أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - النهج الديمقراطي - بيان حول أحداث العنف في الجامعات المغربية














المزيد.....

بيان حول أحداث العنف في الجامعات المغربية


النهج الديمقراطي

الحوار المتمدن-العدد: 1934 - 2007 / 6 / 2 - 11:23
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


عقدت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي اجتماعها العادي يوم 25 ماي 2007 و تدارست مستجدات الوضع السياسي و أصدرت البيان التالي:
أولا: تعيش الجامعات المغربية على إيقاع عنف دموي بين فصائل طلابية أدى إلى وفاة طالبين و إلى العديد من الجرحى و الاعتقالات.و أمام الأبعاد الخطيرة التي اتخذها هذا العنف، تعلن الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي ما يلي:
.1إدانتها الصريحة و القوية لهذا العنف و شجبها لاستعماله كأسلوب للتعامل مع الخلافات و لحل التناقضات وسط الطلبة؛
. 2مناشدتها بأن تكون الجامعة فضاء للحوار و التعبير الحر عن الآراء بعيدا عن أجواء الترهيب؛
. 3نفيها القاطع لأية علاقة للنهج الديمقراطي و شبيبته بهذا العنف الدموي؛
. 4إدانتها للمنابر الإعلامية التي تصر على إقحام النهج الديمقراطي بهذا العنف رغم توضيحات الكتابة الوطنية، مما ينم عن نية مبيتة للإساءة للنهج الديمقراطي من طرف الصحافة المأجورة بمختلف أنواعها الرسمية و غير الرسمية؛
. 5اعتبارها أن المسؤول الأول عن هذا العنف هو النظام المخزني الذي وفر تربة مواتية للعنف عبر:

فرض الحصار على القطاع الطلابي و الحضر العملي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب؛
تصفية التعليم العمومي و الحكم على الأغلبية الساحقة من أبناء الكادحين المتخرجين من أسلاك التعليم العالي بالبطالة و الضياع؛
تشجيع انتشار كل أنواع الفكر المتخلف و محاربة الفكر المتنور و النقدي و التحرري؛
إدخال العنف إلى القطاع الطلابي عبر تشجيع ، أو على الأقل غض الطرف، عن العنف الأصولي الذي ارتكب في حق الطلبة اليساريين في نهاية الثمانينات و بداية التسعينات خاصة، و ذهب ضحيته الشهيدان المعطي بوملي و بنعيسى أيت الجيد و العديد من الجرحى و المعطوبين.
تسعير و تأجيج نار الخلافات و النزاعات بين الاتجاهات المتصارعة.
6.اعتبارها أن مسؤولية بعض الاتجاهات الطلابية قائمة، و بالأساس:

الاتجاهات اليسراوية المتطرفة التي دأبت على استعمال العنف ضد الطلبة الذين لا يقاسمونها توجهاتها وعلى تخوين كل القوى السياسية المناضلة ، لكونها تظن أنها وحدها تمتلك الحقيقة الثورية، مما يوفر الغطاء "النظري " المزعوم لممارسة العنف ضدها.
الاتجاه الشوفيني المتعصب وسط الحركة الأمازيغية الذي يختزل هوية الشعب المغربي المتعددة في بعد واحد؛ مما يبرر بالنسبة إليه اللجوء إلى العنف ضد كل من يخالفه الرأي.
7.اقتناعها أن هذا العنف لا يخدم حركة النضال ضد مخططات النظام التصفوية في قطاع التعليم و يخدم مصالح كل الطبقات و القوى التي تسعى إلى تحريف مسار الصراع الطبقي نحو صراعات هامشية "عرقية" و دينية و وضع المزيد من العراقيل أمام النهوض النضالي الشعبي الذي تشهده بلادنا في السنوات الأخيرة و تفتيت وحدة الكادحين.
8.تقديمها التعزية لعائلتي الطالبين المتوفيين و مطالبتها بتوقيف هذا العنف و بعدم استغلال هذه الظروف من طرف النظام للمزيد من فرض الحصار و القمع على القطاع الطلابي.

ثانيا: إن الاعتقالات التي أعقبت فاتح ماي أسفرت عن قمع شديد استهدف عددا من المناضلين الفاعلين في المنظمات الجماهيرية و ضمنهم مناضلو النهج الديمقراطي.
إن الكتابة الوطنية تدين من جديد و بشدة هذه الاعتقالات و التعذيب الذي مورس ضد المعتقلين و الأحكام الجائرة و القاسية الصادرة في حقهم في كل من أكادير و القصر الكبير، وتجدد تأكيد النهج الديمقراطي على النضال من أجل إطلاق سراح كافة معتقلي حملة فاتح ماي و باقي المعتقلين السياسيين و رفع كل المتابعات القضائية ضد ضحايا هذه الحملة.

