أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حزب اليسار العراقي - جماهير البصرة تشعل شرارة الثورة الشعبية وعلى قادة الجيش الوطنيين ملاقاتها بإعلان حكومة الإنقاذ الوطني!














المزيد.....

جماهير البصرة تشعل شرارة الثورة الشعبية وعلى قادة الجيش الوطنيين ملاقاتها بإعلان حكومة الإنقاذ الوطني!


حزب اليسار العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 5932 - 2018 / 7 / 13 - 11:14
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


جماهير البصرة تشعل شرارة الثورة الشعبية وعلى قادة الجيش الوطنيين ملاقاتها بإعلان حكومة الإنقاذ الوطني!

لم يعد الشعب العراقي قادر على الإستمرار في حياة الذل والفقر والاستغلال، فعبر عن رفضه لمنظومة 9 نيسان العميلة التدميرية اللصوصية بسحب الشرعية الإنتخابية عنها أولا والنزول إلى الشارع منتفضا ثانيا.

كما لم تعد الفئة الطفيلية الفاسدة الحاكمة قادرة على الإستمرار في الحكم بعد أن نهبت ثروات الشعب العراقي ودمرت البلاد وارتهنت بالمطلق لإرادة الغزاة الأمريكان والدول الاقليمية. وخضعت لشروط البنك والصندوق الدوليين المجحفة بحق الكادحين العراقيين خاصة والشعب العراقي عامة.

ان فشل حيتان العمالة والفساد في تمرير إنتخابات ال 20% المرفوضة شعبيا والمزورة علنا، ناهيكم عن كونهم يفتقدون إلى القرار المستقل ويتحكم بهم السفير الأمريكي واسيادهم في إيران وتركيا والسعودية وقطر والكيان الصهيوني اللقيط.

لقد انتقلت جماهير البصرة الثائرة بالحراك الاحتجاجي المتواصل منذ 25 شباط 2011 على شكل موجات ، إلى مستوى الإنتفاضة الشعبية التي رفعت سقف الأهداف من الخدمية والكهرباء إلى المستوى الطبقي والوطني المطلوب، إلا وهو ، استعادة سيطرة الشعب على النفط وإنهاء نهب الشركات الإمبريالية الاحتكارية وحل أزمة البطالة.

فارتفعت ثقة الجماهير بنفسها في المدن العراقية وتحركت للانخراط في إنتفاضة 8 تموز الشعبية،مما يتطلب تطوير استجابة جماهير الشعب العراقي في الوسط والغرب و اقليم كردستان للمساهمة الفعالة بالانتفاضة وتوسيع مدياتها لتصبح انتفاصة وطنية عراقية شاملة.

 خصوصا بعد شل دور القوى التنفيسية لأزمات النظام المنشغلة في صفقات إعادة إنتاج النفايات تحت شعارات مهينة للشعب العراقي كالحكومة " الأبوية "، إضافة إلى شلل قوى القمع الحكومية في مواجهة المنتفضين، وفشل المليشيات في الاندساس بالتظاهرات وتشويهها بأعمال نهب وتخريب وشغب.

ندعو جماهير البصرة المنتفضة إلى  الحذر من خطورة توظيف الحراك العشائري المسلح للتخريب بفعل انتهازية وجهل المتحكمين فيه من بعض  الشيوخ.

وكذلك الحذر من توظيف الانتفاضة في مشاريع اقلمة البصرة او خصخصة النفط وتحويله الى شركة مساهمة باسم "النسبة الشعبية" لخداع المواطن البصري بأنه سيحصل على حصته من النفط، التي يروج لها لصوص بصريين وباسناد من العميل عادل عبد المهدي وغيره.

  خصوصا وان ارتفاع نسبة البطالة في البصرة إلى 35 من المئة بسبب عدم التزام شركات النفط وبالتواطؤ مع الحكومة المركزية والمحلية استخدام 40 من المئة من العمالة المحلية، فضلاً على الجفاف والعطش الذي قتل الزرع والضرع وانعدام الامن.قد وفر فرصة للمخربين لطرح شعار طرد العمال من المحافظات العاملين في نفط البصرة  كما فعل حزب بارزاني حين فصل العمال العرب في كركوك.

ان أزمة منظومة 9 نيسان قد وصلت إلى نهايتها المحسومة السقوط على يد الجماهير الثائرة.

مما يلزم القيادات العسكرية الوطنية بالقيام بواجبها في حماية العراق من السقوط الهاوية، من خلال ملاقاة مطلب الشعب في تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني لمدة عامين ببرنامج اقتصادي يعالج الأزمات الكبرى ، والتحضير لإنتخابات حرة بأدارة القضاء العراقي ورقابة دولية .

