أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - فرصة لاتعوض لإسقاط نظام الملالي














المزيد.....

فرصة لاتعوض لإسقاط نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5780 - 2018 / 2 / 7 - 17:19
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الحديث عن الدور المشبوه و الخبيث الذي يقوم به النظام الديني المتطرف لملالي إيران في المنطقة و کيفية إستغلاله للکثير من الظروف و الاوضاع من أجل تنفيذ مخططاته المشبوهة و التي أشبه ماتکون بسکينة خاصرة أو خنجر في الظهر، هو حديث ذو شجون يستدعي الى المزيد من الوعي و الانتباه الى هذا الدور السرطاني الذي يعتاش على حساب السلام و الامن و الاستقرار في المنطقة.
هذا النظام المشبوه الذي دخل عبر أبواب شعوب و دول المنطقة التي إنبهرت في بداية الامر بشعاراته الطنانة الرنانة و بمواقفه السياسية المعلنة و التي کانت تزعم إنها تنتصر للقضية الفلسطينية و لمختلف القضايا المتعلقة بالدول العربية و الاسلامية، لکن إتضح بأن هذا النظام أسدى أکبر خدمة ليس لإسرائيل فقط عندما قام بشق وحدة الصف الفلسطيني و بعثر الجهد الوطني الفلسطيني الموحد الموجه من أجل إنتزاع حقوق الشعب الفلسطيني من أجل تحقيق أهداف و غايات ضيقة لصالح بقائه و إستمراره، وإنما لکل قوى الشر و العدوان و التطرف و الارهاب في العالم.
نظام الملالي الذي تلاعب بمنتهى الخبث بالاوضاع في فلسطين، فقد قام و بصورة أسوء و أخبث بالتلاعب بالاوضاع في دول المنطقة من خلال إستغلال الورقة الطائفية و توظيفها لصالح أجندته المشبوهة، وإن النزاعات و المواجهات الطائفية الدامية التي جرت في العديد من بلدان المنطقة صار المبتدئ في السياسة يعلم بأن قادة و مسٶولوا نظام الملالي هم من يقفون خلفها دون غيرهم وهم الذي ينفخون في أبواق الفرقة و الانقسام و يقرعون طبول الحروب و المواجهات بين مکونات شعوب المنطقة.
اليوم، وبعد إندلاع إتفاضة يناير/کانون الثاني 2018، التي أثبتت رفض الشعب الايراني من کل نشاطات و مخططات النظام و براءته منها و سعيه الجاد من أجل إسقاط النظام و تغييره بصورة جذرية من خلال إطلاق شعار"الموت للديکتاتور"، أي للملا خامنئي على وجه التحديد و الذي هو أصل و أساس النظام، فإن الاوضاع في إيران تتجه الى سياق مختلف تماما للذي کان نظام الملالي يطمح فيه و ينتظره، فقد صمم الشعب الايراني على التخلص من هذا النظام الذي هو أشبه بمنبع و بؤرة للجراثيم و الحشرات الضارة و يضع حدا نهائيا له بإسقاطه، وقد توضح عزمه هذا للعالم کله وإن شعوب و دول المنطقة مدعوة بإلحاح و أکثر من أي وقت آخر لإتخاذ موقف مناسب لهذا التطور الايجابي وذلك من خلال الاعتراف بنضال الشعب الايراني و مقاومته من أجل الحرية و الديمقراطية و التغيير و دعمهما بکل السبل و الاساليب و الامکانيات المتاحة، وإن إنتفاضة يناير/کانون الثاني 2018، هي فرصة لاتعوض لإسقاط نظام الملالي ولايجب تفويتها إطلاقا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,427,302,601
- المقاومة الايرانية تنتصر للمرأة الايرانية
- التغيير قادم و الملالي زائلون
- لا بديل عن إسقاط نظام الملالي
- النظام الجزار
- المقاومة الايرانية تفضح الملالي دوليا
- الموت السريري لنظام الملالي
- السلطة المخزية
- قضاء قاتل يقوده ملا فاسد
- نظام مفلس و ليس أمامه غير السقوط
- الملالي يلعنون التقدم و التطور!!
- لکي يکون المجتمع الدولي في مستوى المسؤولية
- ملالي إيران يجب أن يحاکموا و ليس الشعب
- الشعب الايراني لايريد الملا حاکما!
- مرحلة سقوط ناظم الملالي صارت أمرا واقعا
- العالم مطالب بإيقاف ماکنة إعدام الملالي
- إعلان إستثنائي من الشعب الايراني للعالم کله
- الشعب يريد حرية و خبزا وليس صواريخا و إعدامات
- ألف أشرف يبنى على أنقاض نظام الملالي
- إيران الغد..إيران الشعب و مقاومته الوطنية
- إجتماع يؤسس لإيران حرة و يعلن عن نهاية الحکم الديني المتطرف


المزيد.....




- اليمن.. -مسام- ينتزع 1318 لغماً وذخيرة غير منفجرة خلال أسبوع ...
- بومبيو: واشنطن تأمل باستئناف المفاوضات مع بوينغ يانغ في غضون ...
- صدام لم يمت
- إيران ومضيق هرمز: ظريف يؤكد أن طهران لا تسعى إلى أي مواجهة م ...
- تنديد دولي وعربي بهدم إسرائيل منازل مقدسيين
- -أنصار الله- تتهم الجيش بشن هجوم واسع جنوب الحديدة
- الخوذ البيضاء: روسيا تكذب
- مع تصاعد الضغط الدولي على طهران.. خامنئي يصف خطة السلام بـ-ا ...
- إصابة مدنيين أتراك بقذيفة تم إطلاقها من الأراضي السورية
- إعلاميون عراقيون في إسرائيل.. كيف تفاعل زملاؤهم مع الأمر؟


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - فرصة لاتعوض لإسقاط نظام الملالي