أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - جميل السلحوت - يوميات الفرح مع الأحفاد-عيد الأب














المزيد.....

يوميات الفرح مع الأحفاد-عيد الأب


جميل السلحوت
(Jamil Salhut)


الحوار المتمدن-العدد: 5925 - 2018 / 7 / 6 - 03:16
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


جميل السلحوت:
يوميات الفرح مع الأحفاد-عيد الأب
يحتفل العالم الغربي في ١٧ جزيران –يونيو- بما يسمّونه "عيد الأب" وهذا شيء جديد علينا في الشّرق، فحتّى "عيد الأمّ" الذي يصادف ٢١ آذار-مارس- من كلّ عام يجد من يعترض عليه، ولكلّ مبرّراته، فالبعض عندنا يعترض من باب أنّ احترام الأمّ والاحتفاء بها يجب أن يكون كل يوم بل كلّ ساعة ودقيقة، في حين أنّ بعضا آخر يعتبره هكذا "أعيد" حراما، لأنّه في الاسلام لا يوجد إلا عيدان هما الأضحى والفطر.
ما علينا ففي ١٧ حزيران الماضي عادت "لنوش" من مدرستها"مونتسيوري" فرحة مختالة، وتحمل في يدها مغلّفا كبيرا في داخله هديّتها لأبيها بمناسبة عيد الأب! ففاجأتني قائلة ووجها ينضح فرحا:
سيدي...هذه هديّتي لأبي بمناسبة عيد الأب.
ضحكت لها وقلت: دعيني أراها.
فأجابت: هذه لأبي وليست لك.
فاعتذرت منها وسألتها:
أين هديّتي أنا؟
this is fathers day!
فقلت: الأجداد لا عيد لهم.
عندما عاد أبوها من عمله استقبلته عند الباب فرحة وقدّمت هديتها له، احتضنها بحنان زائد، قبّل وجنتيها، أجلسها في حضنه قبالتي، فسألته:
dad, where is the gift of seedo? He is your father….right?
ضحكت أنا وقيس، في حين استغربت لينا ضحكنا، فتح قيس الهديّة فإذا بها لوح خشبي مربّع طول ضلعه ١٠سم، عليه منظر طبيعيّ تتوسّطه صورة لينا مغطّاة بجلاتين، امتدح الهديّة فشعرت لينا بالرّضا.
6-7-2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,824,941
- بدون مؤاخذة-ما وراء مخصصات الأسرى الفلسطينيين
- لو أنني.........
- الأجداد المعمّرون
- حدره بدره خلينا نعد للعشره
- تصبح على خير
- Be queit please
- صوت ميرا الموسيقي
- ميرا الحفيدة الأميرة
- غيرة الأطفال
- seedy be nice with me!
- أن تكون بين حفيدتين طفلتين
- بدون مؤاخذة-فليتسيا لانجر الشيوعية الانسانة
- بجون مؤاخذة-خسارة المنتخبات العربية ختمية
- يوميات فناء أمّة-كرم وتسامح
- يوميات رثاء أمّة- يا وجع القلب
- بدون مؤخذة- دعونا نحاسب أنفسنا
- بدون مؤاخذة-السلامة للأردن
- يوميات رثاء أمّة-شكرا قطر
- بدون مؤاخذة-عدت أيّها الشّقيّ
- يوميّات رثاء أمّة-سوزان


المزيد.....




- ليبيا: إطلاق سراح طاقم طبي بعد 12 يوما من اختطافه
- الأمم المتحدة: إنشاء -فريق رفيع المستوى- لمساعدة النازحين
- السعودية تدعو الأمم المتحدة إلى التحرك لإجبار الميليشيات الح ...
- الأمم المتحدة تشكل لجنة -رفيعة المستوى- لحل قضايا النازحين
- الولايات المتحدة: فصائل معارضة سورية ارتكبت جرائم حرب خلال - ...
- مقرر الأمم المتحدة يدعو لمعاقبة إسرائيل على -احتلالها للأراض ...
- جيفري: القوات الأمريكية وجدت أدلة على جرائم حرب لتركيا في سو ...
- الأمم المتحدة: نرحب بالاتفاق الروسي التركي لتهدئة الوضع في س ...
- مسؤول أمريكي: القوات الأمريكية وجدت أدلة على جرائم حرب لتركي ...
- العين بالعين... هل يدفع المغتربون في أوروبا ثمن تشدّد جونسون ...


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - جميل السلحوت - يوميات الفرح مع الأحفاد-عيد الأب