أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!














المزيد.....

فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5960 - 2018 / 8 / 11 - 16:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليس هناك من نظام کذاب ومخادع وفاقد لکل أنواع الثقة والمصداقية ومحتال من طراز خاص، کما هو الحال مع نظام الملالي في إيران، والذي لاتمر فترة إلا وتتوضح المزيد والمزيد من فضائحه وأکاذيبه وخدعه ومخططاته المشبوهة، حتى صارت الثقة بهذا النظام أمرا غير ممکنا.
ماهي أقوى قاعدة وأساس تدفع دول العالم للثقة بأي نظام سياسي في العالم؟ من الواضح إن ثقة الشعب بنظامه السياسي ودفاعه عنه وإستعداده للتضحية من أجله، بمثابة جواز قبول أي نظام سياسي من جانب دول العالم، ولکن وعندما يخرج الملا روحاني يوم الاثنين الماضي ليٶکد بأن نظامه قد يجري محادثات مع الولايات المتحدة إذا أثبتت واشنطن أنها جديرة بالثقة! هذا الملا المعتوه والدجال، يطلق کلامه هذا وکأنه ليس هناك من أي غبار على قضية الثقة بنظامه، ويتصرف بطريقة واسلوب غبي جدا عندما يتصور بأن العالم لايعرف شيئا عن الاضرابات المستمرة والمتصاعدة حاليا في أکثر من 13 مدينة إيرانية حيث يرفع المتظاهرون شعار الموت للملا خامنئي ويطالبون بإسقاط النظام.
هذا النظام الفاقد للشرعية منذ تأسيسه عندما بادر لإرتکاب مجازر بحق الشعب الايراني في سائر أرجاء إيران وقد کانت ذروة هذه المجازر مجزرة صيف عام 1988، والتي تم إرتکابها بحق 30 ألف سجين سياسي من أنصار وأعضاء منظمة مجاهدي خلق وتعتبر جريمة ضد الانسانية بإعتراف منظمة العفو الدولية، وإن الشعب الايراني الذي يطالب بإسقاطه بشکل صريح يجب على دول العالم الاستماع الى صوت الحق هذا وعدم التعامل مع هذا النظام المجرم وکأنه نظام شرعي يمثل الشعب الايراني وهو العدو رقم واحد له.
ليس هناك من أي قائد أو مسٶول في نظام الملالي بإمکانه التحدث بإسم الشعب الايراني والتصرف وکأن هذا النظام يمتلك الشرعية، إذ أن نظام يقوم بقتل وإعدام معارضيه ويلصق بهم شتى التهم والنعوت الباطلة وتکتض سجونه بأضعاف طاقاتها الاعتيادية ويعيش أکثر من 53% منه تحت خط الفقر ويسکن أکثر من ربعه في العشوائيات والمقابر، هو نظام معادي لشعبه بإمتياز وليس من الخطأ بل ومن العار أن يحسب عليه، وإن على العالم أن يصحح مواقفه من القضية الايرانية ويضع کل شئ في موقعه ومکانه الملائم على أن يبدأ بسحب الاعتراف من هذا النظام وعدم إعتباره ممثلا للشعب الايراني ومعبرا عنه، وأن يتم الاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الايرانية کممثل شرعي وحيد للشعب الايراني ويتم التعامل معه على هذا الاساس.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,105,078,389
- کل شئ من رعبهم صار مجاهدي خلق!
- وعد مريم رجوي
- مزبلة التأريخ بإنتظار ملالي إيران
- الملالي أمام خياري الهروب أو المحاکمة کمجرمي حرب
- مهاجمة حوزة دينية رسالة حازمة من الشعب للملالي
- مجاهدي خلق..الثورة والتغيير وبناء إيران من جديد
- الملالي يصلون الى مرحلة لاعودة منها أبدا
- لانجاة للإقتصاد الايراني إلا بإسقاط النظام
- يوم إفتضح أمر الملالي الارهابيين
- لأية مشکلة أو ورطة يلتفتون؟!
- مجاهدي خلق صوت يصيب الملالي الدجالين بالرعب
- حرب ملالي إيران على تراث النضال من أجل الحرية
- بالملايين أرقام البٶس والحرمان في ظل حکم ملالي إيران
- الارهابي يهدد
- منظمة مجاهدي خلق ستدخل طهران منتصرة
- خبز تهديدات الملالي
- البديل الديمقراطي الحل الحقيقي للقضية الايرانية
- الملالي يفسدون ولايصلحون
- من أجل مواجهة الدور الارهابي التجسسي لسفارات الملالي
- على الملالي دفع ثمن عملية باريس الارهابية


المزيد.....




- السعودية تستنكر تصويت -الشيوخ- الأميركي في قضيتي اليمن وخاشق ...
- سيول العراق.. أولها نقمة وآخرها نعمة
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- ترودو: نبحث عن مخرج لإلغاء صفقة بقيمة 13 مليار دولار مع السع ...
- ماي: استفتاء جديد بشأن -بريكست- يخل بوعدنا لمواطني المملكة
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- السعودية تدين -تدخل مجلس الشيوخ الأمريكي في شؤونها-
- فرنسا تتوقع عجزا بالميزانية يتجاوز الحد المقبول بالاتحاد الأ ...
- الامة القومـي يعلن وصول الإمام الصـادق المهدي للبـلاد في الخ ...
- في أول زيارة لزعيم عربي منذ 2011.. البشير يلتقي بشار بدمشق


المزيد.....

- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!