أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الحرب الرئيسية لنظام الملالي














المزيد.....

الحرب الرئيسية لنظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6131 - 2019 / 1 / 31 - 17:18
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


منذ أن تمکن التيار الديني المتطرف من سرقة الثورة الايرانية من أصحابها الحقيقيين وحرفها من أجل أهدافه وغايته المشبوهة، فقد إبتلى الشعب الايراني بواحد من أسوأ وأفظع النظام الديکتاتورية الدموية على مستوى العالم کله وإن ما يعلن وينشر من معلومات صادمة عن الجرائم والمجازر اللاإنسانية المستمرة لهذا النظام يٶکد ويثبت ذلك بصورة قاطعة.
الشعب الايراني ومنذ أن صار هذا النظام الديکتاتوري القمعي ماسکا بزمام الامور في طهران، فقد عانى مالم يعانيه أي شعب آخر من الظلم والقهر والحرمان، إذ وفي الوقف الذي يمتلك هذا الشعب إمکانيات وموارد هائلة فإنه معظمه يعيش تحت خط الفقر بل وإن هناك قرابة 5 ملايين مواطن إيراني يواجهون المجاعة ناهيك عن إضطرار الکثيرين ومن أجل ضمان إستمرار حياة عوائلهم لبيع أعضاء جسدهم بل وحتى فلذات أکبادهم، ولذلك فقد تيقن الشعب الايراني من إن هذا النظام هو عدوه الذي يجب أن يواجهه ويجبره على ترك الحکم کما کان الحال مع الحکم الملکي الذي سبقه، ولکن نظام الفاشية الدينية الاجرامي وعندما أدرك هذه الحقيقة فإنه عمل من أجل کل مامن شأنه الحيلولة دون تمکن الشعب الايراني من تحقيق هدفه هذا ولذلك فقد کانت حربه الرئيسية ضده والتي يشنها ضده منذ 40 عاما.
هذه الحرب الطاحنة التي يشنها هذا النظام الهمجي البربري القرووسطائي ضد الشعب الايراني، تهدف في خطها العام الى ضمان بقاء الشعب الايراني في قبضته وعدم حصوله على حريته ولاسيما بعد أن علم هذا النظام بأن الشعب الايراني قد صار يمشي على خطى منظمة مجاهدي خلق ويصر على إسقاطه کحل وحيد لکافة مشاکله، فإن هذا النظام يقوم بإفتعال حروب خارجية هناك وهناك وکلها من أجل التستر على حربه ضد الشعب ومن أجل ضمان ديمومة وإستمرار حربه القذرة هذه ضد الشعب، وإن السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية قد کانت محقة تماما عندما قالت في تغريدة لها على تويتر من إن:" حرب النظام ومنذ اليوم الأول كانت ومازالت ضد الشعب الايراني وأن كل حروبه الخارجية تأتي من أجل التستر على هذه الحرب الرئيسية"، وإن السيدة رجوي عندما تطلق هکذا تغريدة وفي هذا الوقت تحديدا، فإنها تريد لفت أنظار العالم الى تلك الحرب المدمرة الوحشية التي يشنها هذا النظام الافاق والداجل منذ 4 عقود ضد الشعب الايراني وهو في نفس الوقت بمثابة إثبات على إن هذا النظام هو في الاساس نظام عدواني شرير لايمکنه البقاء والاستمرار من دون إستمرار الحروب والفتن والمواجهات، ومن هنا فإن تغييره هو الحل الامثل الوحيد لإيران والمنطقة والعالم. وإن التظاهرة الضخمة التي دعت إليها اللجنة الفرنسية لإيران ديمقراطية، في 8 فبراير المقبل، للاحتجاج على انتهاكات صارخة وواسعة لحقوق الإنسان في إيران والأعمال الإرهابية للنظام الإيراني في الأراضي الأوروبية ضد المعارضة، سوف تٶکد للعالم اجمع الرغبة العارمة للشعب الايراني في تغيير هذا النظام والتخلص منه للأبد.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,627,178
- عام العار للملالي
- ذروة الازمات تمسك بخناق الملالي الدجالين
- ملالي إيران يسرقون وينهبون وينشرون الفساد والجريمة
- 8شباط2019 صفعة أخرى بوجه الملالي
- لهذا يفشل نظام الملالي في صراعه ضد مجاهدي خلق
- أنت العدو ياملا خامنئي
- مشاعل الحرية تحرق أوکار نظام الملالي
- مجاهدي خلق تحاصر نظام الملالي من کل جانب
- وأخيرا نظام الملالي في فوهة المدفع
- عام عزل نظام الملالي وعام سقوطه
- إجماع عالمي ضد حکم الملالي الارهابي
- 9596 نشاط إحتجاجي خلال عام في إيران ضد الملالي
- أکثر من 7 ملايين طفل غير قادر على الدراسة في إيران
- سخرية في محلها من الملا روحاني ونظامه
- سياسة المساومة الکارثية مع الملالي لابد من تعويضها
- نظام الملالي مرفوض جملة وتفصيلا
- الطفولة في إيران والجريمة المستمرة لنظام الملالي ضدهم
- السارق الاکبر يوصي اللصوص الصغار خيرا بالشعب الايراني!
- العالم يتطلع ليوم إطاحة الشعب الايراني بنظام الملالي
- لاتغيير في نهج نظام الملالي إلا بتغييره


المزيد.....




- قائد «الدعم السريع» السوداني: رفضت طلب «البشير» بقتل المتظاه ...
- جمالية الشكل والمضمون في الشعر الأمازيغي، ديوان “تبرات” لإبر ...
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- رئيس الأركان الجزائري: القبض على مندسين بحوزتهم أسلحة وسط ال ...
- الانتخابات الإسبانية: المرشح الاشتراكي يؤكد عدم الرغبة في إب ...
- الانتخابات الإسبانية: المرشح الاشتراكي يؤكد عدم الرغبة في إب ...
- محمد بوطيب
- معركة الجزائر
- السودان: الموجة الثورية الثانية في المنطقة تبدأ من حيث انتهت ...
- حوار مع مناضل جزائري: تحديات وفرص الثورة بعد بوتفليقة


المزيد.....

- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - الحرب الرئيسية لنظام الملالي