أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي














المزيد.....

لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5996 - 2018 / 9 / 16 - 18:22
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


مع إن نظام الملالي يسعى لکي يبدو متزنا ومتوازنا وطبيعيا حتى يتمکن من تحقيق أهدافه في هذه المرحلة الخطيرة التي يمر بها، لکنه مع ذلك يظهر أمام العالم في حالة يرثى لها وأشبه مايکون بذلك الملاکم الذي تلقى من خصمه سيلا کبيرا من اللکمات التي أدمت وجهه وأثخنته جراحا وجعلته يترنح بحيث يمکن أن يسقط في أية لحظة.
نظام الملالي الذي يعمل کل مابوسعه من أجل المحافظة على نفسه والخروج من هذه المرحلة العاصفة بسلام، فإنه مستعد لکي يقوم بأي شئ من أجل البقاء وهو لذلك يسعى للإيحاء بأن بقاءه خير لإيران والمنطقة والعالم من ذهابه، ويبدو إنه يحاول أن يغير من سياق حديث سقوطه الذي صار سائد في مختلف المحافل السياسية ويحرفه بإتجاه الحديث عما يمکن العمل معه مع بقاء وإستمرار النظام، وإن أبواق النظام وأقلامه المأجورة في داخل وخارج إيران تشترك بعزف سيمفونية نشاز تدعو الى التخلي عن حديث إسقاط النظام والترکيز على"مايمکن عمله مع بقاء النظام"!
النظام الديني المتطرف وبعد أن قاده نهجه الخاطئ المعادي للشعب الايراني والانسانية برمتها الى المنعطف الخطير الحالي، وبعد أن تمکنت المقاومة الايرانية من أن تکيل ضربات موجعة له وتحاصره في داخل إيران وخارجها وتقنع العالم کله بأن خيار إسقاط النظام هو الخيار الافضل لإيران والمنطقة والعالم، ولاسيما بعد أن باتت منظمة مجاهدي خلق، الفصيل الاکبر والاقوى في المقاومة الايرانية هو من يقود الاحتجاجات الداخلية من خلال معاقل الانتفاضة الشجاعة، فإن النظام يعمل بکل طاقته من أجل التغطية على دور المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق، متصورا بأن أکاذيبه المفضوحة ومساعيه المشبوهة والخبيثة ستنجح وتنطلي على الشعب الايراني والعالم، متناسيا بأن هکذا مساعي بائسة صارت مکشوفة وأشبه بالميتة وإنها حديث أسدل الستار عليه تماما.
لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي، هذا هو لسان حال إيران کلها، فالشعب الايراني قد مل من هذا النظام الاجرامي الذي أشبعه فقرا وبٶسا وحرمانا، بل وإننا عندما نرى بأن أهالي البصرة قد بادروا لإحراق قنصلية النظام في المدينة وکذلك إحراق مقرات الاحزاب والميليشيات العميلة له مطالبين بخروجه من العراق، فإن ذلك يعني بأن رفض هذا النظام قد تعدى الحدود الايرانية وصار مطلبا إيرانيا ـ إقليميا لابد منه من أجل تحقيق السلام والامن والاستقرار والذي لايمکن أبدا أن يتحقق مع بقاء وإستمرار هذا النظام.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,043,236,503
- المقاومة الايرانية تحاصر نظام الملالي بنشاطاتها وتحرکاتها
- الدائرة تضيق ببٶرة الارهاب والتطرف
- هکذا کانت وستبقى مريم رجوي
- العمامة في طريقها لتلحق بالتاج
- نظام على حافة قبره
- مريم رجوي کابوس رعب الملالي
- کابوس أشرف يطارد الملالي الدجالين
- إسقاط النظام ضرورة ملحة وأساسية وليس مجرد مطلب عادي
- مدرسة النضال لأحرار إيران والعالم
- الحقيقة التي ستکلف الملالي نظامهم
- المقاومة الايرانية تنظيم مٶهل لإدارة إيران المستقبل
- نظام ترويج المخدرات والارهاب والقمع والجريمة
- بسبب سياسات الملالي 20 مليون عاطل عن العمل
- سموم الازمات المتراکمة ستفتك بنظام الملالي
- مجزرة أشرف جعلت من إيران کلها أشرف
- جمهورية الکذب والتضليل والدجل في إيران
- يحدث في إيران الملالي فقط
- المنظومة الامنية للملالي والانتفاضة
- لهذا ليست إيران کسوريا
- لن تمر الجريمة بردا وسلاما


المزيد.....




- الفصائل الفلسطينية تعلن مسؤوليتها عن استهداف حافلة إسرائيلية ...
- الفصائل الفلسطينية تؤكد استهدافها حافلة تقل جنودا إسرائيليين ...
- الفصائل الفلسطينية في غزة تتخذ قرارا بالرد على إسرائيل
- العدد 284 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً
- التيتي الحبيب: لماذا يستعجلون نعي الطبقة العاملة
- قمع شرس لحاملي الشهادات العليا ومناضلين نقابيين بالرباط
- الفصائل الفلسطينية تبدأ الرد على مقتل 7 فلسطينيين في قطاع غز ...
- العدد 285 من جريدة النهج الديمقراطي
- افتتاحية: المغرب في مفترق طرق نضالي جديد
- قتلى وجرحى بهجوم انتحاري استهدف متظاهرين وسط كابل


المزيد.....

- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي