أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - يعقوب ابراهامي - وَأوْهَى قَرْنَهُ الوَعِلُ














المزيد.....

وَأوْهَى قَرْنَهُ الوَعِلُ


يعقوب ابراهامي

الحوار المتمدن-العدد: 5220 - 2016 / 7 / 11 - 14:35
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


(هذا المقال القصير وُلِد بخطيئة. خطيئة اقترفتها إدارة "الحوار المتمدن" الموقرة عندما أرسلت لي الإنذار التالي:
" تم إيقافكم بشكل مؤقت من استخدام نظام التعليقات
من الفترة
Friday, July 8, 2016
وإلى
Monday, July 11, 2016
ومن الممكن أن يكون لأحد الأسباب التالية:
تعارض تعليقكم بشكل صارخ مع قواعد النشر"
وأنا كنتُ أعتقد أن إدارة "الحوار المتمدن" قد عدلت عن هذا النهج المُشين. أخطأتُ.)

"ابراهامي لا يعرف هل هو رجل ام امرأة" – كان جواب الدكتور طلال الربيعي المفاجئ عندما طلبتُ منه أن يرد على علاء الصفار الذي لوّث صفحته بشتائم بذيئة موجهة نحو المجتمع الأوربي (كل المجتمع الأوربي)، وفي واحدةٍ من أقبح صور نكران الجميل وصف أناساً شرفاء استضافوا اللاجئين المتدفقين على ابوابهم، من العرب والمسلمين، آووهم، أطعموهم وحموهم، بأنهم "مسخ بشري" وبأن الأباء في الغرب "يقيمون علاقاتٍ جنسية مع بناتهم".
وهكذا كتب علاء الصفار الكلمات الوسخة التالية عن المجتمع الغربي (كل المجتمع الغربي) في صفحة يتحمل الدكتور طلال الربيعي المسؤولية الأدبية عنها:
"ان هذا العقل العنصري يتعزز عند الذي يعيش في الغرب وخاصة في ألمانيا فهم مرضى اساسا و في الغرب حيث امراض الراسمالية كبيرة من تغريب للبشر مع جرائم الاغتصاب والجنس بين الوالد مع ابنته يتحول هؤلاء البشر الى مسخ بشري".
طلبتُ من طلال الربيعي أن يحتج على إلصاق هذه القذارة بصفحته. لم يحتج ولم يستنكر. جوابه كان كما يلي:
"إن هسيترية ابراهامي, كما نعلم من علم التحليل النفسي, هي نتاج لحيرته وعدم معرفة ابراهامي لجنسه. فهو لا يعرف هل هو رجل ام امرأة."
وحتى عندما تدهور علاء الصفار من: ("أن الشعب الما يتنايج ما بيبني حضارة") إلى: ("فهذا الموروث ليس غريب ان ينتج عصابات البنوك حيث النبي موسى دعا لخزن الفضة والربا")، أي عندما انحدر علاء الصفار من الإفصاح عن كبتٍ جنسي في مراحل متقدمة إلى عداءٍ سافرٍ وصريح لليهود، على غرار خديجة صفوت ذات الأفكار النازية، فإن رد الدكتور طلال الربيعي اقتصر على: " ان ابراهامي ليس رجلا رغم وضعه قناع الرجل."

أنا طبعاً لا استطيع أن أناقش الدكتور طلال الربيعي في مجال اختصاصه. اكتفي بالأعشى:
كَنَاطِحٍ صَخرَةً يَوْماً ليوهنها.... فَلَمْ يَضِرْها وَأوْهَى قَرْنَهُ الوَعِلُ





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,521,819,211
- معاداة السامية تحت ستار معاداة الصهيونية
- لِمَن زغردت الأمّ الفلسطينية؟
- الكلب يريد أحياناً أن ينبح
- بوخارين اعترف بجرائمه
- يوسي سريد
- اكاذيب عن جورج أورويل-3
- ديالكتيك، ميركل وأفلام هندية
- اكاذيب عن جورج اورويل-2
- طلال الربيعي ضد المستشارة الألمانية ميركيل
- أكاذيب عن جورج أورويل
- كيف اكتشف طلال الربيعي مؤامرة صهيونية لتقسيم العراق
- طلال الربيعي يترجم بتصرف
- خرافات وأوهام ديالكتيكية
- فقر الديالكتيك
- الإنحطاط السياسي للحزب الشيوعي العربي في اسرائيل
- الاضطرابات النفسية كملجأ أخير
- ماركسية الفول والشعير كعقيدة دينية
- هكذا تخرصتُ على ماركس : جوابي لسلام كبة
- ماركسيو الفول والشعير
- ستالين والفلسفة


المزيد.....




- الأطفال حول العالم يتّحدون في مظاهرة من أجل التغير المناخي
- الجبير: إيران مسؤولة عن هجوم أرامكو.. ويجب أن يوقف المجتمع ا ...
- تونس تطوي صفحة الرئيس السابق بن علي مع مواراته الثرى في المد ...
- الشرطة اليونانية تعتقل مطلوبا في واقعة اختطاف طائرة
- مقتل 12 شخصا وجرح 5 آخرين بانفجار عبوة ناسفة في حافلة بمدينة ...
- مقتل 12 شخصا وجرح 5 آخرين بانفجار عبوة ناسفة في حافلة بمدينة ...
- غوتيريش يعرب قلقه من غارات التحالف في الحديدة ويحث على ضبط ا ...
- اشتراكي المعافر ينعي الرفيق عبدالفتاح السروري
- تحرص على حفظ القرآن.. رقية أصغر مؤلفة عراقية لقصص الأطفال
- في معرض بطهران.. 11 طائرة مسيّرة أميركية وبريطانية وإسرائيلي ...


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - يعقوب ابراهامي - وَأوْهَى قَرْنَهُ الوَعِلُ