أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - خالد حامد - شرح كتاب اصل الاسرة والملكية الخاصة والدولة 2














المزيد.....

شرح كتاب اصل الاسرة والملكية الخاصة والدولة 2


خالد حامد

الحوار المتمدن-العدد: 5344 - 2016 / 11 / 15 - 18:54
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


خالد حامد
الجزء الثاني
من شرح كتاب فريدريك انجلز ( اصل الاسرة والملكية الخاصة والدولة)
فبعد ان تم شرح في الجزء الاول عن كيفية قيام النظام العشائري او القبلي في بداية تأسيسة وظرب لنا مثال العشائر الاغريقية ومثلها الاثنية والرومانية وصولا الى عشائر الجيرمن والتي شرحت فيها فقط العشيرة الاثينية(اثنيا) كمثال وتركت باقي العشائر لما يوجد فيما بينها من شبه كبير في بعض العادات والتقاليد والقوانين .انقضى النظام العشائري ونسف برمته مع بروز عصر الحضارة بسبب ظهور ظروف اقتصادية عامة حدثت والتي ذكرنا منها بعض الشيئ في الجزء الاول.
وبقدر ما تتوفر من مصادر حول تطور الانسان و القبيلة من الوحشية الى البربرية سنبدأ بحثنا وسنأخذ الهنود الامريكيين مثالا عليها .فقد كانت كل قبيلة منقسمة الى عدة عشائر وكانت هذة العشائر مع الازدياد الحاصل في السكان تنقسم هيا ايضا الى عدة عشائر وكانت القبائل التي تجمعهم صلة قرابة في اتحاد بسيط ملائم لظروف الاجتماعية وفي وسعه حل المشاكل البسيطة التي قد تنشأ اما في الميدان الخارجي فكانت المشاكل تحل عن طريق الحروب والتي قد تنتهي بفناء احدى القبائل عن بكرة ابيها لكن لاتنتهي قط بستعباد القبيلة الخاسرة .
وكان السكان في حينها قليلين جدا لايكثرون الا في الاماكن التي تحيط بها ارضي الصيد الواسعة والغابات والتي كانت تفصل القبيلة عن الاخرى .
وكان الرجال يذهبون الى الصيد لكي يئمنو الغذاء اما النسوة فيهتمن بشؤون البيت وكان كل من الرجال و النساء سيد نفسة في المنزل او في الصيد .
لكن الانسان لم يبقى في كل مكان على هذة الدرجة ففي اسيا وجد الانسان حيوانات يمكن تدجينها وتكثيرها في الاسرة وما بين تدجين و تكاثر ومشتقات اخرى مثل الحليب او البيض والجلود او الصوف جعل هذة من عملية التبادل المنظم اول مرة ممكنا .ومما طور ايضا عمل الحرفيين وزيادة خبرتهم وكانت عملية التبادل تقوم بين قبيلتين بواسطة روساء القبائل وكانت المواشي هية السلعة الرئيسية التي يقوم الرعاه بتبادلها مع الجيران .
ازداد الانتاج في هذة المرحلة وطور وتنوع ايضا مما خلق فائض في الانتاج مع زيادة في كمية الوقت المطلوب في انجاز الاعمال واصبح من الظروري اضافة يد عاملة جديده وكانت الحرب في تلك الوسيلة من أجل استعباد رجال جدد لتشغيلهم وبتالي زاد الرق مع الزيادة الحاصلة في الانتاج و ادى الى ثروات متراكمة وانقسم المجتمع شيئا فشيئا الى قسمين سادة وعبيد.
تقودنا تلك الخطوات الى خطوة اكثر تقدما وهية المرحلة التي دخلت فيها الشعوب والقبائل عصر الحديد من سيوف ومحاريث والفؤوس والتي ادخلها الانسان في خدمتة مما امكنة من زراعة حقول على نطاق واسع وزادت الثروات بسرعة لكنها كانت ثروة افراد . وكذالك ايضا اصبحت الحياكة وشغل المعادن والحرف الاخرى تزداد تخصصا مع زيادة الطلب عليها واصبحت الزراعة لاتقدم ثمارها خاما فقط فقد ادخلت الخمور والزيت من ضمن اختصاصاتها وهذة مما ادى الى حدوث انقسام ثاني في العمل وانفصلت الحرف اليدوية عن الزراعة .
ازداد الرق مع الزيادة والتطور الحاصل في الانتاج وانواعة وازداد التميز بين الاغنياء والفقراء وايضا بين الاحراروالعبيد .
مع كل هذة الاحداث والتطورات ازدات كثافة السكان واتحادهم مع القبائل القريبة ضد الغرباء وادخل النظام العسكري الذي اصبح لاغنى عنة لدفع اي اعتداء خارجي ممكن ان يطمع في ثروات احدى قبائل هذة الاتحاد وادخلت الاسوار والابراج المحصنة لحماية القبائل من اي اعتداء خارجي ومع هذة التطورات ازدات الحروب والغزوات وتحولت عادة انتخاب الخلفاء من الاسر الى خلافة وراثية وشيئا فشيئا أرسى اساس الملكية والطبقة النبيلة وراثيا .
كل هذة المراحل لم تمثل الا جزء بسيط من عمر البشرية الماضي وليست سوى جزء من العصور القادمة .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,561,784,492
- شرح كتاب اصل الاسرة والملكية الخاصة والدولة


المزيد.....




- -المدينة الضائعة- تظهر أخيراً..وهنا موقعها
- صور مظاهرات -لبنان ينتفض-.. غلق طرق و60 جريحا بصفوف الأمن
- كلمة مرتقبة للحريري بعد مظاهرات لبنان.. وجعجع يطالبه بالاستق ...
- السلطات اليابانية تعفو عن 550 ألف مدان بمناسبة تنصيب الإمبرا ...
- شاهد: أرجنتينيون يساعدون سيدة وقعت على سكة مترو الأنفاق في ا ...
- الفيلر: بين -وجه مثالي- ومخاطر خفية
- أول رحم صناعي بديل في العالم
- مقال بواشنطن بوست: ديكتاتورية مصر تجلس على برميل بارود
- أول خرق للاتفاق الأميركي التركي.. اشتباكات وقصف بمنطقة رأس ا ...
- الحريري يتجه إلى إلغاء جلسة الحكومة ويوجه رسالة إلى الشعب


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - خالد حامد - شرح كتاب اصل الاسرة والملكية الخاصة والدولة 2