أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - يحدث في إيران الملالي فقط














المزيد.....

يحدث في إيران الملالي فقط


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5979 - 2018 / 8 / 30 - 17:38
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لنظام الملالي الکثير من المواصفات والمميزات السيئة جدا والتي تعبر عن معدنه الردئ وعن کونه نظام فاسد لايهتم لمتطلبات وإحتياجات الشعب الايراني ولايراعيها، وإن تقارير الانباء تنقل بين کل فترة وأخرى معلومات صادمة عن الاوضاع الوخيمة التي يعاني منها هذا الشعب بمختلف أطيافه وشرائحه.
بعد 40 عام من حکم قمعي غارق بالفساد وعمليات النهب والاحتيال، من الطبيعي جدا أن تجد هناك 20 مليون مواطن إيراني يعيشون في العشوائيات التي هي عبارة عن أحياء تشكلها بيوت متهرئة وصغيرة لا ينطبق عليها أي من المعايير للمأوى. والمميزواللافت للنظر إن هذه الاحياء تفتقر الى المستوصف والمدرسة والسوق والمصرف والنادي والمساحة الخضراء والحافلة المدنية وشبكة الصرف الصحي وحتى سلات القمامة للبلدية. وهو مايمکن إعتباره مصيبة وکارثة لشريحة تشکل ربع سکان إيران، وهو مايجب أن ننتبه إليه جيدا ونأخذه بنظر الاعتبار کمٶشر يدل بوضوح الى أين تسير إيران في ظل حکم الملالي.
المثير للسخرية إن العديد من الحکومات تسقط أو يتم سحب الثقة عنها عندما تکون هناك شريحة بسيطة بل وحتى مجرد حي من الاحياء محروم من خدمة أو هناك تقصير بحقها من جانب معين، ولکن أن يکون ربع سکان بلد محرومون من الخدمات الاساسية ويمارسون حياتهم وکأنهم مجتمع معزول وحتى منبوذ من جانب سلطات البلاد الحاکمة کما يجري مع سکان العشوائيات في ظل حکم الملالي الدجالين، فإن ذلك يوضح بأن هذا النظام هو معادي بحق وحقيقة للشعب الايراني، وهو يٶکد مصداقية ماتقوله المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق عن هذا النظام بل وإن هکذا مصيبة وکارثة بحق ربع الشعب الايراني، تعطي الحقانية الکاملة التي لاجدال بشأنها بخصوص مطالبة المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق بإسقاط النظام.
نظام الملالي الذي تتسع الهوة بينه وبين الشعب الايراني وليس هناك من شئ أو رابط يجمعهما ببعض بل وإن الذي يفرقهما عن بعضهما هو الکثير من الامور التي لايمکن تحديدها وحصرها، وإن قيام الجاليات الايرانية بتنظيم ملتقى لها في 20 عاصمة ومدينة في أنحاء العالم يوم الخامس والعشرين من شهر آب 2018، من أجل إحياء الذکرى الثلاثين لمجزرة صيف عام 1988 و الجرائم والانتهاکات الاخرى التي قام بها نظام الملالي القتلة في طهران، تبين بوضوح إن الشعب الايراني يقف بعيدا عن النظام وليس يتبرأ منه فقط وانما يطالب بإسقاطه وبکل عزم وحزم وإصرار.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,921,943,472
- المنظومة الامنية للملالي والانتفاضة
- لهذا ليست إيران کسوريا
- لن تمر الجريمة بردا وسلاما
- شعلة الحرية التي لن تنطفئ
- شعب غاضب ومقاومة عنيدة في مواجهة نظام يترنح
- المصرف المرکزي للإرهاب في العالم
- هل هذا خوف من الشعب أم المستقبل أم ماذا؟
- شهادة عملية على القدرة التنظيمية للمقاومة الايرانية
- کل شئ من أجل النظام
- الاحتجاجات الشعبية و معاقل الانتفاضة وذعر الملالي
- إلتقاط صورة مقابل 10 أعوام من العمر!
- نظام الملالي خطر وتهديد دائم للسلام العالمي
- نظام يتحمل کل شئ عدا مجاهدي خلق
- 2500 برلماني أوربي يدعمون الانتفاضة الايرانية وخطة مريم رجوي
- ماذا يطلبون من عدو الانسانية؟
- في الحالتين المزبلة بإنتظاره
- مناصرون مدنيون لمجاهدي خلق ضد مٶامرة الملالي الاخيرة
- النار بالنار..احترق ياديکتاتور
- فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!
- کل شئ من رعبهم صار مجاهدي خلق!


المزيد.....




- قصة القهوة منزوعة الكافيين والصدفة التي قادتنا إليها
- بومبيو يتوعد إيران وظريف يتهم أميركا بزعزعة السلم العالمي
- نائب وزير العدل الأميركي ينفي بحث إقالة ترامب
- الصين تلغي محادثات تجارية مع أمريكا
- الإكوادور حاولت منح أسانج منصبا دبلوماسيا في روسيا
- صحيفة: 15 داعشيا كويتيا محاصرون في إدلب
- بالفيديو.. تحذيرات من تعرض طرابلس لأزمة وقود بسبب القتال
- أولمرت: لا بديل عن حل الدولتين لحل الصراع التاريخي الفلسطيني ...
- المكسيك لا تستبعد توقيع اتفاقية ثنائية مع كندا بدلا من -نافت ...
- -أنصار الله- تعلن مقتل وإصابة عسكريين سعوديين بقصف في عسير


المزيد.....

- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت
- سجالات فكرية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - يحدث في إيران الملالي فقط