أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمود الشيخ - الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره عمل وطني من الدرجة الأولى














المزيد.....

الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره عمل وطني من الدرجة الأولى


محمود الشيخ

الحوار المتمدن-العدد: 6246 - 2019 / 5 / 31 - 16:28
المحور: حقوق الانسان
    


الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره عمل وطني من الدرجة الأولى
بقلم : محمود الشيخ
يوما تلو اخر يتأكد لنا ان حكام السعوديه الذين يحكمون مواقع المقدسات الإسلاميه ويؤدي الحيج مناسكهم الدينيه في هذا البلد المحكوم من قبل حكام يدينون بالولاء المطلق للأستعمار الذى ينهب خيرات بلادنا وتحرم شعوبنا من حقها في اطعام اطفالها واولادها ويمنع عليها اي شكل من اشكال التطور الذى قد يجعل منطقتنا العربيه في مصاف الدول المتقدمه صناعيا،ويقضي على الجوع والفقر والمرض والأميه ويخلق من بلادنا جنة الله على الأرض..
الا ان واقع حياتنا عكس ما نتمناه تنتشر الأميه خاصه في السعوديه التى نؤدي مناسك انحج فيها،وتتعمق البطاله فيها،والديمقراطية مكبله،يمنع على شاعر او كاتب ان يقول كلمته بحرية دون مخاصمة النظام له والمقصله تنتظرهم،فإن اردت ان تكون كاتبا او شاعرا عليك ان تقول ما براه الملك والنظام والا فان السجن مصيرك ومستقبلك الفقر المدقع،ما يعني ان اموال النفط التى تجنيها الطبقة الحاكمه وهم ال سعود هم من يتمتعون بسعادتها ونسبتهم لا تزيد عن 1.% وما تبقى من نسبه للشركات العامله في مصافي البترول فيها،والشعب جائع وامي وعاطل عن العمل واقتصاد هذا البلد يتحكم به مدراء وشركات اجنبيه من النادر ان تجد مديرا عربيا وحسب قراءاتي فان (250) شركه في السعوديه وهي التى تتحكم في اقتصاد السعوديه يتولى ادارتها مدراء اجانب (امريكان ) يعني ذلك ان الكل هناك يقع تحت رحمة الأجنبي من جهه،ونفطها الذى ينتج لها مليارات الدولارات تقع تحت يد الشركات الأجنبيه وبشكل خاص الأمريكيه،وان حكام السعوديه يتلقون نصيبهم من انتاج النفط وليس لهم غير ذلك ليشتروا اليختات والقصور الفخمه في اوروبا وامريكا،واذا ادركنا ان دخل السعوديه المالي من انتاج النفط يصل الى مئات مليارات الدولارات فيتسائل المرء طالما دخلها عالى جدا لماذا الفقر والاميه فيها والحكم بالحديد والنار.
،شيء طبيعي ان يكون الحكم فيها مبني على قاعدة النظام الفردي بهدف الحفاظ على مصالح العائله الحاكمه،وتصرف هذه الأموال في الابواب التى تطلب امريكا صرفها فيها،.
اموال العرب تصرف بقرار امريكي لتدمير العرب ومنعهم من اي تطور يستهدف تقدم شعوبنا والمنطقه،فقد لعبت اموال السعوديه دورا كبيرا في تمويل الجبهات التكفيريه في سوريا اولا.وسلحتهم الهدف منه اسقاط نظام الأسد لأنه شوكة في حلق امريكا وحكام اسرائيل،وحسب ما جاء في تقارير صحفيه فان السعوديه صرفت في سوريا على الجبهات التكفيريه اكثر من (300) مليار دولار وفي اليمن الذى تقوم السعوديه بتدميره وشكلت تحالف قيل انه اسلامي من مجموعة من الدول بهدف القضاء على اي امل قد يوصل شعب اليمن الى قيام دولته المستقله على تراب وطنه العزيز،صرفت على حرب اليمن اكثر من (500) مليار دولار.
ثم ان السعوديه لعبت دورا مركزيا بمساعدة اسرائيل على تحقيق امالها وطموحاتها في اولا وقف اضراب (1936 ) عندما كلفت من بريطانيا باقناع الفلسطينين وقف الإضراب معتدمين على حسن نوايا بريطانيا من جهه،وخدمة لوصولهم الى سدة الحكم التى وعدوا فيها من قبل الإستعمار البريطاني،وهم غير قلقين ان كان شعبنا قد تحرر واقام دولته ام لم يقيمها،ما يهمهم مصالحهم بإرضاء السيد الأمريكي وقبله السيد البريطاني،واليوم ارضاء اسرائيل..
ان الدور ليس المشبوه فقط بل الدور الخائن الذى يقوم به جكام السعوديه في تقسيم العالم العربي وتدمير جيوشها في سوريا واليمن وسحق شعبي البلدين والوقوف الى جانب اسرائيل ومساعدتها في ظلم الشعب الفلسطيني وتأييدها لصفقة القرن ومسعاها اقامة تحالف بينها وبين اسرائيل المعاديه لحقوق الشعوب العربيه والساعيه الى منع اي حالة تطور في بلادنا ليبقى الفقر المدقع والجهل مسيطران على البلاد وجيوشنا العربيه ممزقه وغير قادره للدفاع عن الأوطان لتبقى اسرائيل الدوله القويه في المنطقه دون منازع،ومن اجل محاربة ايران وحزب الله وسوريا اي جبهة الممانعه والمقاومه.
ان اداء فريضة الحج يعني تقديم اموال لخزينة الدوله السعوديه والتى ستسخدم في تمويل اما الجبهات التكفيريه او تقديمها للسيد الأمريكي او ايضا مساعدة حكام اسرائيل بطريقة وباخرى كل ذلك يجب ان يدفعنا لوقف اداء فريضة الحج والعمره لأن حصيلة اموالها ستخدم الأمريكان ومخططاتهم ومشاريعها المراد منها هزم ارادتنا وابقائنا تحت سيطرة الأمريكان واسرائيل.
ان المؤتمرات التى تعقدها السعودية في مكة اليوم هدفها حشد الدول العربية والإسلامية وتجنيدها في خندق العداء لإيران وحزب الله وسوريا ولكل حركات التحرر العربيه،وايضا المؤتمر المزمع عقده في المنامه تقوم السعوديه والبحرين ودولة الإمارات بالمساهمة في تنظيمه وهم يعرفون انه مجند لخدمة المخططات الأمريكية ألإسرائيليه،وليس خدمة للحقوق الوطنية الفلسطينيه،لكل هذا يجب علينا كمسلمين التوقف عن اداء فريضة الحج والعمره لأننا نصرف اموالنا في بلد تجند طبقته الحاكمه اموال خزينتها لخدمة مخططات امريكا ودولة اسرائيل،وحرمان شعبنا من حقه في تقرير مصيره واقامة دولته المستقله على ارض فلسطين التى احتلت في العام 1967 في حدود الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشرقيه.
ومن باب وصول الحج الى اعلى درجات نيل الثواب منح المال الذى ستدفعه على الحج او العمره،الى فقير او مدرسة او دفع الضريبه للبلدية او دين لصيدلية او سوبرماركت،اكتر حلالا من اداء فريضة الحج في بلد تجند اموالها في خدمة امريكا ومخططاتها التدميرية واسرائيل التى تنهب ارضنا وتمنع الناس من وصولها للقدس لأداء الصلاة في الأقصى.
وفي اعتقادي ان نجحت القوى الوطنية في العالم العربي واولها في فلسطين في مطالبة الناس الإمتناع عن الذهاب الى السعودية لأداء فريضة الحج والعمره،وهو اكبر باب لمحاربة مخططات امريكا واسرائيل في المنطقه،ففيه هدم لمشاريعهم وضربا لمخططاتهم..
ك





