أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبد الأمير رحيمة العبود - نص كلمة التأبين بوفاة المناضل الأستاذ خالص محي الدين














المزيد.....

نص كلمة التأبين بوفاة المناضل الأستاذ خالص محي الدين


عبد الأمير رحيمة العبود

الحوار المتمدن-العدد: 6028 - 2018 / 10 / 19 - 22:51
المحور: المجتمع المدني
    


كلمة التأبين التي ألقيت نيابة عن د عبد الامير رحيمة العبود في الاحتفال بمرور أربعين يوما على وفاة الاستاذ خالص محيي الدين شقيق الأستاذ نجيب محي الدين، أول نقيب معلمين في العراق بعد ثورة تموز 1958
وداعا أبا محيي، وداعا أيها الصديق العزيز خالص محيي الدين، وداعا أيها المناضل الذي قدم لوطنه شتى التضحيات طوال حياته، دون ان يسعى لتحقيق أية مصلحة شخصية له أو للمقربين منه.
لقد كنت يا أبا محيي نموذجا للسياسي الذي لم يبخل بالتضحية لتحقيق ما يصبو اليه من أحلام تحقيق الاشتراكية والديمقراطية والعيش الرغيد لشعبه العراقي، سواء أكان ذلك خلال السنين العديدة التي عمل فيها عضوا في الحزب الشيوعي العراقي، أم عندما أصبح في السنوات الأخيرة مساهماً في نشاطات الحزب الوطني الديمقراطي.
وداعا أيها الانسان المثقف الذي كان يسعى دائما لمتابعة اهم ما يحصل من تطورات في الشؤون الثقافية والسياسية، لقد كانت أحاديثه ودراساته غنيه بالمعرفة، ومثيرة للاهتمام لكل من يستمع إليه أو يطلع على دراساته.
كم كنّا نتابع بشوق محاضراته المتنوعة التي كان يلقيها في منتدى الثلاثاء في عمان طوال السنوات الماضية بسبب امتلاءها بالمعلومات والمعرفة الغزيرة والرائعة.
كم كنّا نشعر بالمتعة والفرح حينما كنّا نستمع إلى قصائده التي كانت تتغنى بما هو جميل وتعبر بصدق عن حبه ووفائه لوطنه ولأصدقائه ومحبيه.
كان اللقاء بك مليئاً بالفرح الدائم، وكانت أحاديثك تتسم بالصدق والصراحة دون المساس بمشاعر الآخرين.
لقد كان غيابك يا ابا محيي خسارة فادحة لنا جميعا ولا يكفي ما نشعر به الان من حزن وألم للتعبير عنها كما انه نكبه كبيره حقاً لأخيك وصديقك منذ الطفولة الاستاذ نجيب محيي الدين وكذلك لعقيلتك الفاضلة وأولادك.
نحن اذ نساهم في الاحتفال بمرور أربعين يوما على رحيلك إنما نعزي أنفسنا، وكذلك نعزي أستاذنا الكبير نجيب محيي الدين والعائلة والمعارف والاصدقاء جميعا. عبد الامير رحيمه العبود، 18.10.2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,643,356,656
- الأزمات التي تهدد مستقبل البشر*
- اقتصاد السوق وامكانيات التطبيق في السوق العراقي*
- حول بعض الظواهر الاجتماعية عند الشعب العراقي*
- تطور موقع الدولار في الاقتصاد الدولي
- قراءة في كتاب مفاوضات سحب القوات الأمريكية من العراق عام 200 ...
- مستقبل الولايات المتحدة الأمريكية خلال حكم الرئيس دونالد ترا ...
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي-
- أزمة الديون الدولية أبعادها وآثارها على دول العالم


المزيد.....




- مئات المعوقين محتجزون في مستشفيات بريطانيا منذ أكثر من 10 أع ...
- لماذا يصل النظام البحريني اليوم، لمرحلة اعتقال خطباء المنابر ...
- منظمة حقوقية: 33 طفلاً يقتلون ويصابون شهرياً في تعز والحديدة ...
- أهم نجاحات اللاجئين السوريين في الخارج
- 30 منظمة حقوقية تطلق حملة دولية لمقاطعة ميانمار
- تضم أربع فئات.. توزيع جائزة الشيخ تميم في مكافحة الفساد بروا ...
- قتل الشرطة الهندية أربعة "مجرمين" يفتح الجدل حول & ...
- قتل الشرطة الهندية أربعة "مجرمين" يفتح الجدل حول & ...
- الأمم المتحدة: ميليشيا الحوثي تعوق وصول المساعدات لـ6 ملايين ...
- العفو الدولية تشكك بنوايا السعودية من سعيها للفصل بين الجنسي ...


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبد الأمير رحيمة العبود - نص كلمة التأبين بوفاة المناضل الأستاذ خالص محي الدين