أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - ماجد الحداد - ماتحاولش تبقى أي حد تاني غير نفسك














المزيد.....

ماتحاولش تبقى أي حد تاني غير نفسك


ماجد الحداد

الحوار المتمدن-العدد: 5946 - 2018 / 7 / 28 - 15:42
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


في فيلم #طير_انت لأحمد مكي رأينا كيف أنه حاول بكل الطرق الممكنة مع ماجد الكدواني كعفريت يُدخله في كل الشخصيات الممكنة ويملّكه امكانيات قد تكون سببا في جعل دنيا غانم تحبه كان كل مرة يفشل في اكتساب قلبها في النهاية او اكمال العلاقة ... واحيانا كثيرة كنا نرى السيناريو هو الذي يفشّل العلاقة وليس هم ...
قد يكون موقف الإنسان دافعا لقدره والنتائج لكن الأهم انه مستحيل ان تستمر خطة زائفة للنهاية ...
سبب الزيف انه لم يكن في اي شخصية اختارها هو نفسه ...
الأقنعة تقع في النهاية في الأشياء والموجودات ونحن مجهزين لتنفيذ برنامج مسبق داخل الجوهر ... ولكي نعطي مصطلحا علميا يحبه كارهوا الفلسفة نقول : مستحيل ان تتصرف انت بما لا يوافق شريطك الچيني الوراثي المدمج به صفاتك التي تدفعك لتتصرف تصرفات بعينها ...
نحن مجرد برامج تسير على كوكب وحيد لا ندري اين يذهب بنا ولا اي غرض لكن الأكيد انه برنامج في شبكة يجب ان تنفذه وتنهيه بكل دقة ويجب ان تتصرف وفقا لهذا البرنامج لكي تحقق اهدافك التي هي نفسه هدف البرنامج الذي تم برمجتك من اجله ... مع اعتبار ان هناك جين حر داخلنا قابل للتغير والتطور ووضع اي صفة تريد ممكن ان تكون نواة لصفة جديدة تستطيع اضافتها ... وهنا يتجلى التفرّد الإنساني الحر
سيكون صعبا جدا ان تكمل عملية جداول ومعادلات حسابية على برنامج Word بنفس نجاح وسرعة ودقة برنامج Excel وكذلك العكس لا يمكن ان تتقن الكتابة بكماليات الخط والكتابة على Excel مثلما يتيح لك برنامج Word الذي هو مصمم من اجل فعل ذلك على اكمل وجه ...
لهذا لم ينجح احمد مكي في اكتساب قلب دنيا في الفيلم الا لما عاد لطبيعته البريئة الصادقة والتي اكتشفا فيها سويا انها يحملان نفس المزاج ونفس الأشياء المتفقة بينهما اللتي يحبونها ...
هناك مشهد خاص جدا في النهاية وكل محاولات ماجد واحمد بائت بالفشل ليوقّع احمد مكي شهادة ماجد الكدواني بأنه فعل ما عليه فعله لينجح في الإختبار لكن احمد مكي يعترف ان العيب فيه لينصحه ماجد الكدواني ان يكون نفسه كما هو ولا يتغير ابدا وهذا سيكون سر نجاحه ...
اختيار اللوكيشن كان رائعا حقا فكان أمام احد برابينا _ معابدنا _ الكمتية القديمة حيث منشأ العرفانية واكتشاف الذات والكون معا وبزوغ سبب الحضارة على الإنسان ونرى ماجد يختفي في المحور الممر الرمزي الذي يفضي الى چسر_چسرو قدس الأقداس بين تلي بن_بن لتمر آشعة رع على النتر الموجود في قدس الأقداس وهو رمز الإشراق والإستنارة والمعرفة كما نعلم كما كانت دوما ترمز الشمس رع في الفكر الإنساني ...
لذلك كات الرسالة رمزية جميلة لا ايها المصري ان تنجح في اتمام شئ الا ان تكون مصريا بالفعل ... استيراد الهوية وحشرها عنوة في جسد لا يناسبها ستلفظ في النهاية ولن تورث الا القهر والألم والتعب وستتآكل مع الوقت ...
ايضا لا يمكن في اي حال من الأحوال ان تقوم حضارة اي أمة لو ترفعت عن حذورها وانتشلت نفسها من ارضها فكيف ستنبت وتزهر عندئذ ...
لهذا يحتفظ الغرب ونمور شرق آسيا إلى الآن بهويتهم مهما تعولموا وتأمركوا ويحبون لغتهم ويدرسون العلم بها وعدم التأفف من اصل الهوية فس كل المناحي الأنثروبولجية من مأكل وملبس وادوات وفنون ولغة وعادات وتقاليد ...
لازال البدو في. اكبر دولة في العالم يتفاخرون بأصولهم اللصوصية المعتدية Cow boyes ...
أليس من حق اصحاب الحضارات ان يسقوا جذورهم اليابسة من الإهمال ليزدهروا بقوة وبعمق وليس بسطيحة من جديد لتستمروا آلافاً أخرى من السنين ؟
#انسان_يفكر





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,988,851
- تأملات في الإنتحار
- الناسخ والمنسوخ
- النجمة الخماسية ... هارديز وابليس
- جدع ( انت يا جدع انت )
- با_كن_رع_نف
- أزمة افتعلها لنا الزمن
- صوت الجرس عورة
- أسطورة الرياضيات
- السعودية البريئة
- نظرية في الجمال ... مسلسل لعنة الإرتباط الشرطي
- الإليانز_والإليوميناتي_والمسيا
- محاولة للفهم
- الختان اصل القريان
- نحو تكنولوجيا مصرية
- الموسيقى والشعوب ( لغة الطير )
- الدعاء على اسرائيل
- كيفية عمل قانون الجذب
- معبد سيرن و رمز 666 الغير شيطاني
- النتر يسوع رع
- #ملابس_الرمال


المزيد.....




- قوات أميركية تدمر ذخيرة وعتادا لدى انسحابها من سوريا
- الدفاع المدني السعودي ينقذ شخصا سقط في بئر عمقه 400 متر (بال ...
- تقرير: الاجتياح التركي لشمالي سوريا يسبب انقسامات في الناتو ...
- Best Essay Writers Online Cheap Ideas
- Top Best Custom Essay Writing Services Tips!
- Top Tips of Organic Biology
- The Basics of Tennessee Science Standards
- Top Writing Websites: the Ultimate Convenience!
- Kids, Work and Applied Mathematics Degrees
- Dirty Facts About Can You Help Me with My Homework Uncovered ...


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - ماجد الحداد - ماتحاولش تبقى أي حد تاني غير نفسك