أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مراد زهري - شكسبير














المزيد.....

شكسبير


مراد زهري
(Mourad Zahri )


الحوار المتمدن-العدد: 5999 - 2018 / 9 / 20 - 16:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ألح عاشق التفكير علي كعادته المجنون عبد السلام جسوس فطلب مني أن أوضح له وأشرح له خرافة مسيطرة على البلداء في المجالات الأكاديمية تسمى شكسبير . قبل ذلك أبحثوا معي عن هذا اللغز عبد السلام جسوس وكونوا مثل حي بن يقضان في كشف و تعرية المدفون و المسكوت عنه أو الخبء .
كم من أبرياء رحلوا ومنهم الباقي كانوا ضحية الكذب و الأوهام و المعلومات الزائفة ، لقد حفظوا و ترسخ ذلك في أذهانهم طول الحياة أن وليام شكسبير عبقري مبدع إنجليزي عظيم لازال البشر حائرين في فهمه !
ماذا أقول لك يا جسوس ؟ طبعا كنت ضحية أكاذيب المثقفين و في التعليم الكاذب الجاهل فقط ومع كامل الأسف أنه لا ينطبق عليك قانون جبر الضرر والإنصاف أو الحساب لكن بعد موت سيكون الحساب . إن شكسبير مجرد صحفي بليد وكان في عهده موظف المخابرات و أصله عربي و كل هذيانه نقله عن العباقرة العرب و خاصة المؤرخين : تاريخ الطبري ، ابن كثير البداية والنهاية ، تاريخ المسعودي ، والكامل في التاريخ لأبن الأثير . كان يقوم بهذا بأمر فوقي وحده كان يعرف غايته . يمكنك أن تعرف إذا تأملت ما يقع الآن في الشرق المتوسط و الحروب الدائرة فيه من أجل الذهب و مداخيل النفط و السلطة . مؤلفات هذا العربي المسمى تحت القناع شكسبير : هاملت ، الملك لير ، ماكبت ، روميو وجولييت ، وغيرها كل هذا مجرد نقل ضعيف وصدى لما كتبه المؤرخون العرب العباقرة حول السلطة والطموحات التي لا حدود لها ونتائجها الحربية المدمرة لا أقل و لاأكتر يا صديقي .
اليوم شكسبير قام بجولة في الخليج وختمها في مدينة الصويرة وما رآه يشيب له الغراب وتلد له زوجة البغل التي لا تلد ويشيب له الولدان . في الصويرة تحت الريح البحرية الضبابية الشبه الباردة و حرارة الشمس و روائح أخرى ، في هذه المدينة نعرف معنى اللامعقول أو الجنون البشري. حسب قناة 2M لهذا اليوم فقد كان حوالي تلاثة مئة ألف من البشر . أضرب هذا العدد في مليون أو أكثر لتحصل على العدد الحقيقي و لاتثق أبدا في كلام الصحف لأنه محرم عليه قول الحقيقية كاملة . بشر الصويرة لا يزرع أرضا و لا يصنع منازل أو طرقات و لايجمع تبرعات للمرضى و الجوعى و لايرعى أنعاما و لا يحصد في المزارع : تذكر هذا العلم دائما . جماهير الصويرة فقط ترقص و العرق يتصبب من وسطها و من تحتها و من فوقها فاقدة الوعي تماما . إنها ترقص على ما سمته قناة 2M بموسيقى العالم ! لكي لا ننسى و قريبا من منصة غناوا فقد سبق و شهدت الجماعة القروية سيدي بولعلام بالصويرة حادث تدافع خلال عملية توزيع مساعدات غذائية (زيت ، سكر، الشاي )نظمتها إحدى الجمعيات المحلية بالسوق الأسبوعي أدى إلى مصرع 15 شخصا وإصابة 5 آخرين بإصابات متفاوتة الخطورة.. . أليست هذه موسيقى العالم يا 2M ؟ أترقصون على هؤلاء ؟وإنطلاقا من هذه الرؤيا التي تعتبر أن العالم موسيقى أو حال أو جنون شهواني مفرط فحتى الذبح و القتل ونهب الفوسفاط و الذهب و كل الطاقات الأرضية و كل أنواع الجنون و العته حسب هذه الرؤيا يمكن اعتبار ذلك موسيقى العالم ! غناوا هم سائقوا هذا البشر في الصويرة ومن هذا البشر اليباني والعربي والفرنسي و الإفرقي و الفارسي و الماعزي و البقري و أبقار الوحش وخاصة بقرات الوحش و ماتعلم و ما لا تعلم . أينك يا شكسبير ؟ أنت تعلم في مجال الأبقار و العجول والثيران .
