أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - ايليا أرومي كوكو - ادارة اوباما التي كافئت المجرمين تعد من اسوأ الادارات الاميريكيه














المزيد.....

ادارة اوباما التي كافئت المجرمين تعد من اسوأ الادارات الاميريكيه


ايليا أرومي كوكو
الحوار المتمدن-العدد: 5401 - 2017 / 1 / 13 - 17:25
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


ادارة اوباما التي كافئت المجرمين تعد من اسوأ الادارات الاميريكيه ..!
افول شمس ادارة اوباما التي كافئت المجرمين تعد من اسوا الادارات الاميريكيه
شمس بارك اوباما يأذن بالأفول بعد ثمان اعوام عجاف قضاها في البيت الابيض
استبشر به الجميع خيراً في السلام فخيب كل الظنون السيئة و الحسنة علي السواء
شهدت منطقة الشرق الاوسط في عهده جمله من الحروب سوريا و اليمن وليبيا
استمر الحرب العراق والسودان وفشل فشلاً زريعاً في دولة جنوب السودان الوليد
امسك اوباما العصي من وسطها مفضلاً الحلول الوسطية الهادئة المرنه و المصالح
خلال مدة ادارته المهادنه مع الارهابين اخترق أمن امريكا وباتت مهددة بالارهاب
لم تفعل ادارة اوباما في دورتي رئاستها شيئاً لأجل الضحايا المظلموين في السودان
فأستمر النظام السوداني يمارس هوايته في البطش و القتيل و التشريد الابادة الجماعية
تعاون النظام السوداني تعاوناً استخبارتياً كاملاً مع الادارة ادارة اوباما فغض الطرف
سكت اوباما عن ابشع انواع الابادات الجماعيه في دارفور و جبال النوبة و الانقسنا
هذه كانت بمثابة مكافئة عينيه فأستمرأ النظام السوداني اشباع غريزة الفتك بشعبه
فبالرغم صدور قارار من المحكمة الجنائية الدولية بحق الرئيس عمر احمد البشير
استمر النظام السوداني بضوء اخضر من الادارة الامريكيه في ترهيب الشعب
فكانت ضحايا سبتمبر 2013م في قلب الخرطوم عاصمة السودان نحو 220فرد
سته اعوام من الحرب في جبال النوبة و النيل الازرق و الحصار بالجوع و المرض
لم تسعي ادار اوباما في تحريك ساكن او ارسال اشاره للرئيس البشير بفتح الممرات
فمات سكان جبال النوبة في عهد اوباما اشره الميتات بالطيران وكل الاسلحة المحرمة
ماتوا جوعاً اغتصبت النساء احرقت الحقول و المزارع دمرت المدارس و المشافي
مذابح اطفال هيبان لنا فداء و هذه الايام في نيرتتي و الجنينة و قريضه في دارفور
و اداره اوباما تلفظ انفاسها الاخيرة تعكف جاهدة لمزيد من المكافئات للمجرمين
فبئس الادارة و بئس اوباما فدماء النوبة والانقسنا و دارفور و الخرطوم ليست ماء
كما دماء سد كجبار و بورتسودان و ضحايا العنف في سبتمبر الخرطوم ليست ماء
ادارة اوباما الي مذبلة التاريخ غير مأسوف عليها فقد داست بأرجلها علي الضحايا
دون خحل و دون ادني حياء تريد ادارة اوباما من الحركة الشعبية منحها كرت المكافئة
فهيهات هيهات فالذي لم تفعله في سته اعوام مستحيل ان تناله في خمسة ايامك الاخيرة
رسخ و ثبت في ذهن و عقل الشعب في جبال النوبة و النيل الازرق ان اوباما ضدهم
كان اوباما و ادارته و مركز كاتر خير عون و خير سند للنظام السوداني ضد شعبه
ما كان بوسع البشير و نظامة ممارسه كل هذه الجرائم المستمر لولا الكرت الامريكي

