أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - غاده عبد الستار عواد - دور المرأة بعد داعش














المزيد.....

دور المرأة بعد داعش


غاده عبد الستار عواد

الحوار المتمدن-العدد: 5437 - 2017 / 2 / 19 - 00:39
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


دور المرأة بعد داعش
غاده العاني

(انتِ – هي – هن ) بعد داعش :

في لحظة تفكير عن دوري كأمرأة عراقية كأم وربة بيت و ناشطة وعاملة في المجتمع ، ماذا سأقدم بعد داعش ؟ ماهو دوري بعد داعش ؟ فهل سألتي نفسكِ ماهو دوركِ انتِ بعد داعش ؟. مقولة شهيرة للفيلسوف الالماني فريدريك نيتشة يقول " المرأة لغز مفتاحه كلمة واحدة هي الحب " كلمات بسيطة تحمل الكثير من المعاني الجميلة والرقيقة ،بالرغم من كره الفيلسوف الشخصي الشديد للمرأة ،لكنه اعترف بان الحب هو مفتاح لدخول قلوب جميع النساء ، وهي بدورها تعطي وتضحي وتبدع من خلال هذا الحب فيكون دور متكامل في المجتمع مبني على اساسيات صحيحة .
الحب هو طريق للتسامي والتصافي و الغوص في بحور السعادة ،من واجبكِ انت نشر هذا الدفء والعلاقة الودودة مابين اولادكِ ونشر ثقافة جميلة بينهم بعيدة كل البعد عن الخوف من المجهول او الخوف ماذا سيكون بعد داعش كأنما نبني قوة اخرى شيطانية اقوى من داعش في داخل انفسنا ،حيث اثبتت الدراسات ان العائلة الكثيرة الاستماع الى الاخبار السلبية يعيشون في قلق دائم وبالتالي يولد هذا القلق جوانب سلبية سايكولوجية لدى الاولاد تؤدي الى تأثيرات سلبية في المستقبل .

فالاولاد يحتاجون الى الكثير من التطمينات واهمها : أنه طبيعي ،وان كل انسان يختلف عن الاخر ، والامر الاهم ان كل اختلاف هو تميز . ويأتي دورك من خلال التعامل الثقافي معه واستغلال التكنولوجيا الايجابية وعولمتها من خلال التعرف على ثقافات مختلفة عن ثقافاته و ابراز جماليات هذه الثقافة ، وبالتالي ممكن ان تنمي الجانب النقدي بالاضافة الى تغذيته بالمعلومات . ومن المهم جدا ادراك الاختلاف والمقارنة بين البيئة الام والبيئات الاخرى . وتعزيزه بان ليس الانتصار أن تتغلب على الآخرين ولا أن تتفوق عليهم، الانتصار الحقيقي أن لا يستطيع الآخرون العيش بدونك.
عزيزتي انتبهي لكل كلمة لكل تصرف لكل مبادرة اتجاه اولادك وانهضي بثقافةجميلة وبسيطة مثل هذه الاسطر البسيطة وازرعيها في قلوب وعقول اولادك ، هذا هو دورك الاول والاساسي مثل ما تستمدين الحب من الاخرين انتِ ابدعي واكرمي اولادك بهذا الحب ، حب الاخرين وثقافة تقبل الاخر .( انتِ قوة عظيمة ) .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,708,967,143
- الأنسنة في مسرح الطفل
- الجنيات والعفاريت في عروض مسرح الطفل


المزيد.....




- ماي في منتدى المرأة بدبي: تحقيق المساواة بين الجنسين ليس ب ...
- دراسة: زواج السعوديين من أجنبيات ينتهي بـ-التفكك الأسري-
- شيخ كويتي من الأسرة الحاكمة في دائرة شبهات «إيرباص»!
- مخرجة ايرانية تحصل على جائزة النساء المتفوقات بالعالم الاسلا ...
- هل يصيب الصداع النصفي النساء أكثر من الرجال؟
- ملكة جمال ألمانيا الأكبر سنا منذ تأسيس المسابقة!
- ثبوت إصابة ممرضة يابانية كانت تعتني بمريضة كورونا بالفيروس ا ...
- ما العلاقة بين الجنس والسرطان؟
- اللبنانية كارن البستاني ضمن أهم و أشهر الشخصيات العالمية!
- نقابة الأطباء في بيروت حمت طبيب التخدير المتحرش وتؤكد أنه لم ...


المزيد.....

- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - غاده عبد الستار عواد - دور المرأة بعد داعش