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,467,299,006
- عدم جدية الموقف الفلسطيني لن يسقط صفقة القرن
- شخصيات من بلدي من هو خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهي ...
- شخصيات من بلدي القائد القسامي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أ ...
- المجاهد القسامي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهيم الك ...
- شخصيات من بلدي خليل محمد عيسى عجاق الملقب ( أبو إبراهيم الكب ...
- للبيوت القديمه اهمية في التاريخ الفلسطيني - بيوت المزرعة الش ...
- دعما لصمود الناس ومؤسستهم البلديه في المزرعة الشرقية
- مرة اخرى محاربة ظاهرة السيارات المسروقة والمشطوبه واجب وطني ...
- لماذا الحراك الديمقراطي ضروره موضوعويه وطنيه واجتماعيه
- منازل المغتربين غير المأهوله وهي بالعشرات تستوطنها العصافير
- مره اخرى في الأول من ايار عيد العمال العالمي
- احتفالات الأول من ايار في سنوات السبعينات كانت
- التجمع الديمقراطي الفلسطيني فشل في خوض الإنتخابات الطلابيه ف ...
- نحن مع تجمع وطني ديمقراطي حقيقي بلا مواربه
- بعض قُوى اليسار تزداد تصدعا وارتماء في حُضن اليمين
- التجمع الديمقراطي الفلسطيني فكره رائعه ستنهار على ايدي بعض ا ...
- في يوم الأرض قوانا السياسيه غير جاده في مواجهة الإحتلال الإس ...
- سبعة ايام في مستشفى رام الله الحكومي
- تغزلون فيها ولا يستطيعون العيش بدونها ويظلمونها ( هذا هو واق ...
- هل تفيقون ايها المتنازعون على السلطه لا ارحل ولا بايعانك ترد ...


المزيد.....




- الأمين العام للأمم المتحدة يرحب بالتوقيع على اتفاق السودان
- الأمم المتحدة: قوات شرق ليبيا ألحقت أضرارا بمطار مدني في غرب ...
- الأمين العام للأمم المتحدة يهنئ الشعب السوداني
- الأمم المتحدة: الجيش الوطني ألحق أضرارا بمطار مدني في غرب لي ...
- اعتقال 29 مهاجرا غير شرعي غربي الجزائر
- فتح تحقيق إيطالي بشبهة الخطف يطال سالفيني بسبب سفينة المهاجر ...
- فتح تحقيق إيطالي بشبهة الخطف يطال سالفيني بسبب سفينة المهاجر ...
- معركة سياسية متواصلة في إيطاليا بشأن سفينة المهاجرين العالقة ...
- معركة سياسية متواصلة في إيطاليا بشأن سفينة المهاجرين العالقة ...
- هونغ كونغ.. المحتجون يتظاهرون مجددا ويستعدون لتجمع حاشد غدا ...


المزيد.....

- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - محمود الشيخ - الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره عمل وطني من الدرجة الأولى