أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مصطفى فتحى اسماعيل - تعريف الجنون والعبقرية














المزيد.....

تعريف الجنون والعبقرية


مصطفى فتحى اسماعيل
الحوار المتمدن-العدد: 5610 - 2017 / 8 / 15 - 21:06
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


" اذا كانت حقيقية الكون مجهولة ومستعصية على المنطق و العقل اذن يمكن اختبار حقيقة الكون بالمجهول ايضا الا وهو بالجنون وليس بالعقل "
فى تعريف العقل والجنون والعبقرية
فيمكن تعريف العقل بالمثل الشائع الا وهوارتباط الانسان بالواقع و المنطق و التمييز والادراك واتخاذ القرارات
اما تعريف العبقرية : فيوجد العديد من التعريفات لها لكن المتفق علية انها مرادفة للنبوغ الشديد فى مجال ما وهى شىء اكبر من مجرد الذكاء العالى
اما تعريف الجنون فهو شىء مجهول فى افضل الاحوال ولا يوجد اتفاق علية حتى فى اهم كيان فى طب النفس فى العالم وهو "الجمعية الاميريكية للاطباء النفسيين " قد صرحت بأنة لا يوجد شىء يسمى بالجنون انما هى مجرد اختلالات عقلية فى اتصال الفرد بالواقع المحيط بة وانفصالة عنة ولا يفقد الانسان فيها كامل عقلة ولكن عقلة يعمل بشكل مختلف وان بدى غير ذلك !
اما علاقة العبقرية بالجنون هى علاقة متداخلة وحرجة فالعبقرية تخرج من رحم الجنون ويمكن القول ان ليس كل مجنون عبقرى ولكن كل عبقرى يوجد بة جنون وان العبقرية تخرج من مشكاة الجنون
وفى راى ارسطو ذلك فى قولة " لم توجد عبقرية عظيمة قط دون لمسة جنون "
وبالنظر للتاريخ نجد ان اغلب العباقرة عبر التاريخ وصفوا بغرباء الاطوار وعانوا من الاضطرابات النفسية الشديدة والامراض العقلية ومثال بسيط جدا على ذلك جوتة فى الفلسفة وفرجينيا وولف وصلاح جاهين فى الادب وفان جوخ فى الفن وغيرهم من مئات الامثلة اما البعض قد سقط فى الجنون بالكامل مثل هولدرين ونيتشة اما فى المجال السياسى والعسكرى على سبيل المثال لا الحصر فالمؤكد ان نابليون بونابرت وهتلر كانوا مصابين بال "" megalomania او جنون العظمة.
اغلب الاحداث التى غيرت التاريخ فى العالم واغلب الافكار التى قلبت التاريخ رأسا على عقب وغيرت فكرة الانسان فى الكون هى افعال وافكار وصفت بالمجنونة و حاربها البشر عند ظهورها
فى العلم مثلا اعتى النظريات العلمية فى التاريخ الحديث على سبيل المثال قد ظهرت من رحم الجنون
"فيرنر هايزنبرج" العالم الفيزيائى الالمانى مثلا قال ان نظرياتة العلمية قد اوحيت لة من اشياء فى الطبيعة وعلاقات لاشياء متباعدة لا يوجد اى علاقة بينها ولا يمكن وصف اى علاقة بينها الا بلامعقولية والا منطقية حتى قانونة فى "عدم اليقين" جاء من لحظات تفكير لا منطقية ولا تخضع للعقل الاعتيادى هذة الحالة من الاستغراق فى التفكير الشديد والا معقولية من التفكير الا يمكن وصفها بالذهان البسيط ان استشار هايزنبرج الطب النفسى فى ذلك ؟!
و"لويس دى بروى" العالم الفرنسى الكبير يتشابة كثيرا مع زميلة فيرنر هايزنبرج فهو قد استلهم افكارة التى وصفت من العلماء بالجنون عن امواج المادة والتى اثبتت بعد ذلك وكانت من اسس ميكانيكا الكم من لحظة من لخظات التفكير العميق فى موجات الاوتار للالات الموسيقية !!
و"اينشتاين" ايضا لا يفرق كثيرا عن مرضى الفصام التوهميين فقد قد قال ان افكارة يشعر انها توحى الية !!
اما "سقراط" صاحب المنهج الاستقرائى كان اكثر حدة وكان يبقى متصلب فى العراء ويقوم بأفعال وكان ينهى عامة الشعب وتلاميذة عن تقليدة .
يبدوا ان الفصام و الذهان البسيط و ال "الاضطراب الوجدانى ثنائى القطب " هو عدة اشكال من الاضطرابات الشديدة المرتبطة بالنبوغ والانتاجية مثل جون ناشمصطفى فتحى اسماعيل عالم الاقتصاد المصاب بالفصام والفصاميين عموما يؤكد المتخصصين فى علم النفس على ان الفصام فى مراحلة الاولى يحمل شذرات عبقرية قبل تدهور الحالة الشديد وتفكك الشخصية فى المراحل المتأخرة
اما مرض "الاضطراب الوجدانى ثنائى القطب " او "الهوس الجنونى" فى الماضى فهو مرض اصاب عدد عريض من المشاهير النابغين وارتبط بهم وهو من الاضطرابات النفسية الشديدة وخصوصا فى المرضى من من الفئة (أ)
ان الاضطراب النفسى الشديد و الجنون الحميد ان لم يتخطى حيز تدمير الشخصية هو حالة تفتح مصراعيها للمجهول وهى حالات تتخطى العقل الاعتيادى وتأتى من عالم الا منطق والا معقول بما هو مفهوم وممنطق ولكنة مبدع و يقلب التاريخ رأسا على عقب ويغير الواقع للأبد وتأتى من عقول لا يمكن وصفها بأى حال من الاحوال بالعادية حقيقة الكون لا يمكن استيعابها بالعقل المنطقى فهى تتخطاه الى قوانين وارتباطات غاية فى التشابك ومستعصية على العقل المنطقى
ويمكن القول ان العبقرية هى جنون مفهوم خرج من حيز الا مفهوم والا منطق الى حيز من المعقولية والفهم والمنطق وارتبط بالواقع





