعد بلفور وبدء التهجيرلليهود للأراضى الفلسطينية إلخ...ودافعت عن المقاومة الفلسطينية ضد الإحتلال الإسرائيلى وجرائمه التى يرتكبها يوميا من قتل وتدمير وتجريف للأراضى والإغتيالات المنظمة ضد قادة المقاومة.. ولم أكل أو أمل من الدفاع عن إخوانى وأهلى فى فلسطين حتى هوجمت مؤخرا من اسرائيليين وغربيين وعيرت بما تفعله القيادات الفلسطينية فتح وحماس فى شعبها. لا أخفي عنكم مشاعرى من الضيق والإحراج لأننى لم أستطع إثبات عكس ذلك (إقتتال الفلسطينين ضد بعضهم البعض) عمل مخزى ولا يخدم إلا العدو المحتل الغاصب؟؟ هذا الشعب كفاه معاناة قلوبنا نحن شعوب الوطن العربى جميعا تحترق أسفا على مصير إخوتنا واسترسال القيادات فى خلافاتهم مما شوه صورة كفاح هذا الشعب لنيل حريته واستعاده اراضيه المغتصبة. كفاكم خلافات كيف تسول لكم أنفسكم قتل إخوانكم إتقوا الله حتى ينصركم ياقادة هذا الشعب المسكين المغلوب على أمره. لك الله يا فلسطين.

العدد: 18689 Friday, October 10, 2008  
sudan City/Country Dr Gamil Farah الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أمة منقسمة عَلَى ذَاتِهَا تخرب
http://docs.google.com/Doc?id=dgc846bt_65dfhqj5gq
هل من الممكن أن نقضي على الإرهاب العالمي بدون حروب؟
http://docs.google.com/Doc?id=dgc846bt_67fcvxq8cv

العدد: 18631 Wednesday, October 8, 2008  
الاردن City/Country ابو ذر الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
من المؤلم ان نجد الان في فلسطين مجموعتان تحتكران النضال الوطني الفلسطيني عبر (سلطتين تحت الاحتلال )سلطة غزه المحاصره من كل جانب حتى الهواء و سلطه الضفه المحاصره بالموستوطنات و الحواجز الاسرائيليه التي تحسب على شعبنا الهواء الذي يتنفسه و يتم استغلال وضع اهلنا في الاراضي الفلسطينيه الاقتصادي من اجل كسب الولاء لهاتين السلطتين سلطة غزه تضخ المال على المحاسيب و سلطة الضفه كذلك و بينهما يدفع شعبنا الثمن من معاناة الحصار و البطاله حيث يفرض عليه الانتماء لاحدى السلطتين من اجل العيش او يكون تحت رحمه وسطاء المؤسسات الغير حكوميه مثل وكاله التنميه الامريكيه او المؤسسات الاوروبيه المموله لمشاريع احيانا تكون شبه وهميه فهدف هذه المؤسسات معروف لشراء الضمائر و المواقف السياسيه و كما تقوم اللجان الخيريه و الزكاه لتحويل شعبنا من شعب التضحيات الي مستجدين على اعتاب هذه المؤسسات و اللجان ضمن كل هذه الضروف يخرج علينا الاقتتال الفلسطيني الفلسطيني الذي هو عار على منفذيه و بدل من ان يكون هذا الدم الطاهر موجه ضد الاحتلال ينزف و يهرق بيد الفلسطيني و كل ذلك يتم في غياب المشروع الوطني الفلسطيني .اما دور اليسار و القوى الديمقراطيه للاسف الشديد بعض هذه القوى غرقت في قضايا التمويل الاجنبي تحت مبررات واهيه فمن يملك التمويل يملك القرار السياسي كما حصل في اتفاقيه جنيف (يوسي بيلن - ياسر عبد ربه)مع المؤسسات المموله بابتزازها من اجل تاييد هذه الاتفاقيه . وبقيت القوى اليساريه الحقيقيه ضعيفه لانها تمول ذاتيا و مع ذلك نقول يجب على القوى المخلصه ان تنهض وتنفض غبار الزمن لان المستقبل للمشروع الوطني الحقيقي الذي يحمله اليسار باخلاص فالمستقبل له.
و اخيرا اود ان اقول كلمه لسلتطينا في غزه و الضفه
بلين بأعور فضجرت منه.................فما بالي اذا بليت بأعورين

العدد: 18431 Sunday, September 28, 2008  
الاردن City/Country بثينه الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
بالنسبه للاقتتال الفلسطيني فهو وصمه عار في جبين كل المشاركين فيه بدون استثناء , ولا يمكن وصفه الا بالخيانه لقضيتنا الفلسطينيه بكل جداره , وتقديم خدمه جليله لاسرائيل اظن انها لم تكن تحلم بها ابدا
اما بالنسبه لدور القوى اليساريه والديمقراطيه : فاين هي من كل ما يجري ؟؟, فانا شخصيا وللاسف الشديد جدا لا اجد لها اي تواجد على الارض بتاتا , فحلبتنا الفلسطينيه متروكه لحماس وفتح ولا غيرهما , وهذا ما يدعو للخوف من المستقبل

