أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - دانا جلال - زحلة وجاجيك آغاي محموديان














المزيد.....

زحلة وجاجيك آغاي محموديان


دانا جلال

الحوار المتمدن-العدد: 5325 - 2016 / 10 / 27 - 15:01
المحور: كتابات ساخرة
    


بعدَ أنْ اطمئنَ على مؤخرةِ خاله "العطية" بتَّرقيعها وتَّجميلها، مَدفوعاً مِنْ فقرةِ ميزانية ما تَعلقَ بعملياتِ شفطٍ وتَّضخيم شفاه ونُهود دلالات البرلمان، ومُلحقاتِها، بفقراتِ شؤون الحجِ ومؤخرات أهل العمائم. أعلنَ النائب محمود الحسن غزوة العرق في بلاد هبهب والزحلة في باب جهاد تحريم العرق وأخواتها.
أحزاب النهبِ، والمُتَّعةِ، والعَمائمِ في السلطةِ، وبعدَ أنْ سَكبوا كأس أبو نواس في بغداد التي لَم تُمنَعْ في زمن خلفائها العباسيين (الرشيد والامين)، يَلبسُ صاغراً عباءة المَذهب على يدِ الفاشية الاسلامية، بعدَ فِرار الفاشية القومية (البعث) الذي سبقهم باتهام أبو نواس والعلامة مصطفى جواد والمطربة زهور حسين وبلغة عنصرية اصولهم الفارسية.
الفاشية الاسلامية وشَقيقتِها القومية يتَّعاملون مع التاريخ حاضراً مِنْ مَنطِلق الانتِقام، ومعَ الحاضر تاريخاً يَتم تَدويره ودفعه الى الوراء.
إعلان "محمود الحسن البغدادي" مِنْ ولاية بغداد عَنْ "الكوميديا البرلمانية"، بِمَنعه استيراد العرق وصناعته، مَعَ فتوى الإجازة بصناعتهِ في البيوت، اقترنَ بِتهديدِ مَن يَعتَّرض على قانونهِ الذي لا يختَّلف عَنْ قوانين بغدادي الموصل، إن لَمْ تكن أكثر داعشية لان همج البغدادي أبو بكر يَجلِدون مّنْ احتساها، على خلاف أنصار بغدادي البرلمان في البصرة الذين اغتالوا يوم أمس مسيحياً. هو ليسَ بالشهيد الأول لكأس الوعي العراقي ولَنْ يكون الأخير مادام مَعتوه يَسِنُ قوانين رعاة الإبلِ وزواحف الصحراء في مهدِ وهدى البَشر (العراق).
الحسن وقائمته المُتَّحالِفة ضدَ الوطنْ والمواطن يتَّعاملون مع العراقيين كفئران يّتم تجريب جهاز فحصهم المزور عَن المتفجرات، وكالبقر الذي يستَّهلك التالفِ مِنْ البضائع التركية والايرانية والهندية.
على بغدادي (ولاية بغداد) أنْ يُطالب بتوفيرِ العَرقْ وأخواتها ووضعِها ضِمنَ الحُصة التَّموينية كي يَشرب أهل العراق حَدَّ الثمالةِ، ليتَّحملوا تُرهاته وما جناه قائمته بحقِ العراق.
هل ستَنصح ماجدات الإسلام السياسي والعروبة بحنانها الفتلاوي، وعاليتها النصيف‘ وعبسها البياتي نساء العراق بتحضير الجاجيك قبلَ أنْ يَلعنَ العِراقي مانع العَرقِ قبلَ شاربها، ويقول للواوي كما قال العاني يوسف: أسكتْ بِحُكمِ الكأس الأخير.
بينَ الكأسِ والكأسِ، يُردِدْ العراقي المُهَمشْ بَعدَ إغتيال المَسيحي العِراقي بِفتوى الإسلاموي والبَغدادي محمود الحسن: ما دامَ هُناك ليلٌ، وذئب، وحنان فتلاوي، وعالية نصيف، وعباس البياتي ومحمود الحسن فالخمرة مأوى لحين صحوة الكأس وإعادة العِراق لِحضيرةِ الحاضرة والحضارة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,555,404,391
- الف العراق و باء الطيب رجب . تفاصيل الخطة (ب)
- دكتاتور بلا دولة .. جنوب كوردستان نموذجاً
- مُتَّلازمة كوردستان و مُتَّلازمة ستوكهولم في كوردستان
- ج2 من معركة مرج دابق في كركميش
- أربيل ليست محررة يا بدر الدين
- اليسار الكوردستاني، الى اليمين دُر (ج1)
- حتى أنتَ يا صُباح؟ فليَمُتْ كَنَّجْ
- مُتَّرَدِدْ أم ْمُتَّسامي (قصة الشيوعي سلام)
- DNA أردوغان
- صورة المُستشار وتحولاته
- الوصايا العشر لانتهازي عصر العولمة
- عَنْ اسم الذئب الذي أكلَ يوسف في كوردستان
- حيرة بروكست بينَ شهيد العراقْ و مُختار هزائِمهُ
- مشاكسات مدينة وخجل العاصمة ( حول الاتفاق بين الاتحاد والتغيي ...
- قصة عشق سَلفية
- عَجيبستانْ
- الشيوعي العراقي أو الكيمياء الاجتماعي
- غزوة أبو حَفصْ القريشي في شَهرَزُور
- أنف المالكي وتصريحات البارزاني
- الوَهمْ الاجتماعي.. كوردستان نموذجاً


المزيد.....




- خنازير عملاقة في الصين.. كيف تنبأ فيلم -أوكجا- بالمستقبل؟
- تطبيقات مجانية للأفلام الرقمية والموسيقى والكتب الإلكترونية ...
- بالفيديو... فنانة خليجية تصدم جمهورها بمظهرها الجديد
- هذا ما ابلغه العثماني للنقابات والباطرونا
- الجزائر تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء السياحة والثقافة ال ...
- وزير الصحة الجديد يلتقي النقابات.. ويتخد هذه القرارات لانقاذ ...
- من هي سولي نجمة موسيقى ال -كي بوب- التي سببت وفاتها ضجة عبر ...
- لدعم الروائيين في قطر.. كتارا تدشن مختبرا للرواية
- الأربعاء.. انطلاق فعاليات المؤتمر المشترك الثاني لوزراء السي ...
- لوحة -الصرخة- ليست كل ما رسم مونك


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - دانا جلال - زحلة وجاجيك آغاي محموديان