أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد أبوقمر - سؤال لا أعرف اجابته














المزيد.....

سؤال لا أعرف اجابته


محمد أبوقمر

الحوار المتمدن-العدد: 6000 - 2018 / 9 / 21 - 04:03
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بعد أن تمكنت أوروبا من إبعاد رجال الدين عن الحياة السياسية ، وبعد أن منعت تدخلهم في الحياة العلمية والتشريعية والقانونية انطلقت أوروبا في طريق التقدم العلمي والحضاري والانساني بحيث صارت كل تفاصيل الحياة في أوروبا مهيئة للتطور وللتغير بشكل مذهل.
وقد يظن البعض أن تحجيم أدوار رجال الدين في أوروبا وحصر أنشطتهم داخل الكنائس والمعابد قد أثر علي ارتباط الأوربيين بالدين ، بالعكس لقد صارت أوروبا أكثر تدينا ، لكن ممارسة الاوربيين للدين تختلف ، فهي ليست ممارسة مظهرية ، ولا تتصف بالغلو ، وإنما تقتصر علي أداء الفروض ، بالشكل الذي يمكنك من القول إن الدين في أوروبا هو علاقة خاصة جدا بين كل فرد علي حده وبين الله .
في الشرق العربي والاسلامي يختلف الأمر بالطبع حيث يتواجد رجل الدين في كل تفاصيل حياة الناس طوال أربعة وعشرين ساعة يوميا ، مع العلم أن رجل الدين في الشرق العربي والاسلامي لا يحمل الدين فقط ، وإنما يحمل إلي جانب الدين فضلا عن رؤيته الماضوية للدين يحمل أيضا رؤيته الشخصية وعاداته وقيمه ونظرته هو للحلال وللحرام ورؤاه السياسية وتربيته ونشأته وقيمه الخاصة بالطبع.
وهكذا فإن الدين في بلادنا ليس علاقة خاصة بين الفرد وخالقه ، وإنما هناك وسيط يتوسط هذه العلاقة يقوم يتأطير هذه العلاقة ، وتحديد اتجاهاتها ، وباستطاعته أن يقربها أو يباعدها ، هذا الوسيط هو رجل الدين.
وفي بلادنا يسود مفهوم في منتهي الخطورة يربط بين رجل الدين والدين ، أي أن الدين لا يصلح إلا بوجود رجل الدين ، ولا يمكن فهمه إلا عن طريق رجل الدين ، الأمر الذي أدي إلي منح رجل الدين قداسة ليس لها من مصدر سوي هذا الوجود ذي الطابع السياسي الذي يتواجد بموجبه رجل الدين في كل تفاصيل حياة الناس ، فرجل الدين موجود في مأكل الفرد وفي مشربه ، وفي علاقته الزوجية ، موجود في المصعد حين يصعد الفرد إلي سكناه ، موجود طريقة دخوله إلي دورة المياه ، موجود في كل شأن مخافة أن يكون هذا الشأن حراما ، أو مكروها ، أو غير جائز. والسؤال الذي يمكن طرحه في خالة مثل هذه هو :
هل هناك علاقة بين التخلف الذي يعاني منه مسلمو العالم وبين هذا الوجود المكثف لرجل كل ثقافته ومعارفه تنبع من الماضي وليس له أي علاقة بالحاضر ومن ثم ولا بالمستقبل؟؟؟
أنا لا أعرف إجابة هذا السؤال حقيقة ، لكن ما أعرفه يقينا هو أن الدين ليس هو رجل الدين ، الدين شيء ورجل الدين شيء مختلف بالطبع ، كما أن الفقه الديني ليس هو الدين وإنما هو وجهة نظر الفقهاء في الدين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,710,807,780





- فريق الطالبات بمدرسة النصر النموذجية الإسلامية يفوز بكأس كرة ...
- الإمارات تعلن غرة الأشهر الإسلامية
- مصر.. السلطات تفرج عن ابنة القرضاوي وعلاء عبد الفتاح
- ما سر جدران العظام والجماجم في هذه الكاتدرائية البلجيكية؟
- شيخ الأزهر: هناك محاولات لفرض اتفاقيات دولية تتنافى مع قيمنا ...
- ميركل: لن أتدخل في اختيار رئيس للحزب المسيحي ومرشحه للمستشار ...
- هآرتس: يهود يصوتون للقائمة العربية
- مسرور بارزاني يلتقي بابا الفاتيكان
- رئيس حكومة إقليم كردستان يلتقي بابا الفاتيكان
- دار الإفتاء المصرية تبدي رأيها حول الاستماع لأغاني المهرجانا ...


المزيد.....

- المنهج التأويلي والفلسفة الهرمينوطيقية بين غادامير وريكور / زهير الخويلدي
- مستقبل الأديان والفكر اللاهوتي / عباس منصور
- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد أبوقمر - سؤال لا أعرف اجابته