العدد: 18363 Thursday, September 25, 2008  
فلسطين City/Country جبريل محمد الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
مرة اخرى اجدني مضطرا للتعليق، ولكن في ضوء مستجدات خطيرة تهدد ما تبقى من المشروع الوطني الفلسطيني، واعني بذلك ذاك السجال الذي سيتحول الى اجراءات سياسية حول ولاية رئيس السلطة ونهايتها او تمديدها.
يتخذ السجال اشكالا قانونية، وفي جوهره تعبير عن تناقض سياسي، ومن خلال السجال لا ترى الاهتمام بالمشروع الوطني ومستقبله، بل بتنازع على جيفة تسمى سلطة لا تملك من قرارها توقيع على صفقة قمح لاطعام شعب جائع.
ينسى المتنازعون على هذه السلطة انها ليست نهاية مطافهم، او انهم ادركوا انها كذلك، فرضوا من الغنيمة بالاياب، وهنا اخص حماس، حيث رضيت قيادة فتح من كل تطوافها بين العواصم بالاياب الى سلطة محدودة توهموا انها ستؤول الى دولة ولم يقرأ اي منهم محمود درويش حين قال:
وهل سيسفر موتنا عن دولة ام خيمة
قلت انتظر لا فرق بين الرايتين.
لا يفكر المتنازعون ومن اعتزلوا النزاع، الى ضرورة مراجعة مسار المشروع الوطني واساليب كفاحه، وكم من الانجازات والاخفاقات قد نتجت عن ذلك وما حصيلته، لقد باتوا جميعا كما وصف الشهيد مهدي عامل، اسرى الفكر اليومي، فحيث شعبوية كل من فتح وحماس في التعامل مع الجماهير كقطيع يساق الى الذبح او الى التجييش القبلي السياسي، ينظر الاخرون من برج عاجي، ومن مقولات نظرية منعزلة عن الجماهير الى الازمة كموضع تحليل وتفكير لا موضوع ممارسة على الارض، يدفعهم الى ذلك عجزهم وقصر نظرهم الفكري، وامكاناتهم المحدودة، ولا الغي ارتباطات مصلحية مع النخب القائدة في الطرفين.
ان مجرد قبول مبارك كوسيط في الحل هو ارتهان بحالة التردي في النظام الرسمي العربي، كما ان تعليق كل المشروع الوطني على مشجب سلطة واهية، هو اسقاط لهذا المشروع.
ليس الامر بقاء عباس او رحيله، ولا الامر متعلق بشرعيات موهومة ومستمدة من اتفاق ملغوم هو اسلو، بل الامر هو الانسان والارض الفلسطينيين، ومدى ما يتعرضان له من بطش احتلالي ولامبالاة من القوى السياسية الا حين التجييش، او توزيع الاعاشات عغلى شكل رواتب او طحين لافرق.
اظن ان مرحلة من مراحل الكفاح الوطني الفلسطيني قد استنفذت مهامها، وبات من الضروري ميلاد مرحلة جديدة بخيول جديدة وجيل جديد وهذا يحتاج الى وقت يساوي المسافة بين النكبة وانبثاق حركة التحرر الوطني الفلسطيني، هي فترة مراجعة تتم موضوعيا من الجماهير، وتعدل مسار الحركة كلها، وهذا لا يعني ايقافا ارادويا للصراع مع الصهيونية، بل ان فعل الصهيونية اليومي يفرض ردات فعل مباشرة ربما تسهم في خلق قيادة جديدة وانماط جديدة من التفكير واساليب المواجهة.
ان امام اليسار فرصة تاريخية كقوة لم تجرب بعد في قيادة الحركة الوطنية، لكن الفرصة الموضوعية تأتي في فترات متباعدة واذا لم يهتبلها المعني يضيع دورا.
ليست فرصة اليسار المزاودة على الطرفين، ولا هي مسك العصا من الوسط، بل العمل في اوساط الجماهير وفق مشروع واضح في النظرية والتطبيق، وتوجد الاف القضايا لمعالجتها من حماية الارض الى نشر الوعي الطبقي الديمقراطي، ومن مشاركة الجماهير في القرار الى مشاركتها في خدمة المجتمع، والرصاص والقتال ما هما الا تحصيل حاصل لمستوى تطور التناقضات على الارض وليسا اقنوما مقدسا وايقونة.
هذا ما يجب ان يفهمه اليسار وهو ان يستعيد روحه الطبيقية الديمقراطية، ويعيد صياغة ذاته كيسار جماهيري، لا كنخبة تشكل ناديا للقضاة.

العدد: 18256 Saturday, September 6, 2008  
City/Country ايهاب فكرى الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
بسم اللع الرحمن الرحيم
فيما يتعلق بالاقتتال الفلسطينى فاننى اعتبرة وسمة عار فى جبين حركة حماس وفى جبين كل فلسطينى وكل عربى و ان الاقتتال لعو نجاح باهر لاسرائيل ونجاح رخيص جدا حيث ان اسرائيل نجحت فى ان تحول مقاومة حماس ضد اسؤائيل لتكون ضد اخوانهم الفلسطينببن و ان عذا تخطيط اسرائيلى صرف بان تحول كافة فصائل المقاومة للاقتتال الاخلى فيما بينهم واسرائئيل تتفرج وتضحك عليهم و الح الامثل عو ان يفيقوا الاخوان الفلسطيميين من غفوتهم وان يتركوا لعبة كراسى السلطة وشهوة الحكم حيث ان حماس ولدت للمقاومة وعليها العودة الى المقاومة التى اكسبتهاشعبية و احترام كل العالم ز اتركو ا السلطة لاصحابها على ان تترك لمحايدين . وسوف يقدر لكم الشعب الفلسطينى تنازلكم عت السلطة لصالح الشعب الفلسطينى لات السلطة والسياسة تحتاج الى دهاء وغدر وعو ما يتنافى مع حركة حماس ذات المرجعية الدينية و فحرى بحماس ان تراف بحال شعبها وتتنازل عن السالطة والتفرغ للجدمات الشعبية والحفاظ وحدة الشعب الفلسطينى وفقكم الله لما فيه الخير
اخوكم ايهاب فكرى

العدد: 18255 Saturday, September 6, 2008  
Egypt City/Country أشرف دسوقي علي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الاقتتال الفلسطيني الداخلي , هو أحد أكبر الافات العربية الاسلامية , والتي لن يخلو منها مكان أو زمان , إذ أنه بمجرد وفاة الرسول الكريم , عاد المسلمون يضرب رقاب بعضهم البعض و وكأن ديدن العرب هو الصراع القبلي , ورغم أن القران ملئ بالوصايا من تعاون وتكاتف وتازر ا لا أننا ننسي كل ذلك ولا نمارس سوي طقوس مختارة , وكأن كل منا يختار طريقته رغم انتمائنا جميعا-كما ندعي - لمنظومة واحدة , ولقد حذرت من خلال بعض الأبيات الشعرية -عقب اتفاق مكة - رغم معرفتي بما سيحدث , ورغم ذلك كله , لازلت أومن بأن العربي يمكن بتدخل بعض العقلاء المخلصين أن يحرز انتصارا علي نفسه , وأن ينسي الضغائن والخلافات المبنية علي أوهام وصراعات لن تجدي, ولن يكون لها الا المردود السلبي الذي يعد انتصارا للطرف الاخر و علي جميع الأطراف الا يمارسوا العنترية ضد بعضهم البعض , فان أمامهم مهام اكبر وووطن يسعي للتحرر , ولن يحدث ذلك الا بالتوافق والاخاء والمحبة , والطرف الاذكي هو الذي سيبدا الاتصال بالاخر وتذكية روح المحبة , غن الوطن يستحق محبتكم واخائكم ورصاصكم ليس رخيصا للدرجة التي التي نراها وهذا البذخ , امام الأاخ , في حين يختفي ويتقاعس أمام مستحقيه, دوموا أحباء وأخوة , فالواجبات أمامكم رهيبة وتستحق ما تعتبرونه تضحية

العدد: 18250 Friday, September 5, 2008  
فلسطين City/Country رامى الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لقد لعبت قوى اليسار الفلسطينى دورا لا بئس به فى محاولة منها انهاء حالة الاقتتال المؤسفة ولكن فقدانها لقواعدها الشعبية التى كانت تحظى بها بالسابق لم يكن لها تاثيرها على ارض الواقع فكلا الطرفين كان يريد من قوى اليسار ان يكون ناطق اعلامى بلسان حاله ،مما تقدم نامل من قوى اليسار الفلسطينى ان يراجع اسباب التراجع الشعبى لهم ومعالجته باسرع وقت والمحافظه على كوادره ولملمة اعضاءه وكوادره المستنكفين عن العمل ومعرفة اسباب الاستنكاف ومعالجتها

العدد: 18246 Friday, September 5, 2008  
السودان City/Country المنصور جعفر الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا يمكن للقوى اليسارية والديمقراطية وقف القتال الفلسطيني بين حماس وفتح إلا بالقوة وهو أمر خارج منطق الموضوع.
القضية الفلسطينية صارت في يد التحول الديمقراطي في إسرائيل الذي يمكن أن تؤثر فيه الأموال العربية والإسلامية ، ولكن!!وكذلك المواقف المتذبذبة لم تعد تجدي الفلسطينين، فليس من المعقول أن تكون مع خيار المقاومة المسلحة وفي نفس الوقت تطالب بتصريحات العمل والمرور في إسرائيل .

كيف لفلسطيني مطالبة إسرائيل بوقف العسف والتعذيب بعد الإجراءات الوحشية التي إتخذها أطراف حماس وفتح ضد بعضهم من إعتقال عشوائي، تنكيل، تعذيب، قتل خارج القانون، تمثيل بالجثث وسحل مما زاد على ما فعلته قوات إسرائيل في الفلسطينيين، كيف يطالب الفلسطين بالديمقراطية والحرية وهم لا يوفرونها لبعضهم؟

الحل الأمثل لكل دول وقوى العالم المحبة للسلام والمناصرة لحقوق الفلسطينيين في فلسطين هودعم قوى السلام والديمقراطية في إسرائيل مالياً ومعنوياً للوقوف ضد سرطان الإستعمار والإستيطان وتوحيد نضال الأحزاب والقوى العربية معها في الكنيست ، ن،

.

