أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - سدوا الثغرة














المزيد.....

سدوا الثغرة


طلال الشريف

الحوار المتمدن-العدد: 6052 - 2018 / 11 / 12 - 15:52
المحور: القضية الفلسطينية
    


بعد مجزرة شرق خانيونس
الرحمة للشهداء الشفاء للجرحى
قلناها وسنقولها
لن تنجح كل محاولات التشبيص للو ضع الفلسطيني في أو من غزة أو في أو من رام الله التي تخالف طبيعة الأشياء وتتنافى مع ما يجب أن يكون لصالح شعبنا وقضيتنا.
بمصالحة وبدن مصالحة
بوحدة أو بدون وحدة
قوات الإحتلال الإسرائيلي ستواصل على الدوام نشاطها بعمليات خاصة سرية أو علنية، بالطيران أو بالمدفعية، وهذا شيء عادي في الصراع.
الشيء غير العادي الذي يدمر قضيتنا ويراكم خسائرنا ويرفع ثمن تحررنا هي العمليات الخاصة ليست العسكرية أو الحربية رغم قساوتها بل العمليات السرية لتي لها علاقة بترتيبات مؤقتة لإدامة الإنقسام والإنفصال أو الفصل.
تعدد جهات الوساطة أو التخريب أو الخداع أو التضليل وتداخل برامجها أو تناقض برامجها وأهدافها تجعلنا دائما في حالة خسران إن لم يكن خسران الدم فهو خسران المنشآت والبنية التحتية

الأهم والأكثر إستراتيجي هو الإنسان الفلسطيني وخاصة في قطاع غزة الذي يدفع الثمن من حياته ومستقبله ووضعه أو حشره في زاوية ثنائية البطالة أو الرحيل لأن الوضع لا يطاق وواقع عمليا أو محشور عمليا في زاوية ثنائية الموت إغتيالا أو الموت جوعا وذلا وإنتهاكا للكرامة من عيشة غزة..

خلاصة القول إنتبهوا كل ما تفعلون يطيل عمر المعاناة لشعبنا لإن الإدارة "منقسمة معادية لبعضها البعض وغير مستفلة القرار" وهذه هي الثغرة.

ومن هنا ومن هذه الثغرة بالضبط تتسلل القوات الخاصة لعمليات الإغتيال الجسدي من قبل الاحتلال ومن هنا بالضبط تتسلل الأجندات الخاصة للدول والتحالفات لتتبادل اللكمات على أرضنا.

المطلوب من الفلسطيني ليل نهار مراقبة أو إشتباك أو إضاعة الوقت والجهد دون نتائج بسبب وجود الثغرة.

لو الطرفين بيفهموا
لو الطرفين بيتعلموا
لو الطرفين بينتعوا من روسهم
لو الطرفين بدهم يحررونا زي ما بيقولوا
لو الطرفين بيملكوا إرادتهم
ولو الطرفين بيستحيوا ... بيسدوا الثغرة
سدوا الثغرة وإنقلعوا للإنتخابات هذا هو المهم لشعبنا
أما التفاصيل التي تغرقون بها و تشغلونا فيها عنوة فلن تنقذنا بل تغرقنا معكم وأجنداتكم.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,325,097,421
- السياسي العصري
- هل انتقل الترويض للضفة الغربية
- لماذا ينتظر الفلسطينيون إقرار قانون الإعدام الإسرائيلي دون ع ...
- تصريح صحفي دعوة لتشكيل جبهة إنقاذ وطني تحرري
- تغيير طبيعة الصراع من صراع لتحرر وطني لصراع بين دولتين هو ما ...
- هل إنتهت قضية القدس وحل السباق علي بيع عقاراتها
- دحلان وإعادة بناء جبهة داخلية متماسكة
- يا ستير.. طالعين سطوح
- تتويج أم تذويب حماس
- في فلسطين كيف تحول الصراع الرئيس مع إسرائيل إلي صراع بين الإ ...
- أفق جديد في الحوار مع ترامب جيد التوقف عنده
- الإستفتاءات لا تنقذ الغرقي
- إلي صديقي منذر إرشيد عزام وحماس يكذبون
- آن أوان أن نقول لهذا الرجل أنت الأمين علي فتح وعلي الوطن
- حماس وعباس معزولان في الطريق لمصالحة أو لحرب أهلية
- بعد سقوط البيريارز الوطني والديني غزة إلي أين؟
- ما قاله غازي حمد وما عقب عليه الوطنيون لا يبرئ أحدا
- إنتصار محكم ورادع لدحلان
- وضوح الصورة أمام الجميع في مرحلة الاشتباك المحسوب
- إرهاب صفقة ترامب يضرب في أماكن متفرقة في الجسد الفلسطيني


المزيد.....




- اختراق خطير... القوات الخاصة الروسية تقتحم مواقع معادية (فيد ...
- رئيس المجلس العسكري في السودان يشدد على أهمية تماسك القوات ا ...
- ترامب يهنئ زيلينسكي هاتفيا على فوزه بالانتخابات الرئاسية لأو ...
- روسيا تجري رحلة مراقبة فوق الولايات المتحدة من 22 إلى 27 أبر ...
- فيديو مروع.. رجل يباغت شرطيا أستراليا ويطعنه أمام الناس!
- سفارة السعودية في إندونيسيا تحذر مواطنيها بعدم الاقتراب من ج ...
- لندن وباريس تهنئان زيلينسكي بفوزه في انتخابات رئاسة أوكرانيا ...
- الوطنية للانتخابات المصرية: لا شكاوى حول رشاوى في استفتاء ال ...
- الاتحاد الأوروبي مهنئا زيلينسكي بالفوز في الانتخابات: سنواصل ...
- رئيس أركان الجيش العراقي: خلايا -داعش- النائمة تحت السيطرة


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - طلال الشريف - سدوا الثغرة