ليس سرا أن يعلن حزب اليسار العراقي عن إجراء إتصالات مهمة مع شخصيات وطنية في الجيش والنظام، وشخصيات نقابية عمالية وكذلك على الصعيد الدولي.

بهدف الدفع باتجاه تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني من أجل حماية العراق من خطر التفكك والانهيار. 

فلنجعل من ذكرى ثورة 14 تموز الخالدة مناسبة لتصعيد الكفاح ضد منظومة 9 نيسان 2003 العميلة والحاقها بالنظام البعثي الصدامي الفاشي المقبور في مزبلة التأريخ. ولاستعادة العراق ووحدة شعبه الوطنية وارادة دولته المستقله واسس اقتصاده الوطني بعيدا عن مشاريع التفكيك باسم الاقلمة، والتبعية للغرب الامبريالي، وبعيدا عن مشاريع وضع الثروة الوطنية النفطية بيد لصوص آخرين  باسم الخصخصة او التمليك الشعبي المزعوم  او غيرها.

منتفضون حتى النصر...
ولا خيار أمامنا...فأما النصر أو النصر 

المجد للشهداء
الخزي والعار للعملاء والخونة

حزب اليسار العراقي
بغداد
12 تموز 2018






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي
حوار مع أحمد بهاء الدين شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، حول افاق اليسار في مصر والعالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- وثائق المؤتمر الوطني الثالث - مشروع النظام الداخلي
- حول الاوضاع المتدهورة في البلاد إثر فضيحة الانتخابات الفاشلة ...
- بيان حزب اليسار العراقي حول الإنتخابات المفبركة المزيفة المس ...
- ايضاح حول نصيحة مخلصة من رفاق مخلصين. ..أيها اليسار العراقي ...
- بلاغ عن محصلة الاجتماعات الحوارية
- الجماهير الكادحة في الوسط والجنوب تلاقي إنتفاضة كادحي الإقلي ...
- نداء الى الرفاق الشيوعيين العراقيين في التنظيم وخارجه..داخل ...
- بيان حزب اليسار العراقي الى الشعب العراقي : التحالفات الإنتخ ...
- كلمة حزب اليسار العراقي في المؤتمر الأول للاتحاد العام لنقاب ...
- بيان حزب اليسار العراقي حول الاعتراف الأميركي بالقدس الفلسطي ...
- في هدى أكتوبر المجيد - بمناسبة الذكرى المئوية لثورة أكتوبر ا ...
- لجنة إقليم كردستان - حزب اليسار العراقي : هروب جماعي لحيتان ...
- حزب اليسار العراقي - لجنة إقليم كردستان :التقرير السياسي حول ...
- لجنة اقليم كردستان- حزب اليسار العراقي : مغزى عرض مسرحية الإ ...
- القضية الكردية : الحل اليساري للقضية الكردية في المنطقة
- موقف حزب اليسار العراقي من الاستفتاء في اقليم كردستان العراق


المزيد.....




- القضاء الإسباني يسقِط دعوى ضد زعيم البوليساريو من تهمة التعذ ...
- القضاء الإسباني يسقِط دعوى ضد زعيم البوليساريو من تهمة التعذ ...
-  التلقيح العالمي: انعدام مسؤولية مأساوي لدى دول البلدان الغن ...
- المنبر الديمقراطي الكويتي ينعى خالد ناصر الصانع
- المحكمة العليا في إسبانيا تسقط دعوى إبادة جماعية ضد زعيم جبه ...
- أحمام واقداد يقودان لائحة التقدم والاشتراكية بورزازات
- محكمة إسبانية تسقط دعوى إبادة جماعية بحق زعيم البوليساريو
- انقلاب قيس سعيّد في غياب المحكمة الدستورية
-  إسبانيا.. إسقاط دعوى الإبادة الجماعية عن زعيم جبهة البوليسا ...
- بعد الصدر و الشيوعي.. كتل سياسية جديدة تقاطع الإنتخابات العر ...


المزيد.....

- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي
- ما الذي يجعل من مشكلة الاغتراب غير قابلة للحل فلسفيا؟ / زهير الخويلدي
- -عبث- البير كامو و-الثورة المھانة- في محركات الربيع العربي ! / علي ماجد شبو
- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - حزب اليسار العراقي - جماهير البصرة تشعل شرارة الثورة الشعبية وعلى قادة الجيش الوطنيين ملاقاتها بإعلان حكومة الإنقاذ الوطني!