العدد: 18232 Friday, September 5, 2008  
عراقي في سوريا City/Country ابو محمد / ضرار العاني الاسم
جيد تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
السلام عليكم
اتمنى من الاخوان في حماس ان يقولوها كل صراحة و يحافظوا على العشرة بالمائة التي بقيت لديهم عندنا

نحن آسفون يا اخواننا فيبدو اننا غير قادرون على ايجاد الحلول لاسباب تتعلق بنا ولاسباب خارجية

و لكن هل سيكون ذلك ,,, كلا ان الكرسي و الحكم اكبر من ذلك بكثير و شهوة السلطة تتغلب مع الاسف حتى على الشهوات الاخرى و في تأريخنا و تأريخ غيرنا المثات بل الالاف من الامثلة الت تغلبت فيها السلطة و الحكم على العاطفة و الاخوة و البنوة و حتى على النفس ذاتها

اللهم باعد بيننا و بين كراسي الحكم و لا تجعل فيها حلاوة لنا أو طمعا فيها
اللهم اهد الاخوان في فلسطين
اللهم الهمهم لعمل لخير الاخرين و ليس لخير انفسهم
اللهم دمر من كان السبب في ذلك

و السلام عليكم

العدد: 18213 Wednesday, September 3, 2008  
الاردن City/Country محمد محفوظ جابر الاسم
متوسط تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
تخلت حماس عن الجماهير التي انتخبتها باعلانها الهدنة مع العدو الصهيوني واصبح الهم الاساسي لها هو السلطة كما تخلت فتح عن جماهيرها عندما تخلت عن اهداف انطلاقتها ونقل الطرفان المعركة ضد العدو الصهيوني الى معركة داخلية لا تخدم سوى العدو ودور اليسار يجب ان لايكون اللهاث وراء مصالحة هذان الطرفان الرجعيان بل يجب ان يصب اهتمامه على الجماهير من اجل تحريرها

العدد: 18197 Saturday, August 30, 2008
فلسطين المحتلة City/Country جبريل محمد الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الاقتتال الفلسطيني ليس ظاهرة خارج صراع الطبقات، وهذا ما يغفله اليسار في تحليله، فاذا كانت المظاهر التي رافقت الاقتتال سياسية، فان جوهرها طبقي، ووضح ذلك مثلا من خلال ادعاء حماس بضرورة محاربة الفساد والثراء الفاحش للبيروقراطية التي انتجتها اوسلو كحليف وشريك للكمبرادور.
لكن ، اذا غلب الطابع الوطني التحرري على الصراع مع الكيان الصهيوني وهو كذلك، فان التطورات والتحولات السياسية التي طرأت على مسار الصراع مثل تشكيل سلطة بموجب اتفاق، ودخول الجميع بعد عشر سنوات الى الحقل السياسي لهذه السلطة من خلال الانتخابات، ولد تطورا في الجانب الطبقي ليس في الصراع مع الكيان الصهيوني، بل في الصراع الطبقي الداخلي، فقد تشارك الصراع مع الاحتلال مع الصراع على سلطة الحكم الذاتي، في نفس قوة التناقض احيانا، وهذا لا يعود الى صراع على موارد البلد الذاتية وكيفية استغلالها، بل صراع على الريع المتأتي من الدول المانحة، سواء كانت دولية او عربية، هذا الصراع، هو الذي دفع فتح لاستعادة دورها من خلبال تعطيل دور حكومة حماس، وهو كذلك الذي دفع حماس لتكريس دورها، لقد كان هناك ازدواج للسلطة وكان على اليسار ان يفهم مآل هذا الازدواج مبكرا، لكنه فقد البوصلة الطبقية في التحليل فوقع في التنجيم السياسي اليومي.
مشكلة اليسار انه لا يقدم نفسه كبديل للطرفين ويسعى باخلاقية ليكون وسيطا، وهذا جذر الفهم المغلوط لطبيعة الصراع بين قطبي الساحة الفلسطينية، ان حماس هي الوجه الاخر لفتح وثبت ذلك بالملموس والاختلاف فقط باللحية واعتماد النصوص، وبالتالي تاريخيا لن يكون مآل حماس سوى ما آلت اليه فتح.
واجب اليسار ان يعري الانانية الطبقية للطرفين، كما من واجبه ان يقدم للمجتمع رؤيته بجرأه ويطرح نفسه بديلا واضحا، واطارا فاضحا للمكنون الطبقي للطرفين
نحتاج الى يسار يعرف كيف يقرأ اتجاه البوصلة، ويستطيع ان يقدم خارطة طريق صحيحة ومقنعة للجماهير بدلا عن خريطة بوش او خريطة الزهار.
مطلوب من اليسار ان يقدم اي شكل جبهوي تنسيقي او وحدوي لقواه المبعثرة، وان يجرؤ على بناء تحالفات سياسية مع قطاعات مجتمعية اعتزلت كل من علي ومعاوية، لكن على اليسار ان لا يكون مرجئا، بل ان ايصيح صيحة قطري بن الفجاءة الخارجي.

العدد: 18160 Wednesday, August 27, 2008
ليبيا City/Country محمد عبعوب الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
حالة الاقتتال الفلسطيني الفلسطيني تعكس تراجع الوعي لدى طرفي القتال بخطورة المشروع الصهيوني، والانغماس في السعي لضمان مكاسب وهمية تؤكد الحالة الراهنية استحالة وصول اقطاب الصراع الى حصاد ثماره.ز
بالنسبة لموقف اليسار الفلسطيني الراهن من الاقتتال يعكس مدى استهانته وعدم قدرته على تقييم تغيير مسار البندقية الفلسطينية وممارسة حالة جريمة انتحار جماعي تخدم في النهاية المشروع الاسرائلي،
موقف اليسار من هذا الاقتتال كان يجب أن يكون ميداني وعملي اي بوضع جدران بشرية بين المقتتلين ومحاصرة قادة الطرفين وارغامهم على التوصل الى اتفاق ينهي حالة الضلال والتيه واستعادة التوجه الصحيح للكفاح الفلسطيني.ز
إن المقتتلين في غزة والضفة هم أخطر أحط من العملاء الفلسطينيين في جهاز الموساد، حيث أن الأخيرين لا يكلفون خزينة الشعب الفلسطيني اية اموال كما انهم يقتلون كوادر، لكن اطراف الصراع الفلسطيني الفلسطيني يقتلون قضية ويصفون شعبا..