ثالثا: إن ما سبق يأتي في إطار هجوم مستمر و متصاعد على النهج الديمقراطي، من طرف النظام و أجهزته القمعية و السياسية و الإعلامية و القوى المتحلقة حوله من أحزاب و منابر إعلامية وأقلام مأجورة ؛ تمثلت فصوله في الهجوم على المواقف التي عبر عنها فيما يخص الصحراء ، والهجوم الذي واكب وتلا المؤتمر الثامن للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، واعتقالات حملة فاتح ماي ، ثم الإصرار على إقحام النهج الديمقراطي في الأحداث الدامية في الجامعات.
إن الكتابة الوطنية، إذ تعتبران هذا القمع الموجه ضد النهج الديمقراطي عقابا له على مواقفه المبدئية و الجريئة من العديد من القضايا (الصحراء، الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، الدستور، الانتخابات...) و على نضاله بجانب العمال و عموم الكادحين و كل الشعب المغربي من أجل حقه في العيش الكريم، تؤكد أن هذا القمع لن يزيد النهج الديمقراطي إلا إصرارا على النضال و تشبثا بمواقفه و صمودا في مقاومته لكل المخططات المناوئة للكادحين و عموم الجماهير الشعبية. كما تناشد كل القوى السياسية الديمقراطية ، و قوى المجتمع المدني التضامن مع النهج الديمقراطي و التصدي لكل أنواع القمع و التعسف و الاضطهاد.

الكاتب الوطني: عبدالله الحريف
النهج الديمقراطي الكتابة الوطنية الدار البيضاء 25 ماي2007





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,555,699,532
- بيان حول محاكمة معتقلي فاتح ماي
- بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي بمناسبة فاتح ماي2007
- الوضع السياسي الراهن - من وثائق حزب ا لنهج الديمقراطي -
- بيان حول وضعية الجماهير الشعبية بالدارالبيضاء
- ورقة حول البنية السياسية والاجتماعية للنظام القائم بالمغرب
- بيان اللجنة الوطنية للنهج الديمقراطي ل 9 أبريل 2006
- لقاء مفتوح بين اللجنة المحلية للنهج الديموقراطي بالعراش والي ...
- بيان النهج الديمقراطي ل 8 مارس2006
- بيان اللجنة الوطنية ل 12 فبراير 2006
- عائلة المختطف عمرالوسولي: إدانتنا و رفضنا التام للنتائج التي ...
- كفى! من القمع الوحشي ضد الحركات الاجتماعية بالمنطقة
- بشأن دعوتنا للمساهمة في أشغال الاجتماع المزمع عقده حول موضوع ...
- بيان المجلس الوطني
- اللجنة المحلية للنهج الديمقراطي بالجديدة تدين قرار محكمة الا ...
- ورقة حول الدستور
- بيان تضامني مع نزلاء الخيرية الإسلامية بالمحمدية
- بلاغ الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي
- بيان النهج الديمقراطي -المغرب- بمناسبة فاتح ماي ‏2005‏‏
- النهج الديمقراطي بالمغرب يخلد اليوم العالمي للمرأة تحت شعار ...
- بيان الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي-المغرب بمناسبة 8 مارس ...


المزيد.....




- كم من الوقت يقضيه الرجال والنساء في النميمة كل يوم؟
- ترحب بـ-الأخضر- في الأراضي الفلسطينية
- لبنان... تيار رئيس الجمهورية و-حزب الله- ينقلبان على التسوية ...
- ترمب يسابق الكونغرس في محاولة ردع تركيا... من سيفرض العقوبات ...
- The Insider Secrets of How Write Chem Lab Report
- The Insider Secrets of How Write Chem Lab Report
- Our Training Reports Aid Students Keep Time
- ورشة تكوينة حول السلامة المهنية للصحفيات
- اليمن.. السعودية تتسلم مطار عدن الدولي من الإمارات
- ترامب يجري محادثة هاتفية مع قائد قوات -قسد-


المزيد.....

- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - النهج الديمقراطي - بيان حول أحداث العنف في الجامعات المغربية