أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لايدرون إنها نهايتهم














المزيد.....

لايدرون إنها نهايتهم


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5574 - 2017 / 7 / 7 - 18:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


اليوم ليس کالبارحة بالنسبة لنظام الملالي، فقد ولت تلك الايام التي کانوا يفعلون مايشاٶون بحق الشعب الايراني و قواه الوطنية وخصوصا منظمة مجاهدي خلق، طليعة القوى الثورية الانسانية المناهضة و الرافضة للنظام جملة و تفصيلا، ولم يعد هذا النظام بإستطاعته ممارسة المزيد من عمليات الخداع و التمويه بحق الشعوب العربية و الاسلامية من خلال الشعارات البراقة و الطنانة التي تخفي وراءها الکذب و الخداع و التمويه.
عمليات القمع و الانتهاکات واسعة النطاق التي مارسها نظام الملالي بحق الشعب الايراني بالاضافة الى تصدير التطرف الاسلامي و الارهاب و التدخلات السافرة في دول المنطقة، کانت من أبرز سمات و ملامح نظام الملالي طوال أکثر من 38 عاما، و على الرغم من کل عمليات الخداع و التمويه و الدجل التي مارسها النظام من أجل الإيحاء للعالم من إنه نظام قابل للتأهيل و االنسجام مع المجتمع الدولي، لکن الايام أثبتت بإستحالة أن يصبح هذا النظام عضوا مفيدا في المجتمع الدولي وأن يساهم بإستتباب السلام و الامن و الاستقرار في المنطقة و العالم.
إفتضاح نظام الملالي و ظهوره على حقيقته البشعة، لم يکن بذلك الامر البسيط و العادي لو لم تبادر المقاومة الايرانية الى إماطة اللثام عن جرائم و مجازر و إنتهاکات هذا النظام بحق الشعب الايراني من جانب و کذلك فضح تدخلاته في دول المنطقة و کشف مدى تورط الحرس الثوري عموما و قوة القدس الارهابية خصوصا بهذا الخصوص، وقد کان تجمع 1 تموز2017، مناسبة بالغة الاهمية للمزيد من فضح هذا النظام و التأکيد على إن الطريق و السبيل الافضل و الامثل للتصدي له و إنهاء النتائج و الآثار السلبية لنهجه المشبوه على إيران و المنطقة و العالم، إنما يکمن في إسقاطه و تخليص إيران و المنطقة و العالم منه.
نظام الملالي الذي بذل مابوسعه دائما للإيحاء من إنه نظام قوي و منيع لايمکن قهره، غير إن الاوضاع و التطورات الاخيرة قد أثبتت و بصورة لاتقبل الجدل بأن النظام يواجه ظروفا و أوضاعا بالغة الصعوبة و التعقيد و لم يعد بمقدوره أن يمسك زمام الامور في البلاد کما کان حاله طوال الاعوام الماضية.
کل المٶشرات و الدلائل تشير الى أن نظام الملالي يواجه واحد من أسوء المراحل منذ تأسيسه، ولايوجد مراقب و محلل سياسي متفائل بشأن مستقبل هذا النظام، خصوصا بعد التجمع العام السنوي الاخير للمقاومة الايرانية و الذي شهد إلتفافا عالميا و إسلاميا و عربيا حول المقاومة تإييدها في نضالها المشروع من أجل التغيير في إيڕان، ولاغرو من إن مانشهده هو الايام الاخيرة للملالي و التي ستٶذن بتخليص إيران و المنطقة و العالم منهم.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,866,957,967
- العالم يصغي للمقاومة الايرانية و ليس لملالي طهران
- إيران في إنتظار البديل الديمقراطي
- ثلاثة حقائق للحرية في إيران و الامن و السلام في المنطقة
- التغيير يشرق على إيران
- اسحقوا رأس أفعى التطرف الاسلامي في طهران
- الشعب الايراني يصوت للمقاومة و إيران من دون الملالي
- تجمع إستثنائي ضد نظام الملالي
- تجمع النصر و السلام و إيران المستقبل
- 30 ألف شهيد يطاردون الملالي الجلادين
- قضية حقوق الانسان تطارد ملالي إيران من کل جانب
- رسالة الشعب الايراني
- فجر التغيير الجذري يلوح في إيران
- تجمع يصنع النصر للشعب الايراني
- ليکن تجمع الاول من تموز تجمعا ضد التطرف الاسلامي و الارهاب
- تجمع النضال من أجل السلام و الانسانية
- العالم کله يقف الى جانب الشعب و المقاومة الايرانية
- الشعب الايراني يصوت للحرية و إسقاط الاستبداد الديني
- صوت البديل الديمقراطي
- تجمع إسقاط الافکار المعادية للحرية و الانسانية
- تجمع من أجل نقل إيران من القرون الوسطى الى العصر الحديث


المزيد.....




- الحمر والجعافرة تحزن وتفخر بشهيد الجيش والوطن
- أخبار لا تحظى بالاهتمام
- 9 فنادق ستضمن لك ليلة لا تُنسى.. ومن بينها دبي
- جواد ظريف ينتقد -مجموعة العمل-.. ويؤكد: -الانقلاب- لن يتكرر ...
- ليونته الجسدية -تشنج- كل من يشاهده.. ما قوة هذا الرجل؟
- شاهد: بوتين الذي لا يبتسم.. يضحك ويرقص ويتحدث الألمانية
- هذا هو سر -تابوت الإسكندرية-
- إسرائيل.. بولتون يبحث ملفات أمنية إقليمية
- من هي وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل التي رقص معها بو ...
- تداعيات الحرب العراقية الايرانية بعد ثلاثين عاما على انتهاءه ...


المزيد.....

- مختصر تاريخ اليونان القديم / عبدالجواد سيد
- حين يسرق البوليس الدولة ويحوّلها الى دولة بوليسية . يبقى هنا ... / سعيد الوجاني
- حوار حول مجتمع المعرفة / السيد نصر الدين السيد
- التجربة الصينية نهضة حقيقية ونموذج حقيقى للتنمية المعتمدة عل ... / شريف فياض
- نيكوس بولانتازاس : الماركسية و نظرية الدولة / مارك مجدي
- المسألة الفلاحية والانتفاضات الشعبية / هيفاء أحمد الجندي
- علاقة الجيش بالسياسة في الجزائر(1) - ماحقيقة تأثير الجيش في ... / رابح لونيسي
- الملكية والتحولات الاقتصادية والسياسية / تيار (التحدي ) التحرر الديمقراطي المغرب
- إذا لم نكن نحن رسل السلام، فمن إذن؟ سافرت إلى إسرائيل ولم أن ... / إلهام مانع
- أثر سياسة الرئيس الأمريكي ترامب على النظام العالمي / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لايدرون إنها نهايتهم