العدد: 18131 Wednesday, August 27, 2008
هولندا City/Country مريم نجمه الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الوحدة والحوار والتضامن الفلسطيني العربي والإنساني , ونأمل من اليسار الفلسطيني أن يمارس دوره الطليعي والقيادي لتغيير المناخ السياسي والعسكري على الأرض الفلسطينية , النصر للثورة الفلسطينية البطلة مهما تعرج المشوار ..

العدد: 18101 Tuesday, August 26, 2008
City/Country عبود كريم عباس الزكي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
على قوى اليسار أن تتوحد وتوجيه كل طاقاتها لخدمة قظية الشعب الفلسطيني . والعمل على تحرير الارض من المغتصبين الصهاينة وتحرير الانسان الفلسطيني من قوى الظلام الاسلامي . فأنكم ياقوى اليسار بتراخيكم وميوعتكم أخليتم الساحة السياسية لقوى الظلام.. وهذا ما حل بنا نحن يسار العراق

العدد: 18078 Sunday, August 24, 2008
palistin City/Country احمد الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
سؤلت وأنا قادم للبلاد من قبل ضابط مخابرات في جسر الذل والمهانة المسمى معبر اللنبي او الكرامة ولا ارى به اي كرامة سوى للبضائع ورجالات الفي اي بي وبعد مقتل احمد ياسين بيوم .
سألني الضابط بعد انتظار أربع ساعات ماذا يحصل لو قمت من انوم وقرأت على التلفزيون وفاة ياسر عرفات من الله وليس منا ماذا سيحصل عندكم
قلت له هذا سؤلك بعد انتظار اربع ساعات الجميع ممن سبقوني قال لك ان محمد مات وألأمة تدبرت من بعده قال جميعهم اجاب هكذا فقلت له من يمسك مفتاح الصندوق بعده وبعد احمد ياسين هو من سيحكم ونحن شعب لايهمنا من يموت او يقتل لقد حولنا الى شحادين ومن يدفع نتبعه ومن معه مفاتيح الخزائن نؤيده .
فلا قوى اليسار ولا غيره يقدر على التغيير الموضوع كله بالفلوس التي اشترت كل النفوس
ورحم الله كل من استشهد من اجل هذه القضية

العدد: 18051 Saturday, August 23, 2008
فلسطين City/Country جورج حزبون الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
قضية الاقتتال الفلسطيني الداخلي الذي ظل تاريخيا من المحرمات ليس نهجا فلسطينيا بل هو امتداد لنهج يراد له ان يستمر حتى ياتي اكله باقامة ظاهرة اسلاموية في موقع ذا تاثير غير عادي للساحة العربية والعالمية .
ان الازمة هي للقوى الديمقراطية الفاقدة للبعد الجماهيري من خلال نخبويتها وابتعادتها عن المنظمات الشعبية وفي مقدمها النقابات العمالية التي انشئها اليسار تاريخا وتخلى عنها تحت عناوين بيروقراطية وقد تحولت الى نقابات صفراء بها موظفين برواتب ودون انتخابات ودون قاعدة وبها انقسامات .
ان الحركات الاسلاموية تمتلك ساحات المساجد للالتقاء بالشباب وتاطرهم في مجتمع ياني البطالة والقهر والفراغ والقوى الديمراطية تمتلك الروية ولا تمتلك الهمة ولا تتفق على برنامج موحد وتتفاقمفييها الشخصنة والذاتيات وكما قيل في علم المنطق تناقض تساقط

حزبون - بيت لحم - فلسطين

العدد: 18043 Saturday, August 23, 2008
ليبيا City/Country انور الباشا الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الاقتتال الفلسطينى لا مبرر له , وسيكتب التاريخ باحرف من الدم هذه الجريمة التى يكون سببها الرئيسى
. من وجهة نظرى حب التسلط الذى تمارسه حركة حماس التى على ما يبدو لا تعرف خيار الحوار
اما عن دور القوى اليسارية والديمقراطية فهو صعب جدا فى مثل الظرف الفلسطينى , لان رغم الدور
الايجابى البسيط الذى تلعبه هذه القوى فهى تضل دائما متهمة بالخيانة ,نظرا لنظرتها العقلانية البعيدة عن كل الشعارات القومية والدينية . وهذا مجرد رأى


