أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - حزب اليسار العراقي - حزب اليسار العراقي - تصريح صحفي صادر في 11/1/2019 :  إنفجار الصراع بين المليشيات الشيعية المافيوية الإجرامية سيكون وقوده أبناء الكادحين..














المزيد.....

حزب اليسار العراقي - تصريح صحفي صادر في 11/1/2019 :  إنفجار الصراع بين المليشيات الشيعية المافيوية الإجرامية سيكون وقوده أبناء الكادحين..


حزب اليسار العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 6112 - 2019 / 1 / 12 - 11:02
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


حزب اليسار العراقي - تصريح صحفي صادر في 11/1/2019 :  إنفجار الصراع بين المليشيات الشيعية المافيوية الإجرامية سيكون وقوده أبناء الكادحين..

ان التهديدات المتبادلة بين مليشيا عمار عبد العزيز محسن الحكيم ومليشيا قيس الخزعلي، وتصعيدها بالنزول إلى الشارع ينذر باقتتال شيعي مليشياوي يعيد إلى الأذهان سنوات اقتتال مليشيا بارزاني طالباني المتاجرة بالشعارات القومچية الانعزالية.

فكما دفع الكادحين الكرد ثمن حرب اقطاعيتي أربيل والسليمانية دما...وأدت إلى استنجاد مسعود بارزاني بالدكتاتور الفاشي صدام حسين لانقاذه من هزيمته أمام غريمه طالباني معلنا " ان صدام ضمانة الأكراد".

فإن انحدار المليشيات المتاجرة بالمظلومية الشيعية سيفضي إلى مجزرة دموية وقودها الفقراء، وسيفتح الطريق أمام التدخلات العسكرية الإقليمية المباشرة، في توقيت مشبوه تقوم فيه قوات الغزاة الأمريكان بتحركات واسعة النطاق في الأراضي العراقية.

ان حالة الاستياء الشعبي في ذروتها من منظومة 9 نيسان العميلة، والمخابرات الأمريكية تطلق بالونات الاختبار الواحد تلو الآخر حول تغيير محتمل تحت عناوين متعددة.

ولعل أخطر ما يمكن أن تدفع إليه المخابرات الأمريكية، هو الإطاحة بعملائها المنتهية صلاحية استخدامهم والإتيان بوجبة عملاء جدد تحت عنوان" حكومة الطوارئ " أو " الإنقاذ الوطني" لقطع الطريق على التغيير الوطني التحرري.

لقد حذرنا مرارا وتكرارا من مغبة منح المليشيات الشيعية الارهابية الغطاء الشرعي تحت مظلة الحشد الشعبي ، ومن هذه التحذيرات القريبة في 2/11/2018...:

حزب اليسار العراقي - تصريح رسمي  : اعلان سفارة الغزاة الأمريكان حول حل المليشيات  - قول حق يراد به باطل !!

أن مطلب حل المليشيات هو مطلبا شعبيا وطنيا تحت شعار  ( حصر السلاح بيد الدولة )...وتحرير المجتمع من إرهاب المليشيات ومافياتها الإجرامية.

بل أحد شروط إجراء إنتخابات حرة هو حل هذه المليشيات التي تجبر الناخبين على التصويت لاحزابها وحرق الصناديق لإخفاء عمليات التزوير كما فعلت مليشيا سرايا مقتدى الإرهابية المافيوية.

كما أن حل المليشيات يرفع عن رقبة المواطن سيفها الجبان عند مراجعته الدوائر الرسمية، التي تحولت إلى شبكة رشى منظمة تديرها المقاهي المجاورة لها على يد مليشيا " المكاتب الاقتصادية " التابعة لهذه المليشيات.

وستتحرر المرأة العراقية من التهديد السافل لحياتها المهنية والاجتماعية والسياسية الذي تمارسه هذه المليشيات المتاجرة بإسم الدين والمذهب وتاج الرأس المافيوي.

ويطلق الحركة الاحتحاجية الشبابية الشعبية بتحررها من دور المليشيات الارهابية في القمع والمطاردة والاختطاف والاغتيال، كما يحدث اليوم علنا في مواجهة انتفاضة 8 تموز الشبابية الشعبية المشتعلة من البصرة.

ناهيكم عن إستعادة الأطباء والممرضات والمعلمون والأساتذة لكرامتهم التي تهدرها هذه المليشيات يوميا، بل وحتى حياتهم المهددة في كل لحظة.

ولكي لا نطيل بشرح وتفصيل استعباد المجتمع على يد هذه المليشيات ، الذي شمل كافة نواحي الحياة السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والفنية، نعود إلى موقفنا من دعوة الحق التي يراد بها باطل.

فالسفارة الأمريكية إذ تطلق تهديدها لحل المليشيات، تطالب بدمجها في القوات المسلحة العراقية لتفخيخها بقنابل مليشياوية موقوتة، تفجرها داخله متى احتاجت لذلك.

