أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حاكم كريم عطية - سلم الفساد والوزارة الجديدة














المزيد.....

سلم الفساد والوزارة الجديدة


حاكم كريم عطية
الحوار المتمدن-العدد: 6056 - 2018 / 11 / 17 - 00:03
المحور: المجتمع المدني
    


سلم الفساد والوزارة الجديدة

مسلسل الأزمات لن ينتهي في العراق المبتلى وثمة فساد يغطي على فساد أكبر وهكذا تتم دورة الفساد ويلعب السمك الكبير لعبته القذرة في تمرير الصفقات الكبيرة فمنذ عدة شهور ومواقع التواصل الأجتماعي منشغلة بعمليات فساد تغطي جرائم أقتصاديةوسياسة كبيرة وهذا هو عين الطلب للفاسدين فمن تغطية السمك الفاسد ألى تغطية غرق سبعة مليارات من الدنانير العراقية ولا ندري ماذا بعد في جعبة مسلسل الفساد كلها سيناريوهات معدة للتغطية على عمليات فساد كبيرة وكذلك على عمليات فساد سياسية كبيرة أيضا فالناس مشغولة بنفوق السمك وغرق الدينار العراقي عن ما يدور في دهاليز السياسة وفسادها الأكبر فما الذي يجري في كابينة عادل عبد المهدي ومن هم الوزراء المرشحين لأستبدال الوزراء المعترض عليهم ولماذا أصلا جرى ترشيح هؤلاء وعليهم الكثير من الملفات وكيف وافق عبد المهدي على أستيزارهم وهل فعلا لم يطلع على سيرهم الذاتية !!!! أشك في ذلك فالرجل أستلم قوائم المحاصصة جاهزة وما عليه ألا التنفيذ وألا كيف يمر ذباح ليصبح وزير وكيف يمر جاهل ليصبح وزير ثقافة أنها المحاصصة وما أدراك ما هي المحاصصة طائفيا وقوميا فاسدون أرهابيون بعثيون فرضتهم سياسة المحاصصة الطائفية والقومية فلم يتمكن عادل عبد المهدي من رفضهم ولا حتى النظر في سيرهم الذاتية مثل ما توعد ال36000 ممن تقدم من العراقيين لشغل منصب وزير في وزارته .

اللعبة كبيرة في ظل غياب الشعور الوطني بالمسؤولية وغياب موقف المواطن المدجن وكذلك موقف القوى الوطنية المهادن للفساد ومناغاته بأبسط الكلمات تجنبا للتقاطع مع ما خلف الكواليس من قوى ومليشيات مسلحة اللعبة يا سادة باتت أكبر من نفوق السمك وغرق الدينار العراقي نعم باتت تهدد غرق العراق برمته وشعبه الهائم بأحلام مظلومية الشيعة نعم الفساد ومافياته بات يلعب على المكشوف ومن لا يصدق فليراجع عملية تكوين مجلس النواب وكذلك الوزارة برمتها وكذلك فليراجع السير الذاتية للعشرات من أعضاء مجلس النواب والوزارة الجديدة سيجد أننا في الطريق لرسم الصورة المظلمة الحالكة للشعب العراقي وتأريخه السياسي والأقتصادي والأجتماعي فما يدور حاليا بات على المكشوف حيث سقط مجلس النواب في أول أمتحان له فالموقف من الأمتيازات وأولها مخصصات السكن ووو من المخصصات كلها تعكس الصورة الهزيلة والمقصودة لجعل الكل في هذا المجلس يركض وراء الأمتيازات وهو مقصد كل من يلهث ومنذ تشكيل ما يسمى بمجلس الحكم البريمري وراء المغانم ألا ما ندر.