العدد: 17748 Monday, August 18, 2008
فلسطين City/Country شرف عبد العزيز الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان ازمة اليسار الفلسطيني تبلغ ذروتها الأن , وكرس ذلك شعارا موحدا تتخذه كل القوى اليسارية والديمقراطية في فلسطين انه ( على مسافة واحده من كلا قطبي الصراع فتح وحماس ) نعم ان الحركات والاحزاب اليسارية في فلسطين كلما تعمقت ازمة النظام السياسي الفلسطيني استلت شعارها (سلاحها ) , ان المطلوب من هذه الاحزاب العريقه ان تنهض من غفوتها وان تتحرر من قياداتها التي اعادتها الى الوراء , المطلوب من هذه الاحزاب ان تكون على قدر المسؤلية التي منحها لها كوادرها بتحقيق الديمقراطية الداخلية لتصل الي تعميم الديمقراطية على باقي اقطاب النظام السياسي الفلسطيني .
وحدة اليسار هي الخلاص من هذه الازمة الوجودية لليسار الفلسطيني على اليسارين ان يلتقو على ارض الواقع , كما يلتقون فكريا , فلو بحثت في برامج اليسار الفلسطيني لوجدت انها برامج موحده , فما هو العائق في وحدة اليسار الفلسطيني ؟.... انها القيادات , فالقيادات اليسارية لا تطمح لتحقيق هذه الوحدة كي تحافظ على مناصبها فهذا الداء الذي لا دواء له سوى الموت , فسبل الخلاص من هذه الازمة هو التخلص من هذه القيادات العفنه . هناك سابقتان تاريخيتان في اليسار الفلسطيني فقد اقيل ياسر عبد ربه من الامانة العامة للاتحاد الديمقراطي( فدا) ولكنه سرعان ما قدم استقالته من عضوية الاتحاد ردا على اقالته من قبل المؤتمر العام للاتحاد . اما السابقه الثانية التي كانت اصدائها مدوية هي استقالة الدكتور جورج حبش ( الحكيم ) من الامانة العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين .
فانا الان اطالب هيئة الحوار المتمدن بفتح حلقة نقاش تتعلق بوحدة اليسار الفلسطيني , كي نستيطع الوصول لدور القوى اليسارية والديمقراطية في الاقتتال الفلسطيني .

العدد: 17380 Saturday, August 9, 2008
فلسطين City/Country بهاء السرطاوي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كلمة فم كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان القضيه الفلسطينيه مرت ومنذ ولاتها بعده مراحل صعبه كان اخرها المد الاسلامي المتعجرف والمجتمع البسيط الاعقلاني الذي نخرت ولازالت تنخر الخرافه والمبالغه عقله ان الاعلام السياسي المبرمج للحركات الاسلاميه سواء في العالم العربي بشكل عام او في لبنان وفلسطين بشكل خاص استطع وللاسف ان يقتاد مئات الالاف خلفه لابل الملايين من المضللين كما ان غياب اليسار الفلسطيني عن مائده الطعام هذه جعلت من السهل اكل المجتمع دون عناء يذكر وللاسف لم يحرك اليسار الفلسطيني ساكنا الذي وفي وجهه نظري ايضا قد تعرض لبرمجه خارجيه من ايادي خفيه كانت المصالح الاقتصاديه مقدمه وسائلها فالقاده اليساريين الان بعيدون كل البعد عن ادراك حاجات الشباب الطموح الذي يسعى نحو التغيير وتحقيق الحلم الذي لازلنا نحلمه منذ نشائنا على الفكر الانساني الثوري النبيل هذه بعض ملاحظات قد تكون في المستبقل حلقات للبحث والتنقيب الذي اعتبره اولى الاولويات لمحاوله الخروج من هذه الافعوانيه اللعبه المميته

العدد: 17375 Friday, August 8, 2008
العراق City/Country نوار احمد الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
كان لي شرف الدفاع عن( الثورة الفلسطينية) والحركة الوطنية اللبنانية طيلة اكثر من اربع سنوات في بيروت ومختلف المناطق اللبنانية ( من عام 1976 ـ 1980 ) وقتها لم يكن حزب ( الله ) او ( حركة حماس ) اللذين لعبوا دوراً قذراً في الاساءة للشعب الفلسطيني ولنضاله وتحول الى مجرد قضية انسانية والدفاع عنهم لأجل الاكل والشرب والشهداء من بين ابناء فلسطين دون مبرر الا بسبب عنجهية الاسلام الساسي ( الشيعي والسني ) .. انها جريمة بحق ابناء شعب فلسطين وقضيتهم العادلة ان ترتكب جرائم حزب الله وحماس .. منذ عام 1980 قام الدور المشبوه لحزب الله بمنع المنظمات الفلسطينية والحركة الوطنية اللبنانية من القيام بأي عمل عسكري ضد القوات الاسرائيلية وصل الآمر الى الابتعاد عن الحدود اللبنانية اكثر من 15 كم ( ورجال اللي يضرب طلقة من حزب الله ) اما حماس لم يسألوا انفسهم من يقتل قادتهم بسهولة نادرة .. هم نفسهم اللذين انشئوا حماس وصنعوا منها حركة لمناهضة القوى الوطنية الفلسطينية والشعب الفلسطيني
ان الوقوف ضد حماس وحزب الله اصبحت قضية وطنية للشعب الفلسطيني اذا اراد ان يعيد تاريخه النضالي ويصبح فعلاً حركة تحرر وطني
مع خالص التقدير لتضحيات رفاقي واصدقائي من مختلف الفصائل الفلسطينية

