أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مياه صالحة للسلام














المزيد.....

مياه صالحة للسلام


مقداد مسعود
الحوار المتمدن-العدد: 5586 - 2017 / 7 / 20 - 12:04
المحور: الادب والفن
    


مياه صالحة للسلام ..
مقداد مسعود
حين يعلن شتينر وجوب النسيان لصيانة العقل من الإنطفاء فهو محق في قوله (النسيان واجب وإلا أصبحنا مجانين )..فهو هنا يتحدث عن النسيان كنعمة ضمن السلوك المجتمعي اليومي ، فهذا النسيان ممحاة نستعملها لنمحو إساءات الآخرين لنا ..أثّل محمود درويش (ذاكرة للنسيان ) ..من المؤكد ان صدمة العنوان تعني الكثير من الجماليات المخبوءة في مقالات الشاعر .. في حين إدوارد سعيد يرى(أن واحدا من أكبر أدوار المثقفين في المجال العام هو أن يعملوا كنوع من الذاكرة العامة، أن يتذكروا مانُسي أو تّم تجاهله ..)...الصديق الأستاذ صلاح العمران معني بذلك الدور، فهو الدؤوب الذي يوجز في سرده ، ويلتقط أجمل الصورة وأكثرها بلاغة،للأنشطة الثقافية كافة التي تسهم في إنارة بصرتنا..
بالنسبة لي أرى في كتابه هذا : مساهمة في تنشيط الذاكرة الثقافية في البصرة ، فهذا الكتاب يفتح شهية القارىء على متابعة جهده الفردي في صيانة ما يتتدفق من ميا ه صالحة للسلام : يوجز النشاط الثقافي بشهود عدل من المشاركين في ذلك النشاط أو هذا ولا يغبن أي جهد ثقافي تستضيء به مدينتنا البصرة ، وفي الوقت نفسه يثمّن دور جريدة (طريق الشعب ) من جهة ثانية كحاضنة ثقافية وأعلامية لهذه الانشطة الثقافية ..وهكذا ينتقل النشاط من ورق الجريدة ، إلى كتاب مطبوع ..يتوزع الكتاب بين قوسيّ (2015- 2016).. وهذا الأرشيف الوجيز الرشيق في سرده ، خفيف الوزن ، غالي المتن .. يشمل النشاط الثقافي للجنة الثقافية في محلية البصرة للحزب الشيوعي العراقي..و مصابيح ملتقى جيكور الثقافي وأنشطته المتنوعة ، وكذلك رابطة الفاو الثقافية ، والدور المميز لقصر الثقافة والفنون ، وحيوية رابطة مصطفى جمال الدين الثقافية ،وكذلك الأنشطة الثقافية لجامعة البصرة ..ومن ينسى المنبع والمصب للثقافة العراقية في البصرة أعني بذلك اتحاد الأدباء والكتّاب العراقيين ....
وصلاح العمران يزواج بين الكلام القليل وبلاغة الفوتوغراف ...فيستعيد القارىء كرسيه في تلك الجلسة أوهذه ويتذكر المساهم ورقته المشاركة فتستعيد الوجوه بهجة تلك الأمسية وتنهمر الأصوات الخضر في ذاكرة القارىء المشارك في الحضور أو الكلام..
حقا..
خطوة ضرورية ..
هذه التي أقدم عليها الصديق صلاح العمران..
*هذه الورقة : مقدمة كتاب ( أصوات خضر في ذاكرة القارىء ) للمؤلف الأستاذ صلاح العمران ، صدر الكتاب عن دار ريكا في أربيل 2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,868,519,161
- الفرار إلى جنة اليورو / أيمن زهري .... في (بحر الروم)
- هبّت علينا أيام ٌ بلا أشجار
- الصفر الواعي/ على عهدة حنظلة / للروائي إسماعيل فهد إسماعيل
- الشعر ..بالأسئلة / جبار النجدي..دراسة نقدية في(المغيّب المضي ...
- رابعهم بنيامين
- المكتبة الأهلية
- سماء قريبة من بيتنا / مساءلة السرد الجميل
- الأحتفاء بالذات/ الروائية سميرة المانع في..(شوفوني...شوفوني)
- أصحاب البسطات
- الآخلاق في غفوتها/ قراءة مجاورة في (الأخلاق في عصر الثقافة ا ...
- لم يوقظني بلبل هذا الصباح / قصائد مقداد مسعود
- النافخ في البوقات/ الشاعر الذي أضاء العالم بضميره/ المعتزلي ...
- نينار - أدونيس
- أرجوحة بدرية البشر.... ومدام بوفاري
- كريم عبد - سامي القريني : من خلال صفاء ذياب
- ياحيدر خضير الكعبي
- بساطيل عراقية : الشاعر مقداد مسعود يؤرشف مدونة المؤرخ شعرا
- قدح برتقال + اللحن الختامي لبحيرة البجع ..(الكتابة والحياة) ...
- مدرجات السواد.. لدى الشاعر كريم جخيور
- أنادي ..هبوبي عبد الرزاق ..وأعني حسن كنهير : (ذاكرة أرانجا) ...


المزيد.....




- مصر.أدب الرسائل:رسالة الرفيقه عبير الصفتى الى ابنتها وروحها ...
- يُصدر قريبًا «صوت الغزالي وقِرطاس ابن رشد» للباحث والناقد ...
- مفتي تترستان يتحدث إلى الصحفيين عن حجاج روسيا
- وفاة الفنان المصري ناجي شاكر مصمم عرائس -الليلة الكبيرة-
- الترجمة في الحج.. 80% لا يتحدثون العربية
- صدور العدد الجديد من مجلة -إبداع- عن الهيئة العامة للكتاب
- الممثل الكوميدي الأمريكي جيم كيري يعلق على هجوم الحافلة المد ...
- قصيدة( ستالين) الساخره للشاعر الروسي الكبير- أوسيب ماندلشتام ...
- نيك جوناس وبريانكا شوبرا يؤكدان خطوبتهما
- شاهد.. بوتين يرسم على سيارة الوزيرة العروس النمساوية تهنئة ب ...


المزيد.....

- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - مياه صالحة للسلام