أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناجح الاسدي - مدرسة الحي الصامت














المزيد.....

مدرسة الحي الصامت


ناجح الاسدي
الحوار المتمدن-العدد: 6023 - 2018 / 10 / 14 - 01:04
المحور: الادب والفن
    


مدرسة الحي الصامت.
——————————




كان زمانٌ ابعد منا
حين سمعنا
بالقادمِ من أبواب الثلج
يخط على كراسات الصف الاول
في مدرسة الحي الصامت
بالحبر الأحمر منشوراً
ينثر أعواد بنفسجهِ
ليضلل قبعة المركون على ارصفة الميناء
وهو يلوك الخبزَ اليابسَ
والشاي المحروق بأوعية القصدير المِسوَدِّ
ويحلم بالوطن الطير
وأيام العيد الأكبرْ
……………
ملأ المحراثُ زوارقهُ
واستنبت بين جذوع النخل له مطرقةً
وتجنس تحت ضباب الأهوار
وشتلات العنبر

أيضاً فيما بعد الزمن الأبعد عنا
او قل عند صياح الديك
تهامس أشبال الصف الثاني
في مدرسة اخرى في الحي الصامتِ
مخترعين حكاية مسمارٍ
صدئٍ منخورٍ
دقته جحافل هولاكو
في نعش غابت عنه الروح
قبيل الزحفِ
وبعد افول الإعصار
القادم من وادٍ لا ينبت فيه
سوى شجر المسواكِ
وإلهام الجن وبيت القَسوَر

كسر الصمتُ بمدرسةِ الحي حناجرَهُ
حين استعر التنور وفاض المعبر
ثم تمزق ثوبٌ من دُبٌرٍ
فأختبأ القيصر تحت عبائتهِ
واكتسح المسمار الباقي من ثمر الجنةْ
فلقد حسم الأمر لصالحه
وتقلد أنواط شجاعته
وأستأسد يقطف ما اينعْ
من رطب البيت ولقمة جار لا يدفعْ

وأخيراً في زمن الساعةِ
أُ مطرت الارضُ جراداً
يلثغُ بالضادِ لفرط تواجده
في سرداب الكهف الأبيض
حيث تُحاك الطلقةُ
من عسل الشرق الأوسط
كي يُقتل في المهد نبيٌ
ويُجردُ گلگامشُ
من (يشماغِ) ابيهِ
يذوب الى اللاشيء
ويرنو لجديد الخلق من اللاشيء.
عسى يثمر.


ناجح الاسدي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,001,062,031
- عد بي لقافلتي
- عبد النبي كريم.....مناضل لم يشهد السقوط
- الوطن الخطيئة


المزيد.....




- تحليل لـ«بي.بي.سي» ينسف الرواية التركية عن تسجيلات ساعة خاشق ...
- وفاة الفنان المصري أحمد عبد الوارث
- الرباح: أهم تحدي للحزب هو ضمان قيادة المشروع الإصلاحي
- صدر حديثا كتاب -بطولة الأورطة المصرية في حرب المكسيك- تأليف ...
- آبل توفر مسلسلات وأفلاما مجانية لمستخدميها
- الثقافة المصرية تحتفل بـ 60 عاما من التنوير
- للأسبوع الثاني على التوالي… تعرف على الفيلم الذي يتصدر إيراد ...
- ابن كيران: الطالبي العلمي قليل الحياء وعيوش وضيع وبنشماش ماك ...
- بتلر يلغي زيارته بسبب خاشقجي والسعودية تعلل بظروف عائلية
- تامر حسني ممنوع من الغناء وجمهوره قلق


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناجح الاسدي - مدرسة الحي الصامت