أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يزيد عاشور - حزب السردين














المزيد.....

حزب السردين


يزيد عاشور
كاتب


الحوار المتمدن-العدد: 6604 - 2020 / 6 / 28 - 19:00
المحور: الادب والفن
    


هكذا كنا نُطلق على أنفسنا فبعد مناوشات وأخذ ورد وخوذ وجيتك كنت أحصل على مبلغ ربع ليرة كي أشتري علبة السردين ورغم الدعاية الصهيوأمريكية التي تقول أن تناول البيض المسلوق أواللبن مع السردين يؤدي للتسمم الا أن البيض المسلوق مع علبة السردين بلونها الذهبي المثير كانت الزوادة الأساسية في الرحلة وقد يرافقها حبة بندورة عرق بصل أخضرحبة بطاطا مسلوقة حسب التياسير مع ربطة الخبز طبعا الا اذا حدث استثناء خارق لنواميس الطبيعة حينها يفوز المرء بعلبة مرتديلة بحجم الكف وأعتقد كان اسمها زوان ويا شوفير دوس دوس الله يبعتلك عروس حلوة وزينة من طرطوس
نغني بأفواهنا الصغيرة وأجسادنا المكبوسة في الباص كسمك السردين
عجلات الحافلة تعرف دربها تعرف متى تلتف تلتوي تخفف سرعتها ومتى تطير فوق سواد الأسفلت تلقي السلام على قرى الحسكة المتناثرة عن يمين وعن يسار الطريق
تعرف حفر الطريق حفرة حفرة تلوح للشواخص العتيقة وهي تدلك على دروب القرى الترابية وقطعان الغنم التي تشعر بالرضى رغم قلة المرعى وصوت ربابة الراعي الذي لا يجيد العزف حتى تستقبلنا رائحة الكبريت من نبع رأس العين حينها تخور قوة الحافلة يتوقف لهاث العجلات وتستريح
بعد تفقد كيفما أتفق كنا نجلس على شكل دوائر صغيرة متناثرة كما لو انها حلقات ذكرلنفرش الفرح على عشب العين الأخضر
نقشر البيض نفتح علب السردين ولا نتذمر من الروائح التي تنبعث من هنا وهناك فرحة لا ينغصها الا نذالة المعلمين وبعض ابناء الأثرياء وهم يخرجون الفروج المشوي من الحقائب الأنيقة
عادة ما يشترك أصحاب الفروج من أبناء الأثرياء السفلة مع المدرسين بالشواء وشرب بيرة الشرق التي أحبها بعد أن يتم نقل البيرة لعلب البيبسي في محاولة غبية للتمويه وكتأكيد على أهمية الأنضباط بين الفينة والأخرى نسمع صوت أحدهم وطي صوتك ياحمار لا تقرب عالشجر يا غبي بعد عن العين يا حيوان وهكذا حتى تنتهي الرحلة المدرسية بتفقد جديد لنتكوم ثانية فوق بعضنا البعض بعد أن نستسلم للتعب على طريق العودة الذي سيمضي دون غناء وسنكتفي بصوت مسجل الباص وأغنية
من مفرق جاسم للصنمين حاجي تهّل الدمع يا عيني




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,863,429,577
- ليليث وحقوق المرأة


المزيد.....




- الممثلة نايا ريفيرا غرقت عرضا بحسب الطبيب الشرعي
- محمود دوير يكتب : الإخوان والثقافة المصرية … هل يختلط الزيت ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- الكشف عن سبب وفاة نجمة مسلسل Glee نايا ريفيرا
- ترجمة كتاب -التوجيه التدريبي لتحسين الأداء..- للسير جون وتمو ...
- لفتيت : السلطات العمومية ستغلق الوحدات الصناعية والتجارية ال ...
- عزيز رباح: الدولة تتحمل 75 بالمائة من فواتير المغاربة للماء ...
- نجل نتنياهو يتهكم على قرار تسمية أحد شوارع حيفا باسم -أم كلث ...
- إيطاليا تعيد إلى فرنسا جدارية للفنان بانكسي سرقت من باتاكلان ...
- صحيفة بلغارية: الجزائر وجبهة البوليساريو تضللان المجتمع الدو ...


المزيد.....

- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يزيد عاشور - حزب السردين