العدد: 17302 Wednesday, August 6, 2008
لبنان City/Country أحمد عبد المنعم الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أعتقد فيما خصّ موضوعكم المطروح على بساط البحث أنّ واقع الأزمة الفلسطينيّة الراهنة هي حصيلة غياب الرؤى العربيّة وتحجّر مواقف ما يُسمون بالحكام وإفلاسهم السياسيّ إزاء القضيّة الجوهريّة ، وهذا ما استتبع التدخل السافر للعم السام في الشؤون الداخليّة عبر مبعوثه تارة أو عبر ادواته التي يُحركها عن بُعد. لقد وقفت بعض القوى التي كانت فيما قوى تحرريّة مكتوفة الأيدي عندما قام العدو الصهيونيّ بالانقضاض على غزّة الحبيبة ، فيما هي اليوم تختزن في جحائرها معدات عسكريّة ثقيلة ، وربما كانت تختزنها للتحرّك فيما بعد وشق الصفوف وترويع الآمنين في القطاع.
إنّ هناك طغمة في كلّ وطن لا تعي أن الظروف قد تحولت ، والزمن ما انفكّ مُسرع للأمام ، إنها طغمة تعيش بأحلام الماضي على فراشه الوثير ، ويجب عيلها أن تستيقظ لترى ما آلت إليه الأمور ، وتتقبل عن طيب خاطر المشروع الحقيق المُقاوم لهذا الشعب الصامد.
تحيّاتي لكم وشكرا جزيلا لهذه المشاركة

العدد: 17283 Tuesday, August 5, 2008
City/Country خالد عبد القادر احمد الاسم
جيد تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان تخلي ( دعاة) اليسار الفلسطيني عن مهمتهم التاريخية في الكفاح النظري وتدني مستواهم الفكري الى مستوىباقي الفصائل غير اليسارية اعجزهم عن رؤية المهمة الوطنية والمبادرة الطبقية بها وحولهم لذيل اجنحة البرجوازية الفلسطينية العلمانية والرجعية المحافظة ,
في الوقت الراهن لا ارى لليسار الفلسطيني دورا سوى محاولة استدراك مهمة الكفاح النظري في مسالتين محددتين الاولى المسالة القومية التي يجب دراستها بموضوعيتها التاريخية والكف عن الابتداء من مسلمة القومية والامة العربية الواحدة
اما المسالة الثانية فتتعلق باثر تفكيك وحدة عناصر القومية الفلسطينية ودور النمو المتفاوت والمتباين وغير المتكافيء للبرجوازية الفلسطينية ما بين ساحات الاغتراب واثركل ذلك على الاداء في المهمة الوطنية وخصوصيتها كسمة مميزة للمهمة الديموقراطية القومية الفلسطينية
ربما يكون الزمن القادم زمن كساد النضال الفلسطيني العنيف وعدم قيام دولة فلسطينية مستقلة والعودة لحلول تقفز عن مطلب الاستقلال والسيادة الفلسطينية . الا اذا تغلب الاتجاه العالمي في فرض قيام الدولة الفلسطينية بعد تجاذب وصراع شديد مع البرامج الاقليمية المعاكسة له في الرؤية والاتجاه , لذلك على اليسار الفلسطيني ان لم يستطع اجراء مراجعة سريعة لنهجه خطه في معالجة القضية الوطنية واجراء حسم لميوعة مطلب (اي وحدة والسلام) والانحياز الواضح والحاسم للخط الوطني وخوضه الصراع الى جانبه ضد الخط اللاوطني القومي العربي والديني فان اليسار في حال فشله في المهمتين (الكفاح النظري والفرز الوطني وهما مترابطتين تماما ) فانه سيسقط ويصبح خبرة من خبرات النضال التي يجب دراستها باعتبارها خبرة في الاخطاء لا اكثر ولا اقل

العدد: 17279 Tuesday, August 5, 2008
سوري في هولندا City/Country جريس الهامس المحامي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الإقتتال الفلسطيني إنتحار جماعي مع الأسف سببه الأول والأخير التاّمر الصهيوني والأسدي الإيراني على القضية الفلسطينية . كل من مواقعه وأهدافه الخاصة .. ليت اليسار الفلسطيني يتجاوز إنحرافاته القاتلة ويوحّد صفوفه ولا يكون تابعاً إلا للجماهير الفلسطينية المناضلة والبطلة وينبوع الثورة الذي لاينضب بعيداً ومتحرراً من القطيع الأصولي ومن تجار الثورة ...

