أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - ناهض رسمى الرفاتى - جناح فراشة فلسطين تحدث اعصار














المزيد.....

جناح فراشة فلسطين تحدث اعصار


ناهض رسمى الرفاتى
الحوار المتمدن-العدد: 5895 - 2018 / 6 / 6 - 09:48
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


التنبؤات الدقيقة لا زالت مستحلية وقانون الحتمية الفيزيائى لحركة الحياه والسيطرة على العالم وتوقع المستقبل بناء على معادلات رياضية لم يعد ممكنا فقد تراجع العلم خطوه الى الوراء مع انتشار نظرية الفوضى , تراجع العلم لحساب شئ آخر وهو الدين أو الله فلم تعد هناك امكانية لتغطية المكان بكل أجزائه فالفوضى التى كانت قبل عدة عقود فى علم الرياضيات لا يلقى لها بالا أخذت الإعتراف الشرعى فى ذهن القرن الواحد والعشرين وأصبح اعتبار لجناح فراشة أو مسمار فى حذوه فرس أن تتسبب فى اعصار أو سقوط مملكة أو حتى فى انهيار بعض الشركات الكبرى ويتلاشى شئ ما مع تدرج الزمن فى حركة الحياه .
فصراع الحتمية عبر قانون الفيزياء لجهة الحرية أخذت بالتوسع مرة أخرى بعدا ضاقت فى لحظة ما من خلال الإكتشافات العلمية والتقدم الصناعى التى يدعى أن التحكم فى الطبيعة كائن من خلال ارادة الإنسان الذى جعل من دور اله هذا الكون دورا هامشيا بمعى أنه خلق العالم وتركه .
فالفعل الإلهى فى جنبات الكون كائن ساطع جلى حتى عندما يتفاخر العلم بتحقيق بعض الإنجازات الغير المسندة للخالق تنكسر شوكة العلم وتبقى رخوية كل تلك المعادلات التى ترفع راسها متباهية فى صدوعها فى ذهن العلماء أن تزهو فى عبقرية الصناعة والإكتشاف فهناك انكسار لحتمية السيطرة وأن الغير متوقع ممكن أن يكون نظاما أو تدخلا الهيا له حسابات خاصة باله هذا الكون المنظم والخالق له شأنه وارادته ومشيئته .
فلم يعد الإنسان بعد نظرية الفوضى يشعر بالأمان والإستقرار بعدما تم خداعه وتصفية انتماءه للسماء ولنصوص الكتب السماوية التى تنطق عبر مخلوقات الله وآياته المبثوثة فى أرجاء الكون الغير محدود .
فالذى يمنح الأمان هو الإستقرار النفسى عبر التسليم لمن بيده ملكوت السموات والأرض لفاعل ومحرك الكون عبر مشيئة اله هذا الكون الأوحد تبارك وتعالى , فالإنسان سيدفع ثمنا غاليا حينما يجعل من العلم اله ومرجعية لكل الحوادث دون الإنتماء الى ركن الله .
فقوانين نيوتن قد تفسر الظواهر المحيطة بنا من خلال حركتها كتلها وأماكن وجودها لكنها خالق الأسباب لديه ادارته الأخرى التى تتحكم فى الأسباب , العالم اليوم بدأ مذهولا من نتائج نظرية الفوضى تلك الأرقام التافهة والنسب البسيطة والحركات البطئية فى الكون التى قد تقلب النتائج , فلم يعد مسموحا بان يكون اليقين وحتمية الفيزياء اله ( وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ ۚ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ ۚ وَمَا تَسْقُطُ مِن وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلَا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلَا رَطْبٍ وَلَا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ) الانعام 59 هل حقا لو سخرت البشرية كل طاقتها يمكن أن تحصى عدد الأوراق المتساقطة من على الشجر والنباتات ؟.(وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ) 18 الانعام, تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير *سورة الملك
فالأشياء البسيطة وتلك الفواصل الصغيرة لها تأثير كبير في النهاية , حساسية الأمور البسيطة التى تبدأ لها نتائج مرعبة فى النهايات التوقعات للطقس لا يمكن الجزم بها , فاى حركة فى هذا الكون سواء كانت فى السياسة أو الإقتصاد أو المناخ أو التحركات فى اتجاهات السلوكيات الجيدة أم السئية لها مرود على حركة الحياه والمجتمع والفرد , كل شئ محسوب فى هذا الكون لا شئ لا يقع تحت سيطرة الاله من أجل ذلك جاء الدين ليتناغم مع كل الأشياء البسيطة فى العمل الصالح والعمل السئ فنتائج العمل الجيد حتى لو كانت بسيطة سوف تنشئ أجواءا وامكنة تجد فيها النفس البشرية السكينة وكل عمل سئ سوف يجعل من الكون وحركته على كل المستويات له اثره السئ . ( فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ي ومن يعمل مثقال ذرّة شراً يرى ) فليس غريبا أن يكون اسم السورة التى فيها هذه الآية الزلزلة وأن الرواية التى تحكى قصة حفظ هذه الآية حينما أسلم وأمر سيدنا رسول بتعليمه حيث تقول الرواية أن رجلا أسلم من البادية في عهد النبي صلى الله عليه وسلم فأعطاه النبي صلى الله عليه وسلم لرجل يحفظه القرآن، فحفظ الرجل سورة الزلزلة حتى وصل إلى قوله تعالى " فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ي ومن يعمل مثقال ذرّة شراً يره ".
عند ذلك قال الرجل: والله ما أريد بعد ذلك شيئاً من القرآن.قال النبي صلى الله عليه وسلم: دعوه فقد فقه الرجل.
أما على مستوى نضالنا الفلسطينى واحساسنا بحقنا المسلوب فى فلسطين فان جناح فراشة العمل النضالى سوف يحدث فوضى ونتائج كبيرة تهدم الكيان الصهيونى ولو بعد حين , وام مسمار الحذوه الذى كسره الشعب الفلسطينى على حدود غزة سوف يجعل سقوط هذه الدولة المحتلة ولو بعد حين , وان توقعات البقاء والتحكم لهذا العدو كائنة الى زوال ستظل حساسية النضال الفلسطينى الشعبى والسلمى قائمة الى جانب كل الاساليب الأخرى التى تجعل من خيمة هذا العدو تتلاشى وتسقط وتذهب الى الجحيم .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,863,272,891
- بين صمت الحكومات وضياع العمر الشباب العربى ؟
- الفرص والتهديدات للمصالحة الفلسطينية من زاوية اقتصادية


المزيد.....




- احتجاجات جنوب العراق: مئات المتظاهرين -يحرقون- مجلس قضاء الق ...
- رسالة احتجاج من التوجه الديمقراطي إلى الوزير أمزازي على تأخر ...
- العبادي: صادقنا على مجموعة قرارات استجابة لمطالب المتظاهرين ...
- حول معاناة ساكنة كاريان براهمة شرقاوى
- الصراع الطبقي بدون بوصلة
- الديمقراطيه تقرر الامتناع عن المشاركه في المجلس المركزي وتدع ...
- الانتقام من المناضل عبد الرحيم الشايب بسبب نشاطه النقابي
- المصادقة على مخطط إسرائيلي لإقامة كليات عسكرية في القدس
- جمعيتا القومي والتقدمي تدعوان للاستفادة من دروس يوم الاستقلا ...
- تل الزعتر سيبقى في الوجدان


المزيد.....

- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - ناهض رسمى الرفاتى - جناح فراشة فلسطين تحدث اعصار