أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - أيمن عبد الخالق - إصلاح النظام التعليمي الأكاديمي














المزيد.....

إصلاح النظام التعليمي الأكاديمي


أيمن عبد الخالق

الحوار المتمدن-العدد: 6006 - 2018 / 9 / 27 - 16:39
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


إصلاح النظام التعليمي الأكاديمي
"إن المفكر الحقيقي هو الذي يسستيقظ من النوم قبل الاخرين، فيرى مالايرون، فيستشعر ثقل المسؤولية، فيجعل مشاكل الأمة مشكلته الشخصية"
وبعد الفراغ من تشخيص بعض المشاكل الموجودة في النظام التعليمي الأكاديمي المعاصر، ينفتح أمامنا الباب على مصراعية لعلاج هذه المشاكل التعليمية من جذورها، في ظل مانسميه بعقلنة النظام التعليمي ويمكن الإشارة هنا إلى بعض المعالم الكلية لمنظومة الإصلاح التعليمي:
1. تصحيح النوايا العلمية عند الأستاذ والتلميذ، بما يتناسب مع فلسفة التعليم الحقيقية، التي سبق وأن أشرنا إليها، بحيث يتحرر الطرفان من النظرة المادية السطحية الضيقة لفلسفة التعليم، ويدركان أنّ الغاية الحقيقية من الدراسة هي استكمال الإنسان في إنسانيته، وارتقاؤه في سلم الوجود، وخروجه من ظلمات الجهل إلى نور الوجود؛ ليبني رؤيته الكونية عن الحياة، ومنظومته الأخلاقية السلوكية على أساس واقعي يضمن له الانسجام مع نفسه ومع الاخرين، ويرسم له طريق السعادة والفلاح الحقيقيين.
2. التقليل من الحصص الدراسية، وأساليب الإجبار التعليمي على قدر المستطاع، وذلك بتشويق الطالب على الحضور بشتى المحفزات المادية والمعنوية، وحسن اختيار المعلم المناسب القادر على إيجاد رابطة المودة والمحبة مع تلاميذه، والاكتفاء بامتحان واحد نهاية العام، لنبعد هاجس وهم الامتحان عن ذهن الطالب؛ لكي يتفرغ للتعليم والتركيز في البحث العلمي الخالص بعيدا عن القلق الامتحاني، ويمكن الاستعاضة عن ذلك، بالاعتماد على المعلم في تقييمه الدائم لتلامذته، وتكليفهم ببحوث تحقيقية، واعتماد المسابقات الدورية بدلا من الامتحانات الفصلية، قال افلاطون في الجمهورية ((إن الأطفال لن يتعلموا إلا إذا كانوا يرغبون في التعلم، وأنّ التعليم الإجباري لايعلق في الذاكرة))( ).
3. اجتناب بيداغوجية الحشو المعلوماتي، بالارتقاء بالكيفية التعليمية، التي تحض على الفهم والتأمل والتفكير المنظم، بدلا عن الحفظ العشوائي، يقول الدكتور المصطفي حميمو ((أما الإنسان الذي نريد بناءه بإصلاح التعليم، فهو ذلك الإنسان الإيجابي الذي كالمهندس، يتلذذ برفع التحديات، وينتشي بالانجازات، ولا يتم بناء ذلك الإنسان المنشود في بلادنا وبحسب نظرنا للأمور إلا:
 بالعودة إلى مدرسة اكتساب المعارف وتنمية المواهب، مع تقوية حب الفضول والاستطلاع، ورفع التحديات وعشق الأمور الجميلة والأخلاق الفاضلة.
 بالكف عن استصغار عقول تلاميذ الابتدائي.
 بالعدول عن بيداغوجية الحشو العقيم، البداغوجية التي تجعل من اكتساب المهارات هدفا في حد ذاتها، في حين ما هي إلا آليات في خدمة الكفايات، واعتماد بيداغوجية التحدي المفرزة لفئتي المتفوقين والمتوسطين، البيداغوجية التي تجعل المتعلم على الدوام في أوضاع تستدعي التفكير لحل المسائل والمشاكل، وهي تؤدي إلى المزيد من التنافس التعليمي، وتولد النشوة واللذة لدي التلاميذ، وتوصل كل فرد لأقصى كماله الممكن له))( ).
4. اعتماد المنهج العقلي البرهاني كمنهج رئيسي حاكم على سائر المناهج الدراسية، وإعادة ترتيب المواد الدراسية بعد إدخال العلوم العقلية فيها ؛ من أجل تحقيق الغاية العقلية المنشودة من التعليم، وهي تكميل العقل النظري.
5. إعادة فرز التلاميذ في نهاية المرحلة الابتدائية، لاستكشاف قابلياتهم واستعداداتهم العلمية والفكرية، ومهاراتهم العملية، بحيث يبدأ تصنيفهم بعد ذلك في المراحل المتوسطة والعليا للدراسات الفكرية والعلمية والتقنية والمهنية، كلٌ بحسب استعدادة.
6. عقلنة العلوم الإنسانية، وإعادة صياغتها على طبق المنهج العقلي البرهاني، بدلا من المنهج الحسيي الاستقرائي الناقص، والذي غالبا مايكون متأثرا بالظروف الثقافية، والاجتماعية النسبية المتغيرة، وينبغي تعميم هذه العلوم الإنسانية، في جميع الكليات الجامعية في مراحلها الأولى (الليسانس)، حيث لاغنى لأي طالب علم عن التعرف عليها؛ لأنها في الواقع تمثل علوم الحياة، على حين يمثل غيرها علوم تقنية وحرفية ومهنية.
هذه هي المعالم الكلية لعقلنة وإصلاح النظام التعليمي، وهو عمل ينبغي أن تقوم به الدولة نفسها، بمؤسساتها التعليمية، والتربوية، ومتخصصيها المثقفين، من أجل وضع برامج تفصيلية، لهذه الاستراتيجيات الكلية، وتطبيقها على شتى المراكز التعليمية، من أجل النهوض بالمجتمع البشري، والتحررمن التبعية العمياء للغرب، ومناهجه الجاهزة، والمعلبة، حيث ينبغي مراعاة الظروف الموضوعية لكل مجتمع، وبما يتناسب مع ثقافاته، ومقدراته الواقعية.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,826,861,660
- مشكلات النظام التعليمي الأكاديمي
- معركة -هوليوود- مع العقل الإنساني
- الحرب الإعلامية على العقل الإنساني-5
- الحرب الإعلامية على العقل الإنساني -4
- الحرب الإعلامية على العقل الإنساني - 3
- الحرب الإعلامية على العقل الإنساني - 2
- الحرب الإعلامية على العقل الإنساني -1
- حوار مع السفسطائي الروحي-4
- حوار مع السفسطائي الروحي-3
- حوار مع السفسطائي الروحي-2
- حوار مع السفسطائي الروحي-1
- الحوار الأخير مع السفسطائي الديني-6
- حوار مع السفسطائي الديني-5
- حوار مع السفسطائي الديني-4
- حوار مع السفسطائي الديني - 3
- حوار مع السفسطائي الديني 2
- حوار مع السفسطائي الديني -1
- حوار مع السفسطائي المادي 5
- حوار مع السفسطائي المادي-4
- حوار مع السفسطائي المادي-3