العدد: 17270 Tuesday, August 5, 2008
فلسطين City/Country بهاء صنوبر الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
اذا اردنا ان نتحدث عن دور اليسار في الاقتتال الداخلي الفلسطيني فلابد لنا ان لا ننسى الانتكاسة التي يعاني منها اليسار بشكل عام في كل العالم منذ انهيار الاتحاد السوفيتي في مطلع التسعينات ، مما جعل اليسار مستنزف في عدة اتجاهات وعدة اصعده منها الداخلية والخارجية .
واليسار الفلسطيني عانى ويعاني من حالة هزلان مستفحله في بنيته التنظيمية وتوجهاته الايدلوجية ومواقفه الغير مستقرة حيال المستجدات على الساحة السياسية , ومن جهة اخرى يعاني اليسار الفلسطيني من ضعف وتراجع واضح في موارده البشرية والمادية حتى اضحى يوصف بالهرم والمسن لنقص وتهميش الشباب في اليسار الفلسطيني وكذلك الموارد المادية باتت شحيحة بسبب نضوب الدعم الخارجي واستحواذ جهات معينه على الموارد المادية ل م ت ف والسلطه الفلسطينية .
هذه العوامل وغيرها لم تتيح المجال لليسار الفلسطيني القدرة على التدخل في الصراع القائم بين طرفي الرحى التي تطحن في الشعب الفلسطيني ليكون لقمة سهلة لاسرائيل
وذهبت بعض الاطراف اليسارية للعبث في دفة الصراع من خلال مساندتها لطرف ضد اخر والنكات السياسية لها دلالتها عندما تقول (اشي من برى احمر ومن جوا اخضر) فهنا تشير الى فصيل يساري معين يدعم حماس في وجه فتح .
ولكن اليسار الفلسطيني بشكل عام لم يتخلى عن نضاله التاريخي مناديا في الحرية والعدالة الاجتماعية والوحدة الوطنية ولكن يبقة تأثير هذا النضال غير واضح او غير مأخوذ به بسبب الضعف الواضح لليسار الفلسطيني.

العدد: 17265 Tuesday, August 5, 2008
سورية City/Country إيمان أحمد ونوس الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ما يجري اليوم بين الأخوة الفلسطينيين في غزة يندى له جبين كل عربي حر وثائر ومناضل
جبين كل يساري ووطني وقومي، لأن في كل هذا خدمة لإسرائيل بالدرجة الأولى
ومن ثم قتل أبناء الشعب من كلا الطرفين لحساب الجاه والسلطة والنفوذ
واستشراء شهوة الحكم للطرفين، بدل أن يكون الدم الفلسطيني مهدوراً ومنذوراً على مذبح الشهادة والتحرير... وما على كل القوى العربية والوطنية أن تقف بصلابة في وجه الطرفين معاً لإنقاذ الشعب المحاصر من قبل إسرائيل ومن قبل الاقتتال السلطوي بين فتح وحماس...
نرجوا الاستفادة من دروس التاريخ المشابهة ومصير كل من يتاجر بالشعب خدمة لمآربه.

العدد: 17259 Monday, August 4, 2008
اسرائيل City/Country david الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الفلسطنون لابد ات يسقطوا عملاء ايران وطالبان حركة حماس لكي ينعومو بالامان والدينقراطية



 



'

مواضيع أخرى للنقاش

شارك-ي برأيك: التدخل العسكري الأمريكي وحلفائها في سوريا   1
شارك-ي برأيك: هل تعتقدـين بضرورة فرض عقوبات دولية على الدول التي تضطهد المرأة وتحرمها من حقوقها الإنسانية؟   2
شارك-ي برأيك: كيف يمكن النظر إلى قيام  دول غربية - ديمقراطية - بتسليح مجموعات إرهابية في الشرق الأوسط؟   3
شارك-ي برأيك: هل تؤيد-ين إلغاء خانة القومية والدين من البطاقة الشخصية؟ ولماذا؟   4
شارك-ي برأيك: بمناسبة الذكرى الحادية عشر لتأسيس الحوار المتمدن، الإعلام الالكتروني إلى أين؟   5
شارك-ي برأيك: ماهي برأيكم أفضل طريقة يستخدمها الحوار المتمدن للتعليق؟ تعليقات الفيسبوك ام الموقع ام كلاهما؟   6
شارك-ي برأيك: كيف تر-ين مستقبل شبكات التواصل الاجتماعي، مثلا الفيسبوك والتويتر؟   7
شارك-ي برأيك: ما هي باعتقادكم الطريقة الأمثل لمشاركة المرأة في الانتخابات في العالم العربي؟   8
شارك-ي برأيك: دور وأجندة قوى الإسلام السياسي في الاحتجاجات العنيفة التي رافقت فلم -براءة المسلمين-   9
شارك-ي برأيك: هل تعتقد-ين ان ثورات -الربيع العربي- انحرفت على مسار مطالب الجماهير؟   10
شارك-ي برأيك: العلاقة بين الأحزاب اليسارية والطبقة العاملة ومنظماتها ونقاباتها   11
شارك-ي برأيك: تأثير التطور التكنولوجي على تركيبة الطبقة العاملة كما ونوعا   12
شارك-ي برأيك: أسباب ضعف الأحزاب اليسارية و النقابات العمالية في العالم العربي   13
شارك-ي برأيك: تأثير وصول الإسلام السياسي إلى سدة الحكم على أوضاع العمال والحركة النقابية   14
شارك-ي برأيك: قرارات وزارة المرأة العراقية المعادية لحقوق المرأة ومساواتها   15
شارك-ي برأيك: نسب الأطفال للام او الأب ام اختياري حسب اتفاق الطرفين   16
شارك-ي برأيك: انعكاس وصول الإسلام السياسي للحكم على حركة تحرر المرأة ومساواتها   17
شارك-ي برأيك: مناهضة وتجريم مايسمى ب - جرائم الشرف - في البلدان العربية والإسلامية   18
شارك-ي برأيك: مقاطعة / مشاركة القوى اليسارية في انتخابات ما بعد ثورات وانتفاضات العالم العربي   19
شارك-ي برأيك: الدور السعودي-القطري في احتواء ثورات الربيع العربي ودعم الإسلام السياسي   20


عدد زوار هذا الموضوع: 2344         اقترح/ي موضوعا للنقاش