توجد حشرة تسمى : حشرة الفرس . يمكن أن تقول لها ذبابة الخيل كما هو سائد لكن لا . إبحث عنها و أضف صورتها إليك . هذه الحشرة تدخل و لانعلم من أين تأتي الثقب الخاصة بالشهوة فتفعل ما تفعل فيها . بقيادة موسيقى غناوا صارت الأعداد البشرية كتلة واحدة تلعب بها هذه الحشرة و إياك أن يضحكوا عليك كما ضحكوا عليك فتعتقد أن هذا الأمر المرعب هو وحدة الوجود ، بلى إنه دمار الوجود و جنون الوجود وفناء الوجود إياك . بشر غناوا قضى أياما عبارة عن كتل لحمية هائجة كأمواج البحر ليس من الماء بل من الشهوات والعنف بشكل آخر .لا تنسى المحرك الإقتصادي الدفين فهو بعد أساسي من أبعاد عمل الحشرة المعلومة . غناوا 2M ونطقت حقيقة ، هم من أصل العبيد زمن العبودية ذات القناع السابق و إياك أن تعتقد أن العبودية إنتهت بل إنها في الأوج . زادت قناة 2M فقالت أنه بعد إنتهاء الحال والسلوك الثيراني و البقري و الخيولي و ما ينتج عن ذلك من اختلاط الأرواث و البعر و العرق و الأزبال ، بعد انتهاء هذا الهيجان ، في أماكن سرية يبدأ غناوا في علاج المرضى بموسيقاهم و خاصة الآلات الموسيقية التي سمتها قناة 2M وحددتها وهي : الغنبري و القراقب . شكرا 2M حاولتي إخفاء الحق بجلبابك فخرج من مؤخرتك : العلاج من أجل إخراج الجن بشر الصويرة! إذن لا يوجد إلا الجنون و الجن و سحر هاروت وماروت و من هنا اتضح لنا حقا معنى اللامعقول في ظلمات و دهالس تعلم 2M وحدها ما هو العلاج الذي يتلقاه المرضى ؟ أي مرض ؟ أي علاج ؟ بدأت أمامك الصورة المستورة واضحة أنظر بعيدا ، أرأيت ارجع البصر و البصيرة كرتين ، أرأيت ، أتذكرت ؟ أفهمت يا جسوس .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,861,458,667
- هاروت و ماروت
- الغبن
- الحربائية
- أرسطو II
- أرسطو
- الذهب
- المعرفة ؟
- الثقافة II ؟
- بوب ديلان و عبد السلام جسوس
- المسلم؟
- الثقافة؟
- عقدة عبد السلام جسوس 2
- عقدة عبد السلام جسوس
- العالم
- قريش
- هل كنت اعبد شيطانا ؟ Did you worship Satan
- أزمة الخليج أو حرب داحس و الغبراء


المزيد.....




- دخول اهالي منطقة البريكات في اعتصام بسبب أزمة العطش
- البابا فرنسيس يعرب عن حزنه الشديد لقرار تحويل آيا صوفيا إلى ...
- الاتحاد الأوروبي يطلب من صربيا وكوسوفو إظهار "شجاعة سيا ...
- الحكومة الشرعية تحبط محاولة تهريب أسلحة إلى الحوثيين في الحد ...
- الشرطة الألمانية تلاحق رجلا مسلحا في أوفنبورغ جنوب البلاد
- وفد من “الشراكة والإنقاذ” يزور الحزب تضامنًا مع الأمين العام ...
- بطريقة ذكية سيدة تجني أكثر من مليون دولار
- -طالبان- تؤكد على تنفيذ اتفاق الدوحة
- قرود -تحتج-على بناء منتجع سياحي في إندونيسيا... فيديو
- جلسة طارئة بالكنيست… ضجة في إسرائيل بعد تداول فيديو لممثل يس ...


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مراد زهري - شكسبير