أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فؤاده العراقيه - استحلفكم بالله














المزيد.....

استحلفكم بالله


فؤاده العراقيه
الحوار المتمدن-العدد: 5230 - 2016 / 7 / 21 - 01:47
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تمتلئ صفحات التواصل الاجتماعي بصور الشهداء بعد كل تفجير ارهابي ,حيث يسقط العديد من الشهداء يوميا دون استثناء , الموت يحصد الأراح بالجملة , فيتعالى صراخ الامهات والآباء والأبناء , بالحزن يتحدون ويجمعهم الموت , ومن ثم يتفرقون كما كانوا وكأن شيئا لم يحدث, وكأنهم لم يفقدوا عزيزا
هل صار الموت عادة أم انها نعمة النسيان
ومن قال بأن نسيان المصائب نعمة ؟
هل تقتل الاحزان العقول؟
أم إنها تصاب بحالة يأس من التغيير ؟

حتى الطيور صارت تبكي وتنوح على من يُقتلوا دون ذنب , والأرض تصرخ وتقول يكفيني دماءً فقد ارتويت وشبعت منها ,بل وفاضت الدماء ولم اعد قادرة على شربها
تنزل صور الشهداء على صفحات التواصل بعد التفجيرات الدامية مكتوب تحتها عبارة اكتب الله يرحمه و

استحلفكم بالله ان تكتبوا ’’مثواه الجنة’’
اتوسل اليكم بكتابة عبارة’’الله يرحمه’’
وان غفلتم عن الكتابة فالله سيغفل عن الرحمة
فتنهال الكلمات بالرحمات
والصفحات تمتلئ بنفس العبارات
وبالتكبير تعلو الأصوات
هكذا توسعت تجارتهم ووصلت حتى لأرواح الاموات
بعد ان تاجروا بالدين وجعلوا الأخلاق ترتاح بسبات
والخوف يملئ قلوبهم وتعلو نفوسهم الحسرات
على أناسٍ قد فارقت الحياة
وهي تأن بالآهات
هكذا يُكفّرون عن ذنوبهم بقليل من الفتات
ويكسبون الراحة بالصلوات
لا بالتفكير ولا بالعمل ولا بالمسيرات
هكذا اختلطت معاييرهم منذ ولادتهم لغاية الممات
الموت يتغذى بهم ويكبر ويحصد منهم بالمئات
في الشمال وفي الجنوب ومن دجلة للفرات
دون ان يُميز ما بين النساء والرجال
ما بين الكفرة والأبرياء
والشيوخ والعجائز كلهم صاروا سواء
فلم يجنوا من حلفانهم ولا بتوسلاتهم سوى الفناء
واختلطت معاييرهم وصار الأحياء اموات والأموات منهم أحياء
احيائهم اعتادوا الموت بل هم له يذهبون
ليس شجاعةً منهم لكنهم للجنة يستعجلون
وبأنهار خمرها هم يسعَون
فبالتين وبالعنب كانوا يحلمون
وبالحور العين هم يتأملون
وكيف ينتظرن ايلاجهنّ بقضبان قوية لا تحلم سوى بالنكاح
بعد الصلاة على الفلاح
سيكون كل شيء مباح
انهار الخمر والنكاح
وكل شيء سماح



دمتم بوعيكم سالمين





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,856,206
- هل هي جانية ام مجني عليها ؟
- إلى جميع المحجبات
- إلى اشباه الرجال
- وزارة التربية تبيح حرق النساء , ووزارة الثقافة تبيح ضربهنّ
- إرادة الموت
- عيد الام وسجن الأمومة , وعبودية المرأة العربية
- عيدنا حزين
- هل تضاهي خسارتنا أي خسارة ؟
- خرجت دون ان ترتدي حجابها
- لا أرغب بجنة موعودة
- ارفعي رأسك عالياً .. فأنتِ مجني عليها ولستِ جانية
- ولا زالوا يسألون عن حرية المرأة وما تكون !!
- صديقتي المؤمنة
- لماذا لا يرتدي الرجل الحجاب؟
- تعدّد الزوجات وفوبيا العلمانيين منها
- الخروج عن المألوف
- امرأة ضد النساء
- قانون الجعفري هو امتداد لداعش
- لماذا ترتدي النساء الحجاب
- أعياد المرأة ما بين القتل والدمار


المزيد.....




- إيهود باراك: إسرائيل أقوى دولة في الشرق الأوسط
- واشنطن تسعى لمحادثات مباشرة مع حركة طالبان
- الكنيسة المصرية.. بريد سعودي للغرب
- قائد عسكري: أمريكا مستعدة لمحادثات مباشرة مع حركة طالبان
- مستوطنون يقتحمون ساحات المسجد الأقصى بحراسة القوات الإسرائيل ...
- يعاديها منذ الطفولة.. رئيس الفلبين يتحدى الكنيسة الكاثوليكية ...
- انتفاضة البصرة.. من مأمنه يؤتى نظام الطائفية
- مقابلة خاصة مع مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي أكبر ولايتي ...
- متحدث قضائي في تونس: يتم التعامل مع حارس بن لادن وفقا لقانون ...
- الآلاف يحتجون على مشروع -قانون الدولة اليهودية- الذي يسمح بف ...


المزيد.....

- التجربة الدينية – موسوعة ستانفورد للفلسفة / إسلام سعد
- الحزب الإسلامي العراقي الإرث التاريخي ، صدام الهويات الأصول ... / يوسف محسن
- المرأة المتكلمة بالإنجيل : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- (سياسات السيستاني (أو الصراع على تأويل الدولة الوطنية العرا ... / يوسف محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس / ياسين المصري
- حول تجربتي الدينية – جون رولز / مريم علي السيد
- المؤسسات الدينية في إسرائيل جدل الدين والسياسة / محمد عمارة تقي الدين
- الهرمنيوطيقا .. ومحاولة فهم النص الديني / حارث رسمي الهيتي
- كتاب(ما هو الدين؟ / حيدر حسين سويري
- علم نفس إنجيلي جديد / ماجد هاشم كيلاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فؤاده العراقيه - استحلفكم بالله