دارة الرئيس اوباما تعمل على رفع جزئي للعقوبات عن السودان والحركة الشعبية ترفض المقترح
تجري مشاورات على مستوى عالي بين البيت الأبيض ووزارة الخارجية الامريكية في واشنطون منذ الامس لرفع جزئي للعقوبات عن السودان قبل أن تنتهي فترة أدارة الرئيس الامريكي باراك اوباما المنتهية في العشرين من يناير الجاري، والذي من حقه أن يتخذ قرارات حتى الخامس عشر من يناير الجاري .
وكشفت مصادر مطلعة عن ضغوط مكثفة مارستها الادارة الامريكية على الحركة الشعبية لتحرير السودان (شمال ) لكي توافق على مقترح واشنطون حول ايصال المساعدات الإنسانية لمنطقتي جبال النوبة والنيل الازرق بطلب من الحكومة السودانية منذ شهر نوفمبر الماضي ، وقالت المصادر إن الحركة الشعبية تمسكت بمواقفها طوال الوقت .
ومن جهة أخرى قالت مصادر مطلعة في الاتحاد الافريقي واحد الخبراء العاملين في منظمات الإغاثة إن رد الحركة الشعبية والذي تم تسليمه بالامس رفضت فيه المقترح الامريكي وتمسكت بتمرير الإغاثة عبر بلدة اصوصا الاثيوبية او إيجاد معبر خارجي آخر ، واوضحت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها ، أن الحركة الشعبية تمسكت خلال إتصالات واسعة أجرتها مع المجتمع الدولي بضرورة عدم رفع العقوبات عن الحكومة السودانية ، وطالبت في المقابل إيجاد سياسة جديدة من المجتمع الدولي تجاه السودان تستجيب لرغبة الشعب السوداني في التغيير ،
وكانت الإدارة الأمريكية تريد أن تستخدم موافقة الحركة الشعبية لكي تقوم برفع جزئي للعقوبات ، ووفقاً للمصادر فإن تمسك الحركة الشعبية في مواقفها ورفضها لمقترحات الحكومة السودانية يضع هذا الموقف حول الرفع الجزئي للعقوبات في وضع سئ بالنسبة للرأي العام الامريكي والاوربي والسوداني الذي لا يرى أي تحسن في سجل الحكومة السودانية وانها لا تستحق المكافأة على جرائمها .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,926,794,848
- همساتي أحرفي و كلماتي ...! 1
- همساتي أحرفي و كلماتي لكم ...! 1
- عيشة العام 2017م نصلي لأجل السلام في السودان وكل العالم
- مهرجان تراث جبال النوبة يوم من الف يوم و يوم
- النوبة قوم كرام يستحقون التكريم و الاحتفاء لا الابادة و العد ...
- قريباً يتم رفع الدعم عن سلعة الهواء في السودان !!!
- كادوقلي مدينتي الجريحة تنوم و تصحو تحلم في يقظتها بالسلام
- فارس الحب فاروق شوشه يترجل عن صهوة جواده الي السماء
- معاً لعكس جمال اللون الطبيعي للبشرة وفضح اضرار الكريمات
- السيانيد القاتل الخطر علي بيئة الانسان و الحيوان يستخدم في ج ...
- سلاح السيانيد الخطر علي بيئة الانسان و الحيوان يستخدم في جنو ...
- علي مجلس الامن حظر الطيران في السودان لأستخدامة الاسلحة الكي ...
- الصراع الدنيوي في الكنيسة الانجيلية من المستفيد الاول و من ا ...
- تحية هذا اليوم لرائدة المرأة في جبال النوبة الدايه ليه كومي ...
- دعوة للمهاجرين اسبروا أغوار ذواتكم وطناً ...!!!
- الصداقات الاسفيرية او ( الفيس بوكية ) بين الواقع و الخيال .. ...
- الداعشي سليمان نمر و مجموعته ينشرون الرعب في أطفال مدرسة مدن ...
- تمنيت يوماً ان اكون راعياً مربياً لأغنام الماعز !
- طلاب النوبة يصعدون بحق تقرير المصير من داخل محاكم الخرطوم ال ...
- عندما تذكرون الاسماء الخالدة فينا تذكروا ان عمر عبدالله كودي ...


المزيد.....




- -الشيوعي- يحيي ذكرى أسبوع الرفيق المناضل إبراهيم غنوي في حول ...
- نصب تذكاري تخليداً لعملية -أبو النور- البطولية وتحية لجمول‎. ...
- بيان صادر عن لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين في لبنان
- تحية لـ -جمول- من اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني فرع طرابل ...
- #الأرشيف
- تحية لـ -جمول- في عكار
- نصب تذكاري تخليداً لعملية -أبو النور- البطولية وتحية لجمول‎. ...
- قيادة البقاع الغربي والأوسط في الحزب الشيوعي اللبناني تحتفل ...
- رؤيتنا (تقرير سياسي دوري تصدره حركة الاشتراكيين الثوريين) – ...
- رؤيتنا (تقرير سياسي دوري تصدره حركة الاشتراكيين الثوريين) – ...


المزيد.....

- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - ايليا أرومي كوكو - ادارة اوباما التي كافئت المجرمين تعد من اسوأ الادارات الاميريكيه