نعم 1200 مليار دولار أهدرت في ميزانيات عملاقة شابتها عمليات فساد كبيرة مخطط لها بأحكام ونحن ننشغل بالسمك النافق والدينار الغريق هناك بلد يا سادة أسمه العراق يحترق وتجري عملية تمزيق جسده من الدول صاحبة المصالح في العراق وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية وأيران العراق مصب تقاطعات هذه الدول ومصالحها العراق الدرع الأيراني بوجه المخططات الأمريكية وحصارها على أيران وأنتم منشغلين بالسمك النافق والدينار الغارق والذي لا يساوي عملية بيع يومي في مزاد العملة والذي يجري منذ سنوات وعلى مرأى من كل الكتل السياسية وأحزابها العراق الذي سيكون طوق النجاة لأيران في لعبتها مع الأمريكان على حساب الشعب العراقي ولكم أن تسجلوا ما في ميزانية العراق من العملة الصعبة والذهب لأنها ستكون طوق النجاة للجارة المسلمة في أيران والتي لا تنقطع فيها الكهرباء منذ 15 عام بل وتبيع الفائض لنا عبر أستخدام مشتقاتنا النفطية وما زلتم تشتمون من نفق السمك ومن أغرق الدينار هناك بلد يا سادة أسمه العراق في طريقه للغرق بأزمات الآخرين فهل من صحوة ضمير!!!!



حاكم كريم عطية

16/11/2





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,105,035,653
- 36006 عدد المتقدمين لشغل منصب وزير في حكومة عادل عبد المهدي
- حقائب وزارية شاغرة
- عبرت المحاصصة على مودك وخليتك تكتم أنفاسي
- أبو طبر مرة أخرى
- الحلبوسي الرجل المناسب في المكان المناسب
- عطش البصرة وعطش الحسين ولوائه في واقعة الطف من نفس المصدر
- فرصة تأريخية يخلقها شباب العراق الثائر من البصرة الفيحاء
- كتل كبيرة لتدوير نفايات العملية السياسية الفاسدة
- الكتلة الكبيرة ومخاوف أستمرار هيمنة الفاسدين
- أيام الحصار والدولار الأمريكي
- أهمية أستمرار الأنتفاضة لتحقيق أهدافها
- مسلسل الأعتراف بالفشل في العراق
- تضامننا مع الشعب العراقي في المطالبة بحقوقه المشروعة
- ماذا يعد لنا المطبخ الأيراني لسحور الكتلة الكبرى
- أفتعال الأزمات في ظل نتائج الأنتخابات البرلمانية
- مخاض تشكيل الحكومة المقبلة في العراق
- سليماني مبعوثا من الولي الفقيه علي خامنئي
- الولايات المتحدة الأمريكية وتجربة تغيير الأنظمة السياسية
- وثيقة الشرف غطاء شرعي لتغطية الفساد
- رغيف الخبز وقرار الأدخار الأجباري في كوردستان


المزيد.....




- اجتماع بالجامعة العربية لمراجعة مشروع الاستراتيجية العربية ل ...
- الأمم المتحدة تدعو الأطراف المتحاربة باليمن للالتزام بوقف إط ...
- آلاف يتظاهرون جنوب شرقي تركيا احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادي ...
- اليمن: مبعوث الأمم المتحدة يطالب أطراف النزاع بالالتزام باتف ...
- في ضيافة -تجمع المتنبي- هناء أدور تقدم محاضرة حول حقوق الإنس ...
- رئيس البرلمان العربي يطالب استراليا بمراجعة موقفها إزاء الق ...
- ترامب مدافعا عن فصل الأطفال عن ذويهم: لمنع تدفق المزيد من ال ...
- بروكسل: مظاهرة مناهضة للهجرة وأخرى مؤيدة للمهاجرين.. ومواجها ...
- بروكسل: مظاهرة مناهضة للهجرة وأخرى مؤيدة للمهاجرين.. ومواجها ...
- الأمم المتحدة تطالب بتحقيق -ذي مصداقية- في مقتل جمال خاشقجي ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حاكم كريم عطية - سلم الفساد والوزارة الجديدة