أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الشعب الايراني لن يرضى بأقل من إسقاط نظام الملالي














المزيد.....

الشعب الايراني لن يرضى بأقل من إسقاط نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6236 - 2019 / 5 / 21 - 17:48
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


عندما قام نظام الملالي بإستقدام المرتزقة والعملاء التابعين له من ميليشيات الحشد اللاشعبي العراقي ومرتزقة حزب الشيطان اللبناني ومرتزقة فاطميون الافغاني الى داخل إيران في خضم السيول التي ضربت 28 محافظة إيرانية، ظنا منه بأن ذلك سيرهب الشعب الايراني ويخيفه خصوصا وإنه کان يفکر وفي عز تلك الظروف والاوضاع المأساوية بنفسه وکان يتخوف من إندلاع النتفاضة مجددا على يد معاقل الانتفاضة من أنصار مجاهدي خلق الناشطة في سائر أرجاء إيران والتي أدت واجبها الوطني بحسب إمکانياتها المتواضعة أمام المنکوبين في المحافظات المختلفة.
نظام الفاشية الدينية الذي راهن ولايزال يراهن على الاساليب والممارسات القمعية وعلى سياسة الحديد والنار في التعامل مع أي نشاط أو تحرك شعبي من أجل الحرية والديمقراطية، إعتقد بأن إستقدامه لمرتزقته وعملائه المکروهين من جانب شعوبهم، سوف يساهم في إخماد صوت الشعب الايراني ويعمل على ثبط عزيمته والحيلولة دون قيامه بالاحتجاجات، ولکن ماقد أکدته معاقل الانتفاضة من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية في داخل البلاد من خلال مادونته فقد حدثت 208 حرکة إحتجاجية في 70 مدينة إيرانية في سائر أرجاء إيران، ووفقا لذلك فقد حدثت 7 حرکات إحتجاجية على الاقل يوميا، وهو مايمکن إعتباره صفعة بوجه النظام وجلاوزته ومرتزقته، صفعة تٶکد من إنه ليس هناك من قوة في العالم بإمکانها أن تجبر شعب عن السکوت عن حقه والمطالبة بحريته المسلوبة منه.
نظام الملالي ومن خلال الخطب والاحاديث والتصريحات المختلفة التي يدلي بها قادته والتي تسعى من أجل تهدئة الشعب ودغدغة مشاعره بالوعود وبالامال الکاذبة والتوسل إليه بالصبر وبشد الاحزمة على البطون من أجل تحمل تبعات وآثار المغامرات المدمرة والطائشة لهم، لکن الشعب الايراني وبعد الانتفاضة وماتبعتها من آثار وتداعيات، فقد وصل الى قناعة ويقين بإستحالة أن يتوافق يوما مع هذا النظام الکذاب والمخادع والسارق والناهب لشعبه، وإنه ليس هناك من طريق للتعامل معه إلا بمواجهته والوقوف ضده حتى إسقاطه.
إسقاط هذا النظام الذي طالما أکدت منظمة مجاهدي خلق من إنه الحل الوحيد للمعضلة الايرانية وللتخلص من الاثار والتداعيات الضارة لنظام الجهل والتخلف القرووسطائي، ولذلك فقد ظلت تٶکد على هذا الحل حتى جاءت الانتفاضة الاخيرة ومانجمت عنها لتٶکد بأن الشعب الايراني قد صار مقتنعا بهذا الحل وإنه سيناضل جنبا الى جنب مع منظمة مجاهدي خلق من أجل تحقيق ذلك وإنه لايمکن أبدا أن يرضى بأقل من ذلك إطلاقا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,398,791,516
- مستنقع نظام الملالي
- طريق لابد أن يمشي فيه ملالي إيران
- الملالي بين سندان الضغوط الخارجية ومطرقة الرفض الشعبي
- لکي يتم إلقام نظام الملالي حجرا
- موعد مع السقوط
- ورطة الملالي القاتلة
- الملا روحاني أکد بأن دواء نظامه الحزم والصرامة
- نظام الملالي في زاوية الفناء
- معاقل الانتفاضة تواصل إحراق المراکز القمعية لنظام الملالي
- الاتحاد الاوربي مطالب بالرضوخ لإرادة الشعب الايراني
- الهدف الرئيسي لإرهاب نظام الملالي
- العنتريات المزيفة لنظام الملالي
- إيران الشعب والمقاومة الايرانية
- بسمة ظريف تخفي ورائها خبث ولٶم الملالي
- نظام الملالي نظام الجريمة المستمرة في إيران
- جنون العظمة لدى ملالي إيران
- مستقبل إيران مبني على الفصل بين الدين والدولة
- الامن الاخلاقي لنظام لاأخلاق له!
- من أجل غلق کافة الابواب والمنافذ بوجه نظام الملالي
- الملالي ينامون على المليارات والشعب يزداد فقرا


المزيد.....




- بلاغ صحفي حول الاجتماع الدوري للمكتب السياسي لحزب التقدم وال ...
- بوتين يفاجئ زعيم الحزب الشيوعي بهدية غير متوقعة!
- اتفاق الديمقراطيين الاشتراكيين واليساريين على تشكيل حكومة أق ...
- شي يدعو لتعميق الإصلاح الذاتي في الحزب الشيوعي
- #الحراك_الشعبي_للإنقاذ #إلى_الشارع إلى ساحة رياض الصلح غداً ...
- الحزب الشيوعي اللبناني ينعي الدكتور زياد داود بشارة
- #الحراك_الشعبي_للإنقاذ: للاعتصام اليوم الساعة 4 في ساحة رياض ...
- حافظ قايد السبسي: نداء تونس لا يدعو إلى تأجيل الإنتخابات وسي ...
- مداخلة الأمين العام للحزب الشيوعي الأردني الرفيق فرج اطميزه ...
- مداخلة الرفيق صلاح عدلي... أمين عام الحزب الشيوعي المصري في ...


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الشعب الايراني لن يرضى بأقل من إسقاط نظام الملالي