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- التصوف والفيزياء المعاصرة


المزيد.....




- الذكاء الثقافي: موهبة خفية تحدد قدرتك على النجاح
- في صحف عربية: هزيمة -الدولة- في الرقة.. نهاية أزمة أم شكل جد ...
- في الغارديان: التسوية السياسية هي الحل لأزمة كردستان
- الأبوريجينيز.. معتقدات وأساطير وثنية حية
- بأمر محمد بن سلمان...القبض على رجل أعمال شهير ومسؤول كبير في ...
- وكالة الأنباء الإيرانية تفتح مكتبا لها في قطر
- وزير خارجية إقليم كردستان: ليس لدينا نية لمحاربة الجيش العرا ...
- بغداد.. عربات طعام متنقلة تستوحي أطباقها من ثقافات العالم
- جدل في موريتانيا بعد حجب خمس قنوات تلفزيونية
- الحكومة العراقية تأمر بانسحاب الجماعات المسلحة من كركوك


المزيد.....

- نظرية القيمة / رمضان الصباغ
- نسق اربان القيمى / رمضان الصباغ
- نسق -اربان - القيمى / رمضان الصباغ
- عقل ينتج وعقل ينبهر بإنتاج غيره! / عيسى طاهر اسماعيل
- الفن والاخلاق -نظرة عامة / رمضان الصباغ
- الديموقراطية والموسيقى / رمضان الصباغ
- سارتر :العلاقة بين الروايات .. المسرحيات .. والدراسات النقدي ... / رمضان الصباغ
- المقاومة الثقافية عند محمد أركون / فاطمة الحصى
- الموسيقى أكثر رومانتيكية من كل الفنون / رمضان الصباغ
- العدمية وموت الإله عند نيتشه / جميلة الزيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - مصطفى فتحى اسماعيل - تعريف الجنون والعبقرية