أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - أعداء البيئة و الحيوانات و کل شئ














المزيد.....

أعداء البيئة و الحيوانات و کل شئ


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5866 - 2018 / 5 / 6 - 17:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


فلاح هادي الجنابي
سجل حافل بمختلف أنواع الجرائم و المجازر التي طالت کل شئ و بمختلف الاتجاهات و ماض أسود لايمکن أن نجد له من نظير إلا لدى أعتى الانظمة الاستبدادية قتلا و إجراما، هذا هو نظام الملالي لو أردنا أن نکتب مقدمة وجيزة للتعريف به، رغم إنه وکلما مر الزمن يفاجأنا بالمزيد و المزيد من بربريته و وحشيته الفظيعتين التي لم تسلم منها حتى البيئة و الحيوانات ولانقصد الحيوانات البرية فقط وانما حتى تلك التي يمتلکها الناس، نظير الاحصنة التي شهدت خلال الفترة الاخيرة مجزرة إبادة کبيرة هي الاخرى بدعوى إستخدامها لتهريب البضائع.
تداول ناشطون إيرانيون عبر مواقع التواصل مقطعا مٶلما، يوثق مقتل 90 حصانا برصاص الشرطة الإيرانية بتهمة استخدامها في تهريب السلع والبضائع من قبل العتالين الأكراد عبر الحدود الإيرانية العراقية. يکشف النقاب مرة أخرى عن الطابع الاجرامي لهذا النظام و اسلوبه الوحشي الدموي في حسم الامور، وإن هذا النظام الذي قام بتجويع و إفقار الشعب الايراني الى أبعد حد، لم يقم يوما بمحاسبة القادة و المسٶولين الذين قادوا إيران الى هذه الاوضاع الصعبة و الى منعطف يواجه فيه کراهية العالم و مقته.
هذا النظام الذي سبق وأن کشفت المقاومة الايرانية لمرات عديدة عن قيامه بجرائم إستهدفت العتالين الاکراد الفقراء الذين لم يبق النظام له من أ‌ي مجال للمعيشة وظل يطاردهم حتى في أسوأ الاعمال و أکثرها صعوبة، يسعى عن طريق جرائمه البشعة هذه التي طالت حتى الحيوانات التي يستخدمها القرويون لمشاغلهم المعيشية، إظهار کونه حريصا على المحافظة على القوانين في حين يقوم بنفسه بإنتهاکها بطرق سافرة فقادته أکبر اللصوص و المهربين و القتلة المحترفين، لکنه ولکي يبعد الاضواء عنهم يقوم بالتمادي في رمي إجرامه ضد الآخرين.
إيران التي باتت بيئتها الجميلة التي طالما تناولها الکتاب و الشعراء و الفنانون بالوصف، مهددة بيد هذا النظام بالتصحر مثلما إن المدن الکبيرة تکاد أن تختنق بالهواء الفاسد من جراء عدم تخطيط هذا النظام المتخلف الذي ينشغل قادته و مسٶوليه بالنهب و سرقة الشعب، وإن إصرار هذا النظام على هذا النهج البربري الوحشي المعادي للإنسان و البيئة و الحيوان، يٶکد مرة أخرى حقيقة ماقد إعتبرته المقاومة الايرانية دائما من إن الطريق الوحيد للتعامل مع هذا النظام هو بلغة الحزم و الصرامة ولاسبيل للتفاهم معه من أجل إيجاد حلول للمشاکل و الازمات التي يعاني منها الشعب الايراني، فالمشکلة في بقاءه و إستمراره وإن السبيل الوحيد هو إسقاطه و إنهاء شره و عدوانيته الى الابد.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,496,636
- بل سيلقي بهم الى مزبلة التأريخ!
- أکثر شئ يخافه نظام الملالي
- کراهية شعبية لايمکن للنظام إخفائها أبدا
- الکذاب ظريف
- شرط تحرير الطبقة العاملة الايرانية
- وهم القضاء على رفض و مقاومة الشعب الايراني
- عندما ينسى الملا روحاني نفسه!
- الرفض الشعبي أقوى من قمع الملالي
- عدونا هنا عدونا خامنئي
- وجاء الدور على أفقر شرائح الشعب الايراني
- لابديل عن التغيير الجذري في إيران
- قوة التغيير الصاعدة بوجه نظام الملالي
- الوزارة الاقرب و الاحب للملا خامنئي
- سم السقوط
- الاعدامات المتصاعدة لن تنقذ نظام الملالي من السقوط
- ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات
- خطوة لابد من تطويرها
- نظام إفقار و تجويع الشعب و قمعه
- الملالي المترنحون بين الرفض و الادانة و العقوبات و الانتفاضة
- اخرجوا من سوريا


المزيد.....




- واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد إيران
- إحراق 845 سيارة على هامش الاحتفالات في فرنسا
- ارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري في باكستان إلى 149 قتيلا
- ترامب يصل إلى هلسنكي
- مقتل اثنين في اشتباكات مع الأمن العراقي مع استمرار الاحتجاجا ...
- قبل قمته مع بوتين.. ترامب يُستقبل باحتجاجات بلهسنكي
- اشتباكات عنيفة في شيكاغو بعد مقتل رجل برصاص الشرطة (فيديو)
- مظاهرات العراق.. مقتل محتجين في السماوة وكربلاء
- النواب المصري يوافق على مشروع قانون منح الجنسية المصرية مقاب ...
- مصر.. تداعيات حادث قطار البدرشين


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - أعداء البيئة و الحيوانات و کل شئ