أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هدى عثمان أبو غوش - مباغتا جاء حبك والأنوثة














المزيد.....

مباغتا جاء حبك والأنوثة


هدى عثمان أبو غوش
الحوار المتمدن-العدد: 5604 - 2017 / 8 / 8 - 01:37
المحور: الادب والفن
    


هدى عثمان أبو غوش:
مباغتا جاء حبك والأنوثة
"مباغتا جاء حُبك" ديوان شعريّ للشّاعرة الفلسطينيّة ريتا عودة ، صدر عام 2016 عن دار الرّصيف للنّشر والإعلام . لوحة الغلاف للفنّان العراقيّ مهند محمد في 155 صفحة من الحجم المتوسط ما بين ومضات وقصائد نثريّة .
في هذا الديوان نحن أمام أُنثى نزفت فعزفت عشقها وحزنها ديوانا، فجاءت قصائدها تمطر بهذا العشق المباغت الذي أسعدها، إلا أنّ المطر توقف حين ظهرت شمس الخيانة فطالبته بالفراق والرّحيل عنها؛ كي تستطيع أن تكون سُنونُوَّةً حرة.
تركز الشاعرة في ديوانها على موضوع العشق ومايرافقه من الحنين والإشتياق، الفقد والفراق، الخيبة والخذلان من الحبيب .
جاء عنوان الديوان" مباغتا جاء حُبك "مخاطبا من الأُنثى للذكر، وجاءت عناوين القصائد ملائمة للمضمون، وقد تكرر عنوان قصيدتها "عاشقة غجريّة" في قصيدة أُخرى بطريقة عكسية" غجريّة عاشقة".وكان لموضوع الحنين الأثر البالغ على الأُنثى العاشقة فجاءت بعض العناوين تحمل مراحل الحنين.
"أُنثى الحنين" "أعراض الحنين""حنين" "في توقيت الحنين".
جاء مبنى الديوان بشكل تسلسلي وصعودي ملفتا للقارئ، حيث بدأ الديوان بمدخل مبشرا بولادته، فتهمس للقارئ بأنها ستكون القصيدة، وقبل ولادته وتكوينه فإنها تبعثر أوراقها؛ لتكتب حول علاقتها بالحبيب، وثم يخلق الشاعر الأُنثى ريتا فيخاطبها لكي يكون حرفها النُّور للقرّاء، للفقراء، للجوعى، فتحبل الأُنثى وتلد القصائد إلى أن يأتيها مخاض ولادة اكتمال الديوان؛ لتطلق على الديوان اسمه فيحبه القارئ
وفي سِفر الخروج من الديوان تُقيِّمه بأنه حَسن جدا جداً
أبدعت الشاعرة في تصوير حالة الأُنثى العاشقة، من خلال استخدامها لأساليب مختلفة في نقل مشاعرها للقارئ من أجل التأكيد؟
التكرار: استخدمت التّكرار في بداية الفقرات لتؤكد عمق العاطفة والجرح .
أصنع من حلمي في قصيدة "أُحبك إلى ما بعد الحلم ".
في محطة القطار في قصيدة "في محطة القطار".
كوني في قصيدة "كوني ".
أفتقدك في قصيدة "خمس لوحات لجنون لحظة".
- جاء تكرار بعض المفردات بشكل مكثف في قصائد عدة مثل "سنونوة- الحلم- البحر -الفراشات- حقل- سنابل –قصيدة."
-استخدمت محسنات البديع والبيان من تشبيهات واستعارات جناس وأكثرت من الطباق.
-استخدمت مصطلحات طبية للتعبير عن مدى تأثير الفراق على نفسيتها .
هشاشة الأحلام، ارتفاع ضغط الشوق، نوبات هذيان، مختبر، هيدروجين اوكسيجين.
-كانت الموسيقى حاضرة في نصوصها فاستخدمت مفردات موسيقية عزفت لحن الحروف.
"موسيقى، قيثارة، موال، إيقاع، كمنجات، اليباب، نايات،لحن، أغنيات،عزف".
-استحضرت الشاعرة اللغة والنحو فداعبت حروف العطف ألرفع والنصب وجميع الأفعال، الضمير المستتر، المجاز والاستعارة، البناء، المعرب، والسكون.
استخدمت تناصا من النحو في جملة "صرخة لامحل لها من الإعراب". كناية عن جملة لا محل لها من الإعراب.
-جاءت الطبيعة مكثفةفي قصيدة "همسات ماطرة". وتواجدت كثيرا في مختلف قصائدها، حيث نلاحظ انصهار الطبيعة بعواطفها، فتدفقت كالنهر الساحر.
"الحقول، الفراشات، الأعشاب، الطيور، الزهور، الأيائل، السنابل، البلابل، البيادر، شواطئ، نوارس، القمح، الشّمس القمر، قرنفل، أشجار السنديان، النجوم، الغيوم، نهر"
-استخدمت إشارات دينية من القرآن والإنجيل كي تؤكد فكرتها سواء لوصف مشاعر الحب أو خيانة الحبيب "الطوفان والسفينة، سِفر التّكوين، النبي ويهوذا."
-استحضرت الشاعرة الرموز التّاريخية وشخصيات مشهورة: "نيرون، جوزيف بونابرت، شهريار وشهرزاد، ليلى والذيب، طروادة،غادة وتقصد الشاعرة غادة السّمان".





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- اللفتاوية بين برّ الوالدين وحبّ الوطن
- زهرة في حوض الرب والثكل
- وسادة عش الدّبابير وهموم الشباب
- -قلبي هناك-واختلاف الثّقافات
- القدس في رواية -حرام نسبي-
- مزاج غزة العاصف ورياح التكرار
- عذارى في وجه العاصفة وهموم النساء


المزيد.....




- وزير الثقافة المصري الأسبق: مصر في خطر
- التحرش غير المسار المهني لهذه الممثلة
- الممثلة سورفينو: بان الدليل عن أن واينستين غير مسار حياتي ال ...
- الفنان الألماني هيننك لوشنر
- يقول الشاعر.. لا
- حوار قصير مع الفنان سامي قفطان: جئت للمسرح كأني أطلب لجوءاً ...
- النخلة العربية والسعي لمكان بقائمة التراث العالمي
- معرض بألمانيا لأحد رموز الحركة السوريالية بفرنسا
- نجم السينما الأمريكية جون ترافولتا في السعودية
- منحوتة باليوم الوطني تجسد كلمات مؤسس قطر


المزيد.....

- المدونة الشعرية الشخصية معتز نادر / معتز نادر
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - القسم الثانى والاخير / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسى المقاوم للنازية - الفسم الأول / سعيد العليمى
- من الأدب الفرنسي المقاوم للنازية - مقدمة / سعيد العليمى
- تطور مفهوم الشعر / رمضان الصباغ
- البخاري الإنسان... / محمد الحنفي
- يوم كان الأمر له كان عظيما... / محمد الحنفي
- التكوين المغترب الفاشل ) أنياب الله إلهكم ) / فري دوم ايزابل Freedom Ezabel
- عندما كان المهدي شعلة... / محمد الحنفي
- تسيالزم / طارق سعيد أحمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هدى عثمان أبو غوش - مباغتا جاء حبك والأنوثة