المزيد.....




- -مكملين مع إليسا-.. يرد على الهجوم الذي استهدف المغنية اللبن ...
- اعتقل في دبي.. من هو أمير مكي -أحد أخطر قيادات العصابات الدو ...
- ليبيا: هل يغير التقدم العسكري لحكومة الوفاق من موازين القوى ...
- مصرع 4 أطفال غرقا في مياه النيل بحلوان جنوب القاهرة
- الكشف عن الوجبة الأخيرة لديناصور مدرع محفوظة في معدته منذ 11 ...
- موظفون يقاضون أمازون بسبب "ظروف العمل" غير الآمنة ...
- جورج فلويد: هل يدخل ترامب في مواجهة مع قادة في الجيش حول نهج ...
- ضم أجزاء من الضفة الغربية يثير مخاوف مستوطني "الخليل&qu ...
- موظفون يقاضون أمازون بسبب "ظروف العمل" غير الآمنة ...
- حكومة الاقليم تناشد الاهالي: كورونا لاتعرف لغة السياسة والاح ...


المزيد.....

- جون رولز والإصلاح الليبرالي تحدي اليوتوبيا الواقعية / لمرابط أحمد سالم
- نقد الفرويدية / نايف سلوم
- العشوائية اللاغائية الغير مخططة تصنع الحياة والوجود / سامى لبيب
- داوكنز يخسرُ في - رهان باسكال - / عادل عبدالله
- ثورة الحرية السياسية: أفكار وتأملات في المعنى والمغزى / علا شيب الدين
- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله
- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - أيمن عبد الخالق - إصلاح النظام التعليمي الأكاديمي