أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مهدي عامل - حرب الثورة في لبنان مجرتنا!














المزيد.....

حرب الثورة في لبنان مجرتنا!


مهدي عامل
الحوار المتمدن-العدد: 5433 - 2017 / 2 / 15 - 19:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



حرب الثورة في لبنان مجرتنا!
مقتطف
– منطق التاريخ أن يأتمر التاريخ بمنطق الكفاح ضد الغزاة، وضد الطغاة من المحيط إلى الخليج. و ما سار التاريخ يوماً إلا بمنطق الصراع ضدهم. يخططون، وتنقلب عليهم خططهم.

– في الظاهر، هم أسياد الأحداث: يبادرون، يدمرون، و ينتقمون. يحاصرون الأرض و البحر و السماء. وينتصرون للموت. لكن الموت يحاصرهم في كل جهات الزمن القادم في أعيننا غضباً.

– قالوا: وتكون الحرب في لبنان خاطغة. أيام معدودات، ويركع من لم يركع بعد، ومن لا يفهم إلا لغة القهر. وقالوا: لا سلام سوى شالوم. و “اسرائيل” روما العصر. لملوك “اسرائيل”، لأسيادهم الإمبرياليين و أسياد حثالة أمتنا في أنظمة الزفت العربية، لصغار الفاشست نقول: يطيب لنا أن نبصق في أوجهكم. سنقاتلكم حتى بأظافرنا. قبضتنا بوصلة التاريخ، وطلقة حريتنا تخترق جدار القلب النابض منكم بالموت الرابض في أضلعكم. ونقول: سنبني وطناً ينهض حجراً حجراً فوق قبور تتسخ بكم. أنتم مزبلة التاريخ. و بيروت مدينة أحرار قطعوا عهداً: سنقاومكم.

هذي حكمتنا: لا للفاشية. درب الثورة في لبنان مجرتنا. من جهة الرفض يجيء الصبح جميلاً، إذ ننتصر له تواً، في هذي اللحظة إياها، الآن، الآن، الآن، وينتصر بنا.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,109,431,485
- نمو حركة ثورية عربية من نوع جديد
- حركة التحرر الوطني: طبيعتها وأزمتها
- مقدمات نظرية لدراسة أثر الفكر الاشتراكي في حركة التحرر الوطن ...
- كلمة في يوم وداع الشهيد حسين مروة
- النظام السياسي بين الإصلاح الطائفي وضرورة التغيير الديمقراطي
- كلمة شكر الى حسين مروة
- الثقافة و الثورة
- في الدولة الطائفية – مقتطفات
- عن نقد الاقتصادية والارادية
- مسألة الديموقراطية


المزيد.....




- لحظة جنوح سفينة شحن روسية عملاقة على سواحل إنجلترا
- سنة 2019: هل سيتخلص اليمن من المحن؟
- الكرملين يرفض تقريرين أمريكيين حول تدخل روسيا لدعم حملة ترام ...
- الحرب في سوريا: تشكيل لجنة دستورية جديدة -يحتاج إلى مزيد من ...
- لاعب ألماني رفض اللعب لليفربول.. صلاح لم يكن خيار كلوب الأول ...
- بينهم مواليد جدد.. عشرات الأطفال التونسيين محتجزون في مناطق ...
- بعد 4 سنوات من محاولات حل الأزمة السورية... دي ميستورا يستقي ...
- الخارجية الروسية: واشنطن أكدت أن قرار خروجها من معاهدة الصوا ...
- علبة كولا تحل لغز جريمة قتل عمرها 28 عاما
- هايلي: العرب لا يهتمون بمصالح الفلسطينيين


المزيد.....

- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مهدي عامل - حرب الثورة في لبنان مجرتنا!