وفق استراتيجية بريمير الذي حل الجيش العراقي المبني على اساس الخدمة الإلزامية الوطنية، وبناء جيش جديد على اساس التطوع ، ولولا  إستعادة هذا الجيش لضباطه المهنيين ، لأنهار  بالكامل في اية مواجهة محتملة للدفاع عن الوطن ، كما حدث بانهيار فرق بكاملها أمام بضعة مئات من الدواعش.

إن المطلب الوطني يتلخص بالخطوات التالية :
1 - إعادة بناء الجيش العراقي على اساس الخدمة الإلزامية الوطنية المحددة بسنة واحدة الغير قابلة للتمديد، وبمرتب يضمن الحياة الكريمة للمجند.
2 - ضم جميع ابناء العراق المتطوعين للدفاع عن الوطن ضد داعش في حرب تحرير المدن المغتصبة.
3 - حل جميع المليشيات دون إستثناء واجبار قادتها على كشف مصير آلاف العراقيين مجهولي المصير المختطفون على يد هذه المليشيات الإرهابية، ومصادرة ممتلكاتها التي حصلت عليها بنهب الأموال واغتصاب العقارات.
4-تعويض المواطنيين المتضررين من جرائم هذه المليشيات.

فتهديد سفارة الغزاة بحل المليشيات لا يعدو سوى ورقة في صراع النفوذ الأمريكي الإيراني في العراق ، ويلغي القرار الوطني العراقي المستقل.

حزب اليسار العراقي
2/11/2018





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,154,688,197
- تصريح رسمي : رد الشعب على فتاوى وقفي دواعش السنة والشيعة ردا ...
-  قرار منح 20 رفيقة ورفيق من مناضلي اليسار العراقي و30 رفيقة ...
-  الإنسحاب الأمريكي من سوريا نحو محمية إقطاعية أربيل يرجح خيا ...
- كتاب (اختطاف الحزب الشيوعي العراقي ) - 1-
- حزب اليسار العراقي - تصريح ناطق رسمي : ليس رداً على تخريف ال ...
- حزب اليسار العراقي-تصريح صحفي: نفوق الأسماك بعد تجريف النخيل ...
-  تصريح ناطق بإسم حزب اليسار العراقي : جبهتان لا ثالث لهما- ج ...
- تصريح رسمي : مهمة العميل عادل عبد المهدي الوحيدة هي إعادة إن ...
- رسالة الى مرجعية السيستاني : لا مرجعية فوق مرجعية الدولة ولا ...
- بلاغ صادر عن المؤتمر الثالث لحزب اليسار العراقي / المنعقد في ...
- الأمانة العامة لحزب اليسار العراقي : نهنئ الشعب العراقي بإنت ...
- الارث المأساوي على الشعب العراقي والأزمة الوطنية الكبرى الرا ...
- جماهير البصرة تشعل شرارة الثورة الشعبية وعلى قادة الجيش الوط ...
- وثائق المؤتمر الوطني الثالث - مشروع النظام الداخلي
- حول الاوضاع المتدهورة في البلاد إثر فضيحة الانتخابات الفاشلة ...
- بيان حزب اليسار العراقي حول الإنتخابات المفبركة المزيفة المس ...
- ايضاح حول نصيحة مخلصة من رفاق مخلصين. ..أيها اليسار العراقي ...
- بلاغ عن محصلة الاجتماعات الحوارية
- الجماهير الكادحة في الوسط والجنوب تلاقي إنتفاضة كادحي الإقلي ...
- نداء الى الرفاق الشيوعيين العراقيين في التنظيم وخارجه..داخل ...


المزيد.....




- فلكي جزائري يثير ضجة بتصريح: الرسول محمد عاش بتوقيت خاطئ.. و ...
- حاكم دبي يتحدث في كتابه الجديد عن إحباطه انقلابا عسكريا
- قواعد السير على تقاطع الطرق السورية
- روسيا لن ترد على الإنذار الأمريكي
- الهيئة العربية للمسرح تسعى لإقامة مهرجانات في كل الدول العرب ...
- سياحة أم بلطجة؟ سواح بريطانيون غير مرغوب فيهم في نيوزيلدا وا ...
- الهيئة العربية للمسرح تسعى لإقامة مهرجانات في كل الدول العرب ...
- سياحة أم بلطجة؟ سواح بريطانيون غير مرغوب فيهم في نيوزيلدا وا ...
- مقاتلة روسية متطورة تتغلب على -ميغ-31-
- بتوجيهات من الملك سلمان وولي العهد... قرار جديد من وزارة الد ...


المزيد.....

- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - حزب اليسار العراقي - حزب اليسار العراقي - تصريح صحفي صادر في 11/1/2019 :  إنفجار الصراع بين المليشيات الشيعية المافيوية الإجرامية سيكون وقوده أبناء الكادحين..