أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - لغة النص الام














المزيد.....

لغة النص الام


منير الكلداني

الحوار المتمدن-العدد: 5822 - 2018 / 3 / 21 - 00:53
المحور: الادب والفن
    


من بديهيات الادب ان النص ينظر اليه نقدا من خلال لغته التي كتب بها فتكون ادوات تلك اللغة حاكمة عليه لانها اسبق ظهورا منه اولا وهو جزء منها ثانيا فلا يمكن بحال ان اقوم بنقد الشعر الاوربي وفقا لعمود الشعر العربي اذ ان ميزان اللغة العربية يختلف لفظا ونغما عن اللغات الاخرى ولكل لغة قواعد سواءا كانت نحوية او صرفية او بلاغية وبما ان الادب الحديث في وطننا العربي اخذ بعضا من اسسه من لغات اخرى فكتب بلغته وحاول ان يطبق تلك الاسس التي اخذها – نقدا وتفسيرا – على ما كتبه فاذا نظرنا الى النقد المقارن بين اداب الشعوب لم نر ضيرا في ذلك بل هو يكاد ان يكون أمرا ملحا في الاستفادة من التجارب الأدبية الإنسانية بمختلف لغاتها ولكن ان نأخذ نفس التجربة – بأي جنس أدبي - ونحاول ان نؤسسها بعينها متناسين اللغة الام للنص فهذا سيجعل النص في دوامة الغموض وبدل ان يكون النص جماليا تحول الى شيء لا ينتمي الى جنسه وقد لاحظت كثيرا من النصوص تطبيقا تقلد اللغات الاخرى من حيث اسسها ومعاييرها فضاعت وضيعت المتلقي معها وبرزت اقوال مثل ان هذا الكاتب كتاباته للنخبة ولم افهم ما المقصود بتلك النخبة التي يكتب لها وهل النص الادبي اصبح يكتب بلغة الرمز الصفري ولا يفكه الا مبرمج وهل هذا الكاتب يفهم ما يكتبه او لا يفهم منه سوى ان الكلمات صارت جملة بدون وعي منه وكيف يفهمها المتلقي حتى لو كان – نخبويا – الا ان نقول انه يقصد من شاكله في الكتابة ومن شاكله لا يفهم نصوصه فكيف يفهم نصوصا من اخرين وما ذلك الا بسبب اهمال اللغة الام التي كتب بها النص فكل تجربة انسانية نستطيع الاستفادة منها شرط مراعاة لغة النص فلا يمكنني ان اكتب صورا ليست من البلاغة في شيء ولا جملا تخرج عن اسس اللغة وادعي انني قد جددت او انني صرت حداثويا فللحداثة ايضا معايير واي شيء يخلو من معيارية او قواعد لا يكون نتاجا وسبب هذا ارباكا في تحديد الاجناس الادبية دام انها لا تتكا على شيء واضح ومحدد ولعل الغرب فهموا هذا بشكل جيد فلم نجد نصا غربيا اخذ قواعد اللغة العربية او حذى في تكوين القصيدة على اوزان الخليل لانه يعلم ان لغته لها اسس لا تتشابه مع اللغة العربية واي محاولة للتطبيق الشامل سيؤدي الى هدم النص لانه سيفقد مقوماته والتي اوضحها (( الجملة )) فاذا لم يفهم بعض العرب (( بسقط اللوى بين الدخول وحومل )) فكيف يفهمها الاوربي فاي نص يتناسى او يغفل لغة النص الام اتساقا وانسجاما لن يواكب الادب ولن يسير معه .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,291,141
- ازدواجية المعيار عند المتلقي
- الشكل والمضمون وجه واحد ام وجهان
- النقد الاعلاني
- هل الادوات النقدية (( موضوعية !! ))
- الشمولية في النقد
- تمطرين خريفا - تأبين كنيسة سيدة النجاة -
- هل النقد كاشف عن النص
- ادوات النقد الاستقرائية
- التحرش الجنسي ومنافاته للمدنية
- المواكبة والموازنة في القاعدة الادبية
- اشكالية الاصطلاح في المغايرة
- التعريف المنطقي ودوره في النصوص الادبية


المزيد.....




- عقوبة صادمة -مدى الحياة- للطيار الذي سمح للفنان المصري محمد ...
- الياس العماري خارج مجلس جهة طنجة والإعلان عن شغور المنصب
- مشاركة فاعلة للوفد المغربي في اجتماعات الاتحاد البرلماني الد ...
- مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية عينه على جمهور الشباب ...
- إزاحة الستار عن تمثال المغني دميتري خفوروستوفسكي في موسكو
- النيل: تاريخ نهر قدسه المصريون القدماء وكشف أسرارهم
- الحكومة في صيغتها الجديدة تتدارس مشروع قانون المالية
- سياسي جزائري: الصحراء مغربية ويتعين على الجزائر والمغرب فتح ...
- قرار أممي يجدد الدعم للمسار السياسي الهادف إلى تسوية قضية ال ...
- نشطاء بولنديون يحتجون ضدّ تجريم تعليم الثقافة الجنسية بالمدا ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - لغة النص الام