أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة بكراوي - ما بَالُكِ؟














المزيد.....

ما بَالُكِ؟


كريمة بكراوي

الحوار المتمدن-العدد: 5798 - 2018 / 2 / 25 - 23:36
المحور: الادب والفن
    


مَا بالُكِ
تائهةً سقيمة وحيدة
هَجرْتِ السَّطْرَ والكلام
وأَنتِ الحرْف والنغم
الحب والحرب
الشوق والرثاء
وأنتِ الحكمة والوطن
لما تُهْتِ في المساحاتِ السَّحيقَةِ
وهجرتِ الثائرةَ، الثكلى والحبيبة
أنسَيْتِ أم تناسَيْتِ
في حضرتكِ رَكَعَ السُلطانُ، الجاهُ والشعبُ
أنتِ حَاضِرُ المَاضِي ومُسْتقبَلُ الحاضرِ
فَعُودِي
ياوطني....يا سكني وأملي
على جسدي نقشتكِ أنغامًا
ولبستُ حُروفَكِ خِلْخَالاً رَنانا
نَفَيْتِني، نَفَيْتِهمْ والهَجْرُ لكِ عُنْوانُ
في غياهِبِ نومي أسْتَجْديكِ
وبين فيافي صحراءِ ضَادِكِ أُدَنْدِنُ
جَسدُكِ المَمْشُوقِ يُنْعِشُ ذاكِرَتِي
قدْ أبْدَعَ منْ صَوَّرَ تَفاصيلَكِ يا حبيبتي
فَكُلُ مَنْ لَمَحَ إِشْراقَ قَمَرَكِ
قَبَّلَ أرْضَكِ أَلف مرة ومرة
وطرَّزَ قَوامَكِ جَواهِرَ مشاعر
هائِمٌ يٌقارِعُ أحاسيسَ ثَناياكِ
كفاكِ هجْراً يا لؤلؤة
تعالي... تعالي...
ففي النُقْطَةِ الوَهْمِيَّةِ
يَسْكُنُكِ الكائنُ الغريبُ العجيب
رجلا أو امرأة
ومهما ارْتَوَى خمركِ العاشقُ، الناسكُ
الثائر والمَنْفِيُّ التائه والفارس
يَظَلُّ عَطْشَى فهل مِنْ مزيد؟
تعالي.....تعالي
فالكُلُّ مُهاجِرٌ يُسافِرُ بين حروفكِ
يُصارِعُ قَافِيَتَكِ
فبُحورُكِ بِلا مَرَافِئْ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,177,391
- جذلية أخي
- شذرات حول التعليم و المدرسة المغربية
- عَرَبِيَةٌ
- حكمة النساء
- هيامي يا أمل قريب
- يوم من الأيام
- يا من رحلت عني؟؟؟
- أي دور للمجتمع المدني في تطوير التماسك الوحدوي؟


المزيد.....




- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...
- رحيل الفنان الكوميدي الليبي صالح الأبيض
- بالصور.. نجمة مصرية في ضيافة -الهضبة- والشربيني
- موسيقى الصحراء في موسكو
- أخنوش: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة ...


المزيد.....

- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كريمة بكراوي - ما بَالُكِ؟