أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ناس حدهوم أحمد - أنطلوجية الباطن












المزيد.....

أنطلوجية الباطن


ناس حدهوم أحمد
الحوار المتمدن-العدد: 5833 - 2018 / 4 / 2 - 16:45
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الظواهر والشكليات عوامل أساسية مهيمنة على الوجود وعلى الكائنات والأشياء مثل الشعور تماما بصفته هو خاطف الأنظار وضرورة للحواس التي هي نقيضة ومتعارضة
في أغلب الأحيان مع المشاعر والعواطف والنفس والروح وكلها لا ترى بالعين المجردة . الظواهر والشكليات هي أدوات للعقل . تستند بالضرورة للتجربة والخبرة بواسطة أدوات
الحواس . قد تكون الحواس خادعة أحيانا كثيرة ومتغيرة بتأثير قوانين الطبيعة ومناخها الذي يؤثر فيها ويوجهها حسب مؤثرات مختلفة يفرزها الجو العام للكون . هكذا تلعب
الظواهر والشكليات والصور الخارجية وظيفتها مع الحواس يسندها في هذا الدور ويؤطرها العقل دون انفصال أو قطيعة بين التفاعلات التي تتشارك لحد التلاحم والإنصهار
والإنسجام . هذه هي الظواهر والشكليات باختصار شديد وهذه هي الخطوط العريضة التي تؤطر الحركة وتنسق بينها وعلى رأس هذه العملية الواضحة يستقر العقل كمدبر رئيس
لخارطة طريق معمول بها في صيرورة خاصة بهذا الجانب من العملية الوجودية للكائنات والأشياء وكل ما هو واقع .
أما إشكالية الباطن فهذا شيء مختلف تماما . لماذا هو مختلف هذا الباطن عن عالم الظواهر ؟ وقد نخلع عليه إسم الجوهر أو الأعماق أو اللاشعور كما يعرفه التحليل النفسي ورواده.
إلا أن المسألة هنا تدخل مباشرة في عملية الحراك العام للكون بكل ثقله وأوزانه كمعادلة توازن بين النقيضين الأساسيين للخلق ولكل ما هو موجود في إرادة الصيرورة العامة
كتفاعل الأشياء والكائنات ببعضها البعض في سنفونية الوجود والحراك العام في دينامية الحركة والجمود مع العناصر التي تتأسس عليها هيولية المادة الأولى التي لا أول لها
ولا آخر . ولا بداية لها ولا نهاية .
الباطن هو أساسي لما هو ظاهري . كما هو الظاهر أيضا أساسي لما هو باطني . لكن الباطن هو الموجه والمحرك الأساسي والمركزي للظواهر من الأشياء والعناصر
والكائنات وخصوصا النوع البشري . كما هو كذلك الظاهري ضروري لما هو باطني . حيث تكتمل المعادلة فتأخذ طريقها لتأسيس الوجود بكل تناقضاته وتوازناته وتفاعلاته
في الصيرورة الكلية والشاملة . ولهذا كان التكامل بين النقيضين هو في الأصل تلاحم حقيقي لا غنى لأحدهما عن الآخر . بينما الباطن هو الدينامو المحرك للظواهر يتحكم
في الشكليات والصور المرئية دون قواعد عقلانية واضحة لكنها واقعة أزلية أبدية لا تتوقف عن الإشتغال . فاللاشعور يوجه ويتحكم في الشعور بطريقة مباشرة وغير مباشرة.
والظواهر فقط تنفذ الأوامر وتطبق المعلومات وتصهرها والخيال يلعب دوره في المعادلة برمتها لهذه الجهة أو لتلك . فيسطع الضوء في الفعل وردة الفعل بطرق ملزمة
تفرز النتائج التي قد نفهمها وقد لا نفهمها أيضا . وهذا موضوع آخر .






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,096,747
- بارانويا
- خارطة طريق لا جدوى منها
- الطائر
- طلب بطاقة الفنان والإنتظار الذي لا ينتهي
- صدق أو لا تصدق
- أنوار الثمار المحرمة
- قطط الكلام
- لحظة شعر
- وزارة الثقافة والدعم الوهمي
- خطوات وتناقضات وتوازنات
- الطيف
- قلبان
- قصائد للشاعر الرائع حسن البوقديري
- هذا يكفيني
- كطفل عجوز
- أين أنت ؟
- 2018 أو بداية الليل الأخير
- وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة
- الطسيلة العربية
- النزاع العربي الإسرائلي


المزيد.....




- يعاديها منذ الطفولة.. رئيس الفلبين يتحدى الكنيسة الكاثوليكية ...
- انتفاضة البصرة.. من مأمنه يؤتى نظام الطائفية
- مقابلة خاصة مع مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي أكبر ولايتي ...
- متحدث قضائي في تونس: يتم التعامل مع حارس بن لادن وفقا لقانون ...
- الآلاف يحتجون على مشروع -قانون الدولة اليهودية- الذي يسمح بف ...
- السعودية تلغي التوعية الإسلامية في المدارس
- مقتل واصابة العشرات في المثنى وحرق مقار لأحزاب اسلامية
- مصير مجهول لـ23 جنديا نيجيريا فقدوا بعد تعرضهم لكمين نصبته ب ...
- تونس.. القضاء يرفض إعادة حارس ابن لادن السابق إلى ألمانيا
- تونس ليس لديها خطط لإعادة -حارس بن لادن- إلى ألمانيا


المزيد.....

- التجربة الدينية – موسوعة ستانفورد للفلسفة / إسلام سعد
- الحزب الإسلامي العراقي الإرث التاريخي ، صدام الهويات الأصول ... / يوسف محسن
- المرأة المتكلمة بالإنجيل : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- (سياسات السيستاني (أو الصراع على تأويل الدولة الوطنية العرا ... / يوسف محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري
- علم نفس إنجيلي جديد / ماجد هاشم كيلاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ناس حدهوم أحمد - أنطلوجية الباطن