أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - الحوار المتمدن - كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟














المزيد.....

كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟


الحوار المتمدن

الحوار المتمدن-العدد: 6228 - 2019 / 5 / 13 - 21:49
المحور: اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن
    


الحوار المتمدن اكبر موقع يساري-علماني-ديمقراطي متعدد المنابر في العالم العربي، و يحتل الآن مكانة متقدمة جدا بين الهيئات الإعلامية في العالم العربي، وينافس الكثير من الصحف العربية والمؤسسات الإعلامية الكبرى التي يبلغ عدد موظفي البعض منها المئات وتحتل بنايات ضخمة وتقدر ميزانياتها بملايين الدولارات وممولة من حكومات المنطقة.

الحوار المتمدن مؤسسة تطوعية بالكامل وتمول نفسها ذاتيا، ورغم الإمكانيات المالية المحدودة جدا فنحن مستمرين في رفض كل عروض التمويل المشروطة والمقيدة التي تقدم لنا من قبل الحكومات والأحزاب والمؤسسات الإعلامية و الجهات المانحة... الخ، لأنها ستحد وتضعف من خط الحوار المتمدن اليساري الديمقراطي العلماني المتفتح واستقلاليته.

فإلى جميع كاتباتنا وكتابنا ، إلى جميع الزائرات والزائرين، وكل من يناضل ويعمل من اجل عالم أفضل للبشرية، نتطلع إلى دعمكم بشكل جماعي في تطوير هذا المشروع وتوسيعه وإيصاله إلى أكبر عدد ممكن للمشاركة بشكل اكبر وأوسع في عملية التغيير والتنوير والتحديث ونشر الفكر اليساري والعلماني والديمقراطي في العالم العربي وعموم العالم من خلال:

1- النشر في الحوار المتمدن ( المقالات، الأبحاث، الترجمات، الكتب ،.... الخ) ودعوة معارفكم للنشر وإعطاءه الأولوية.

2- المشاركة في التفاعل والحوار حول الموضوعات المنشورة من خلال نظام التعليقات والفيسبوك والتويتر.

3- دعم وكالات أخبار الحوار المتمدن وتزويدها بأخر الأخبار اليسارية والعلمانية والديمقراطية والنضالات والاحتجاجات الجماهيرية.

4- النقر بالإعجاب على مواقع الحوار المتمدن في الفيسبوك والتويتر.

5- الترويج للمواضيع والإخبار المنشورة... الخ التي تهمك من خلال شير- وضع روابطها في شبكات التواصل الاجتماعي بشكل يومي.

6- إعلام الحوار المتمدن بالأخطاء التي تحصل في عملية النشر سواء كانت في المقالات، التعليقات،..... الخ حيث نقر بوجود نسبة خطأ 5% في عملنا التطوعي، لكي يتم إصلاحها وتجاوزها بسرعة.

7- تقديم المقترحات والملاحظات التي تطور عمل الحوار المتمدن، وتوجيه النقد لنا في الأمور التي ترونها غير مناسبة وبحاجة إلى تغيير.

8- المساهمة في الدعاية لمواقع مؤسسة الحوار المتمدن في شبكات التواصل الاجتماعي وعموم الانترنت، حيث لا يمكننا بسبب قلة الإمكانيات المادية شراء خدمات دعائية لإيصال الحوار المتمدن لأكبر عدد ممكن من مستخدمي الانترنت في العالم.

9- استخدم نظام حملات الحوار المتمدن التضامنية وشارك وساهم في الترويج في الحملات التي تهمك.

10- أي أمور أخرى ترونها من الممكن أن تدعم تطور وتوسع عمل مؤسسة الحوار المتمدن.


كل الشكر مقدما
هيئة إدارة الحوار المتمدن





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,358,661,787
- الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، ...
- بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لتأسيس الحوار المتمدن تطرح هيئته ...
- لقاء بين الحوار المتمدن و- اليسار الموحد - المصري
- لقاء بين الحوار المتمدن والحزب الاشتراكي المصري
- وداعاً كاسترو ..
- اعتذار الى د. صادق جلال العظم وعائلته الكريمة
- توضيح هام إلى كاتبات وكتاب وقارئات وقراء الحوار المتمدن الأع ...
- ننعى المناضل الكبير خليل كلفت
- توضيح من الحوار المتمدن حول توجهاته الفكرية وقواعد النشر- ال ...
- أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن.
- ننعي المفكر الكبير العفيف الأخضر....هوت كوكبة ساطعة و لكن سم ...
- سلامات للمفكر الكبير العفيف الأخضر!
- إطلاق وكالات أنباء اليسار، العلمانية، المرأة، العمال، وحقوق ...
- بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لتأسيس الحوار المتمدن تطرح هيئته ...
- لماذا تعليقات الفيسبوك فقط؟ بعد إيقاف مؤقت لخدمة التعليق من ...
- إيضاح هام حول توقف مواقعنا
- إطلاق الحوار المتمدن موبايل
- آخر مستجدات الحالة الصحية للزميلة مكارم ابراهيم
- السلامة والشفاء للزميلة مكارم إبراهيم
- إلى كاتبات وكتاب الحوار المتمدن وقارئاته وقرائه الأعزاء، لنح ...


المزيد.....




- الأيدي مصدر انتقال الأمراض.. 6 خطوات لغسل اليدين بطريقة صحيح ...
- احذر..المشروبات الغازية الخالية من السكر قد ترتبط بالسكتة ال ...
- السعودية تتصدى لـ-أهداف جوية- موجهة نحو منطقة تقع فيها مكة ...
- أبو الغيط يدين محاولة الحوثيين استهداف مكة المكرمة بصواريخ ب ...
- بعد أنباء عن اتفاق تهدئة جديد مع -حماس-.. إسرائيل توسع مساحة ...
- "نايكي" وعشرات شركات الأحذية تدعو ترامب إلى استثنا ...
- "نايكي" وعشرات شركات الأحذية تدعو ترامب إلى استثنا ...
- الشمبانزي فعلها.. استخراج الطعام من الأرض ليس حكرا على البشر ...
- شاهد.. مذاق خاص للسحور بليالي بغداد
- بعد فرنسا وبلجيكا.. عمال وناشطون يمنعون تحميل سفينة سعودية ف ...


المزيد.....

- الفساد السياسي والأداء الإداري : دراسة في جدلية العلاقة / سالم سليمان
- تحليل عددى عن الحوار المتمدن في عامه الثاني / عصام البغدادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اراء في عمل وتوجهات مؤسسة الحوار المتمدن - الحوار المتمدن - كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